الاتحاد

الاقتصادي

زيادة مفاجئة للصادرات الألمانية خلال أغسطس

حاويات في ميناء هامبورج الألماني (رويترز)

حاويات في ميناء هامبورج الألماني (رويترز)

برلين (رويترز، د ب ا) - ارتفع الفائض التجاري لألمانيا خلال أغسطس بعد زيادة مفاجئة في الصادرات، مما يبرز متانة أكبر اقتصاد أوروبي والمعتمد تقليدياً على التصدير وذلك رغم أزمة “منطقة اليورو”. وبحسب بيانات معدلة في ضوء العوامل الموسمية من مكتب الإحصاءات الاتحادي قفزت الصادرات 2,4%على أساس شهري، وهي أكبر زيادة من نوعها منذ شهر مايو الماضي، حيث كانت زادت بنسبة 0,4% خلال يوليو الماضي، وزادت الواردات 0,3% فقط. كان متوسط توقعات اقتصاديين، استطلعت “رويترز” آراءهم، أن تتراجع الصادرات 0,5% وأن تزيد الواردات 0,3%. وزاد الفائض التجاري المعدل في ضوء العوامل الموسمية إلى 18,3 مليار يورو من قراءة معدلة بلغت 16,3 مليار يورو في يوليو تموز. وكان متوسط التوقعات أن يتقلص الفائض إلى 15,3 مليار يورو.
وارتفعت صادرات ألمانيا في أغسطس، مقارنة بالشهر نفسه من العام الماضي، بنسبة 5,8% مدعومة بزيادة الصادرات للاقتصادات الكبرى مثل الولايات المتحدة والصين بنسبة 13% خلال العام الحالي. وأدى ذلك إلى تعويض التراجع في صادرات ألمانيا إلى شركائها في “منطقة اليورو” بنسبة 3,1% خلال الشهر نفسه.
إلى ذلك، قالت وزارة الاقتصاد الألمانية أمس إن الناتج الصناعي للبلاد تراجع بنسبة 0,5% خلال أغسطس الماضي. ويأتي الانخفاض الشهري للناتج الصناعي لأكبر اقتصاد في أوروبا بعد ارتفاعه نسبة 1,2% خلال يوليو. وكان محللون يتوقعون انكماشا بنسبة 0,6% خلال أغسطس مقارنة بارتفاع شهري تقديري بنسبة 1,3% في الشهر السابق عليه. وقالت الوزارة، لدى استعراضها البيانات، إن من المرجح أن تكون فترة العطلات الصيفية بألمانيا ذات تأثير على الناتج.

اقرأ أيضا

الولايات المتحدة تدرس حظر 5 شركات صينية