الاتحاد

الاقتصادي

750 مليون درهم خسائر سوقية للأسهم المحلية

أبوظبي (الاتحاد) ـ قادت ضغوط بيع لجني الأرباح مؤشر سوق الإمارات المالي للتراجع بنسبة 0,20% خلال جلسة تداولات الأمس، ليغلق عند مستوى 2578,80 نقطة، لتفقد الأسهم 750 مليون درهم من قيمتها السوقية، وذلك جراء تراجع سوق دبي المالي بنسبة 1,05%، وسوق أبوظبي للأوراق المالية بنسبة 0,01%. وتم تداول 276,7 مليون سهم بقيمة إجمالية بلغت 314,65 مليون درهم نفذت من خلال 3477 صفقة.
وتعرضت الأسهم خلال الجلسة إلى ضغوط بيع بعد الارتفاعات التي سجلتها خلال الجلسات السابقة، الأمر الذي وصفه محللون بأنه أمر “صحي”.
وقال خبير أسواق المال حسام الحسيني إن الأسهم استطاعت التماسك أمام عمليات جني الأرباح وهو مؤشر إيجابي على تمسك المستثمرين بأسهمهم.
وأضاف أن تعرض الأسهم الى جني الأرباح أمر صحي ومتوقع ومطلوب في ظل الارتفاعات القياسية التي تحققت خلال الجلسات السابقة.
وتابع إن تمسك المستثمرين بأسهم يؤكد أن أغلبهم يتطلعون على المدى المتوسط والبعيد، وهو ما تزامن مع عودة مستثمرين تركوا الأسواق منذ فترة بهدف الشراء عند مستويات الأسعار الحالية التي تعتبر “مغرية”.
واستوعب سوق أبوظبي عمليات جني الأرباح وتماسك مغلقا على تراجع طفيف، فيما قادت اعمار والشركات الصغيرة سوق دبي للتراجع بشكل أقوى.
ونوه الحسيني الى أن المستثمرين لجأوا الى جني الأرباح، خاصة في اخر ساعة بعد تراجع الأسواق العالمية، خوفا من تراجع اكبر للأسهم المحلية، بيد أنه شدد على أن توقعات نتائج الشركات ستؤثر إيجابا على الأسهم، خاصة أن قطاعاي البنوك والعقار يتوقع أن تحقق أرباحا تفوق توقعات المحللين.
وبلغ عدد الشركات التي تم تداول أسهمها 61 من أصل 125 شركة مدرجة في الأسواق المالية.
وحققت أسعار أسهم 21 شركة ارتفاعا في حين انخفضت أسعار أسهم 28 شركة بينما لم يحدث أي تغير على أسعار أسهم باقي الشركات.
وجاء سهم شركة إعمار العقارية في المركز الأول من حيث الشركات الأكثر نشاطا حيث تم تداول ما قيمته 60,62 مليون درهم موزعة على 16,28 مليون سهم من خلال 454 صفقة.
وجاء سهم سوق دبي المالي في المركز الثاني من حيث الشركات الأكثر نشاطا حيث تم تداول ما قيمته 46,11 مليون درهم موزعة على 42,73 مليون سهم من خلال 340 صفقة.
وحقق سهم شركة أبو ظبي لبناء السفن أكثر نسبة ارتفاع سعري حيث أقفل سعر السهم على مستوى 1,05 درهم مرتفعا بنسبة 9,38% من خلال تداول 28,71 ألف سهم بقيمة 30,15 ألف درهم.
وجاء في المركز الثاني من حيث الارتفاع السعري سهم الخليجية للاستثمارات العامة ليغلق على مستوى 0,38 درهم مرتفعا بنسبة 8,57% من خلال تداول 0,8 مليون سهم بقيمة 296,45 ألف درهم.
وسجل سهم «الاستشارات المالية » أكثر انخفاض سعري في جلسة التداول حيث أقفل سعر السهم على مستوى 0,76 درهم مسجلا خسارة بنسبة 10% من خلال تداول 1000 سهم بقيمة 756درهم، تلاه سهم «الخليج الطبية» الذي انخفض بنسبة 9,70% ليغلق على مستوى 1,49 درهم من خلال تداول 16 ألف سهم بقيمة 23,84 ألف درهم.
ومنذ بداية العام بلغت نسبة الارتفاع في مؤشر سوق الإمارات المالي 10,13%، وبلغ إجمالي قيمة التداول 59,19 مليار درهم.
وبلغ عدد الشركات التي حققت ارتفاع سعري 63 من أصل 125
وعدد الشركات المتراجعة 36 شركة.
ويتصدر مؤشر قطاع «العقار» المرتبة الأولى مقارنة بالمؤشرات الأخرى محققا نسبة ارتفاع عن نهاية العام الماضي بلغت 43,6715% ليستقر على مستوى 2466,45 نقطة مقارنة مع 1716,72 نقطة.
وارتفع مؤشر قطاع «السلع الاستهلاكية» عن نهاية العام الماضي بنسبة بلغت 35,8% ليستقر على مستوى 1140,19 نقطة مقارنة مع 839,274 نقطة، تلاه مؤشر قطاع «الاستثمار والخدمات المالية» محققا نسبة ارتفاع عن نهاية العام الماضي بلغت 30,3% ليستقر على مستوى 2115,35 نقطة مقارنة مع 1623,41 نقطة.

اقرأ أيضا

تسارع حاد للاقتصاد الروسي في أبريل