الاتحاد

الإمارات

زايد للرعاية الإنسانية و تكامل يبحثان دعم برامج ذوي الاحتياجات



أمجـد الحيـاري:

بحثت مؤسسة زايد العليا للرعاية الإنسانية مع مشروع تكامل التابع لمجلس دبي للتعليم، سبل التعاون في المجالات التي تختص وتهم قضايا قطاع ذوي الاحتياجات الخاصة على مستوى الدولة لضمان تقديم خدمات عالية المستوى لهم وفي جميع المجالات لتمكينهم وجعلهم أعضاء فاعلين ومساهمين في المجتمع·
فقد عقد سعادة محمد محمد فاضل الهاملي نائب رئيس مجلس الادارة الامين العام للمؤسسة اجتماعا بوفد من مشروع تكامل التابع لمجلس دبي للتعليم، من اجل بحث سبل التعاون والتنسيق بين المؤسسات المعنية بذوي الاحتياجات الخاصة في الدولة، لتوحيد السياسات التي تهدف لتنفيذ البرامج والمشاريع التي تخدم هذه الفئات والرقي بالخدمات المقدمة لهم·
وأكد الهاملي أن الاجتماع مع وفد تكامل كان مثمراً وبنّاء، ونحن بصدد توقيع مذكرة تفاهم بين المؤسسة وتكامل لدعم قضايا ومشاريع ذوي الاحتياجات الخاصة لتحقيق أهدافهم وآمالهم على مستوى الدولة· ومن جهته أشار الدكتور حيدر سعيد اليوسف المدير التنفيذي لمشروع تكامل إلى أنه تم الاجتماع مع ممثلي جامعة الدول العربية لبحث العقد العربي الخاص بالقوانين، وهناك توجه إلى توحيد صيغة القانون والاستفادة من تجارب الدول العربية في هذا المجال لتطبيق هذه القوانين والمشاركة في صياغتها مستقبلاً·
وأكدت مريم سيف القبيسي رئيس قطاع ذوي الاحتياجات الخاصة أن ثمة توجها يسير نحو النهوض بالخدمات التي تقدم لهذه الفئات وتنفيذ المشاريع الخاصة بهم، لما في ذلك من أهمية كبرى تساهم بشكل فعال في دمجهم بالمجتمع، كما نوهت إلى ضرورة تفعيل دور الاتحاد الرياضي لتنظيم وإعداد مسابقات رياضية خاصة بذوي الاحتياجات الخاصة·

اقرأ أيضا

"ورشتان" للتوعية بقانون "عمال الخدمة المساعدة"