الاتحاد

دنيا

طالب مواطن يتميز في هندسة الاتصالات

يعقوب الهاشمي (يمين) في صورة مع وفد طلابي في كوريا (من المصدر)

يعقوب الهاشمي (يمين) في صورة مع وفد طلابي في كوريا (من المصدر)

يعقوب الهاشمي طالب مواطن جامعي، متميز في دراسة هندسة الاتصالات في جامعة خليفة للعلوم والتكنولوجيا والبحوث فرع الشارقة بشهادة أساتذة الجامعة، وتولى مسؤولية رئاسة مجلس الطلاب في فرعي الجامعة «أبوظبي والشارقة»، كما أنه حاز لقب حاصد الجوائز بين زملائه لتعدد حصوله على أكثر من جائزة، منها المركز الأول في جائزة جمارك دبي لحقوق الملكية الفكرية، والثالث في جائزة تميز وفالك طيب في دورتها الخامسة عن فئة الأعمال والتجارة، علاوة على اختياره ضمن 20 طالباً وطالبة ليمثلوا مختلف جامعات الدولة في برنامج سفراء الامارات للشباب في كوريا.

غدير عبدالمجيد (العين) - حول ترشحه لرئاسة مجلس الطلاب يقول الطالب يعقوب الهاشمي، كنت في الأمانة العامة لمجلس شورى الشباب وبعد الانتهاء من انعقاد الدورة الثانية والثالثة للمجلس، على مدار 4 أعوام قامت إدارة الناشئة بوضع صورتـي على الانتخابات الدعائية للمجلس في دورته الجديدة من أجل فتح باب الترشيح للشباب الجدد.
ويضيف، بعدما رأى زملائي الشباب صوري منتشرة في أروقة الشوارع والصحف المحلية اقترحوا علي ترشيح نفسي لمجلس طلاب الجامعـة، وكنت قبل ذلك مقدماً لبرنامج الناشئة الذي يعرض على تلفزيون الشارقة ويتبع إدارة الناشئة ويختص البرنامج بالتطرق الى قضايا الشباب، وقد أصبحت رئيس جَلسة منتدى الناشئة الثامن الذي عقد في مسرح جامعة الشارقة بحضور ما يزيد عن 500 طالب وطالبة، بالإضافة إلى عضويتي في مجلس طلاب جمعية مهندسين بريطانيا للهندسة الكهربائية والالكترونية في الجامعة، وعندما فتحت الجامعة باب الترشح لمجلس الطلاب، رشحت نفسي وقام زملائي بالتصويت لي وحصلت على أكثر عدد من الأصوات، وبعدها اختارتني إدارة الجامعة لأكون رئيس مجلس الطلاب في الشارقة وبعدها أصبحت رئيس مجلس الطلاب لفرع أبوظبي والشارقة.
مشاركات
ويذكر يعقوب الهاشمي أبرز الأعمال والفعاليات التي قام بها مجلس طلاب جامعة خليفة والهدف منها، قمنا بتنظيم رحلة لمعرض دبي للطيران للتعرف على أحدث التكنولوجيا المستخدمة في أنظمة الطيران وإعطاء الطلاب فرصة للتحدث مع كبريات الشركات المختصة بمجال الطيران المتواجدة في المعرض، وقام مجلس الطلاب بالتعاون مع النادي الاماراتي في الجامعة بإقامة ندوة شعرية في مسرح قناة القصباء في الشارقة بمشاركة الشاعر سعيد بن دري الفلاحي والشاعر علي الخوار والشاعر محمد بخيت المنهالي وبحضور عدد كبير من محبين الشعر في الامارات وطلاب الجامعة، وقد قام المجلس بعقد مسابقة على مستوى الجامعات لفتح المجال لطلاب الجامعات المهتمين بمجال الشعر للمشاركة في الأمسية الشعرية، كما قام المجلس ضمن الاحتفال باليوم الوطني الأربعين بعقد مسيرة بحرية في ضفاف كورنيش الشارقة وقناة القصباء بالاضافة إلى مسيرة على الأقدام انطلقت من مدرسة خالد بن محمد القريبة من الجامعة وبمشاركة طلاب المدرسة والجامعة والكادر التعليمي في الجامعة تتقدمهم الفرقة العسكرية التابعة لمدرسة الشرطة العسكرية في الشارقة وبتنظيم من شرطة الشارقـة، ونظم المجلس العديد من المحاضرات والفعاليات الأخرى.
لا للسلع المقلدة
وحول الجوائز التي حصل عليها مع زملائه في الجامعة يقول، شاركت بجائزة جمارك دبي لحقوق الملكية الفكريـة لهذا العام مع 10 طلاب من الجامعة والهدف من المسابقة هو استخدام التكنولوجيا في الحد من ظاهرة استخدام السلع المقلدة في الدولة وقد وفقنا الله عز وجل بالفوز بالمركز الأول، أما أبرز الأعمال التي قمنا بها للفوز بالمسابقة تمثلت في حملة فحص الاطارات بالتعاون مع إحدى وكالات السيارات، وقد استهدفت الحملة فحص إطارات سيارات الطلاب والطالبات والهيئة التدريسية في الجامعة وتحديد نوعتيها أهي مقلدة أم ذات جودة حتى يتمكن الطالب من معرفة نوع الاطار تفاديا لعدم وقوع أضرار بليغة في حالة اقتنائه لإطار مقلد، بالاضافة إلى توقيع جميع الطلاب على لوحة ارشادية كبيرة على عدم استخدامهم للسلع المقلدة في الدولة بعنوان «أتعهد أن لا أستخدم السلع المقلدة»، بالاضافة الى عمل فيلم كرتوني قصير يعرض فيه سيارتين تمشيان في الطريق السرعة ذاتها وانفجار إحدى السيارتين نتيجة استخدامها لإطار مقلد.
جائزة تميز
ويشير الهاشمي إلى قصة فوزه وزميله سعيد المناعي بجائزة تميز وفالك طيب بدورتها الخامسة، الجائزة التي تستهدف طلاب وطالبات السنوات النهائية بالجامعات الحكومية والخاصة والطلاب حديثي التخرج، وتهدف الجائزة إلى تنمية مهارات الطلبة ورفع مستوى أدائهم وتأهيلهم وإعدادهم لمناصب قيادية مستقبلا، وكانت مشاركتي أنا وزميلي سعيد علي المناعي في هذه الجائزة في فئة الأعمال والتجارة وكانت فكرتنا عبارة عن مشروع تراثي يفتتح في أحد المراكز التجارية في الدولة أو في مطارات الدولة ويوفر صنفاً من الطعام الاماراتي الشعبي في قالب مبتكر بما يتناسب مع حداثة العصر وما تميل إليه الأذواق في وقتنا الحالي.
سفراء للإمارات
ويلخص الهاشمي الأهداف التي سعى برنامج سفراء الامارات للشباب في كوريا إلى تحقيقها بقوله، البرنامج هدف إلى تعليمنا اللغة الكورية في أقوى الجامعات الكورية وزيارة عدد من الشركات الكورية المتقدمـة في مجال التكنولوجيا والاختراعات، والتعرف على عادات وتقاليد وثقافة الشعب الكوري، وقد تحققت هذه الأهداف مجتمعة لدي فقد أصبحت لدي القدرة على القراءة والتحدث باللغة الكورية بالإضافة إلى التعرف على نخبة متميزة من طلبة جامعات الدولة الذين كانوا معنا أثناء البرنامج، فضلا عن أننا قمنا بزيارة عدد من الجامعات الكورية وهذا ساعدنا على معرفة مشاريع الطلاب الكوريين وبالتالي سيفيدنا كثيرا عند قيامنا بمشروع التخرج الذي سنسعى جاهدين على أن يكون مشروعنا مشرفا للوطـن.
وينضم الطالب سعيد المناعي والذي يدرس الكمبيوتر في جامعة خليفة للعلوم والتكنولوجيا والبحوث ورئيس النادي الاعلامي والنادي الكوري في فرع الشارقة إلى زميله يعقوب الهاشمي للحديث عن أثر رحلته إلى كوريا ضمن برنامج سفراء الامارات للشباب في كوريا، استفدت كثيرا من مشاركتي في البرنامج ومنها كيفية التعامل مع الناس في جميع المجالات فقد اختلطت بالكثيرين ممن لا يعرفون العربية والانجليزية، واكتشفت أن الحياة الكورية ليست معقدة أو متكلفة فالكوريون يبدأون يومهم الساعة الثامنة وليس من الساعة السادسة أو السابعة، لكنهم رغم ذلك يتميزون بحب العمل والتفاني فيه لذلك أحببت الحياة الكوريـة فقمت بإنشاء النادي الكوري في جامعة خليفة فرع الشارقة بهدف تعريف الطلاب بالثقافة الكورية وعادات الشعب وتقاليده.


إضاءة
يعتقد يعقوب أن سر نجاح أي مجلس طلابي يكمن في وجود تفاعل من قبل إدارة الجامعة معه، ويعول على أن النجاح الذي حققه المجلس الذي يديره نتيجة تخصيص إدارة الجامعة في أبوظبي والشارقة وقتا لعقد اجتماعات دورية مع المجلس، تتم فيها مناقشة المشكلات الطلابية والوصول إلى حلول ناجعة، والتعرف عن قرب على احتياجات الطلبة واهتماماتهم والعمل على اشباعها.

اقرأ أيضا