الاتحاد

الرياضي

المعصم بطل واقف ناشئين في مونديال الدراجات المائية

بطلنا سيف الفلاسي يحتفل بإنجازيه العالميين

بطلنا سيف الفلاسي يحتفل بإنجازيه العالميين

حقق بطلنا الواعد سيف محمد المعصم نجم فريق سكاي دايف دبي إنجازاً رياضياً جديداً في بطولة العالم للدراجات المائية 2012 التي أسدل الستار عليها أمس الأول في مدينة هافاسو بولاية أريزونا الأميركية، وذلك بتتويجه ملكاً على عرش فئة واقف ناشئين 13-15 سنة.
وأصبح المعصم بإنجازه الجديد أول إماراتي يحرز لقبين عالميين في حدث مونديالي كبير مثل بطولة العالم للدراجات المائية التي تجمع أبطال أكثر من 40 دولة من مختلف قارات العالم، وذلك بعدما كان قد فاز قبل 4 أيام بلقب منافسات فئة واقف نوفيس ستوك ليضيف إليه لقباً آخر في منافسات واقف ناشئين.

واهدى بطلنا المعصم إنجازه العالمي إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، وإلى أخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، وإلى إخوانهما أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات، وإلى سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي راعي مؤسسة الفيكتوري تيم وفريق سكاي دايف دبي.

وكان المعصم قد حقق نهاية أغسطس الماضي المركز الأول في بطولة أوروبا للدراجات المائية 2012 خلال منافسات واقف محترفين ليمتد "إيه أم".

وخاض بطلنا منافسة شرسة وصعبة مع منافسين أقوياء، حيث لم يترك أي فرصة لهم لقيادة السباق منذ التجارب التي سجل فيها أفضل توقيت، وكذلك سباق أفضل زمن ليأخذ الأفضلية في الانطلاقة خلال السباق المرحلة الأولي، ومن ثم يحسمه لمصلحته قبل تأكيد تفوقه في المرحلة الثانية والفوز بالسباق وإحراز العلامة الكاملة، ليهدي فريق سكاي دايف دبي الإنجاز الثاني في مسيرته خلال بطولة العالم 2012.
وشهد السباق مشاركة 10 متسابقين من مختلف قارات العالم، حيث كان أبرز المنافسين المجري ساتبو باناباس الذي احتل المركز الثاني في الترتيب العام، والبلجيكي اليأس بوسليمان الذي احتل المركز الثالث، ثم التشيكي توماس هافلين الذي جاء رابعاً، وكيلي ارايزا الخامس، وويكلوند بلاكي صاحب المركز السادس، وورايسيج كولين السابع، وفيلون ما يلي الثامن.

وقال البطل العالمي سيف محمد المعصم الفلاسي: حصولي على لقبين في بطولة العالم للدراجات المائية لم يتأت إلا بالدعم الكبير والمتواصل والتشجيع من قبل سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ورعايته الدائمة لفريق سكاي دايف دبي، إضافة إلى الجهود الكبيرة والرعاية الفنية من قبل مؤسسة الفيكتوري تيم التي يقف وراءها سيف بن مرخان الكتبي رئيس مجلس إدارة مؤسسة الفيكتوري، والبطل العالمي عارف سيف الزفين المدير التنفيذي للمؤسسة.

وأشاد البطل بجهود عارف سيف الزفين الذي لم يفارق الفريق لحظة، وقام بجهد كبير قبل البطولة، من خلال إشرافه على التدريبات، وأيضاً البطل العالمي نادر بن هندي، مثنياً على دور الوالد محمد المعصم وشقيقة جابر.
وأضاف: "الانتصار يحفزني إلى مزيد الإنجاز الكبير، ومواصلة الطريق نحو منصات التتويج، وتعزيز المسيرة الناجحة التي بدأتها في هذه الرياضة تحت مظلة مؤسسة الفيكتوري تيم وفريق سكاي دايف دبي".

من ناحيته هنأ سيف بن مرخان الكتبي رئيس مجلس إدارة مؤسسة الفيكتوري المعصم الذي جمع بين لقبي واقف ناشئين 13-15 سنة وواقف نوفيس ستوك في البطولة العالمية، وكذلك زميله البطل المر محمد بن حريز الذي نال المركز الثالث في ثلاث فئات، هي واقف محترفين ليمتد "إيه أم"، وواقف محترفين ستوك "إيه أم"، وواقف اكسبرت ليمتد.
وقال الكتبي إن البطل الصاعد سيف يمثل مشروع بطل عالمي، مشيداً بالموهبة الكبيرة التي يتمتع بها البطل.

اقرأ أيضا

32 منتخباً في مونديال 2022