صحيفة الاتحاد

الرياضي

ورشة عمل لمناقشة الحد من ظاهرة «الحضور المجاني»

جماهير الوحدة تدعم «العنابي» بحضور كبير (الاتحاد)

جماهير الوحدة تدعم «العنابي» بحضور كبير (الاتحاد)

دبي (الاتحاد)

دعت لجنة دوري المحترفين المديرين التنفيذيين للأندية المحترفة للاجتماع خلال الأيام المقبلة، وذلك لمناقشة الإيجابيات العديدة لتجربة تحويل نظام شراء التذاكر إلى النظام إلكتروني، عبر الموقع الذي تم تخصيصه لهذا الغرض، وشهد تفاعلاً كبيراً من بعض الأندية خلال الجولات الأخيرة، ما يحد مع مرور الوقت من ظاهرة الدخول المجاني للجماهير، إلى مباريات الدوري.
وكانت لجنة دوري المحترفين وقعت عقداً مع شركة متخصصة في نظام بيع وشراء التذاكر عبر التطبيقات الذكية والمواقع الإلكترونية، بما يضمن سهولة الحصول على تذكرة لمباريات الدوري، فضلاً عما يتيحه ذلك التطبيق عبر الموقع، من معلومات عن الجماهير التابعة للأندية بما يشكل قاعدة بيانات يمكن للنادي استغلالها في أفكار ومشاريع تسويقية، سواء عبر إطلاق خدمات خاصة لجماهيره الذين يحرصون على حضور المباريات سواء داخل أو خارج ملعبه، أو تخصيص مشروعات ذات علاقة مباشرة بالجماهير خلال أيام المباريات وبعدها.
وعلمت «الاتحاد» أن بعض الأندية بدورينا حققت أرقاماً كبيرة من حيث الدخل من بيع التذاكر للمباريات، وتسعى اللجنة للتأكيد على أهمية أن تسود أفكار جديدة تواكب العصر، وتسهم في زيادة الإقبال الجماهيري، بجانب ربط الأندية بجمهورها بما يخدم في تغيير فلسفة التسويق بالأندية نفسها بعد الاهتمام الكبيرة الذي أولته اللجنة بهذا الجانب، وتخصيصها مبالغ مالية للإنفاق على المشاريع الاستثمارية والتسويقية ذات العلاقة المباشرة بين الجماهير والأندية. كما تسعى اللجنة خلال ذلك التوجه للتأكيد على ضرورة إيقاف ظاهرة «الحضور المجاني»، أو الاستمرار في سياسة بيع التذاكر الورقية عبر الأكشاك الموجودة داخل الأندية، خاصة أن الطريقة الجديدة في شراء وبيع التذاكر، تسهل على الجماهير وتمنع التكدس وتوفر العديد من الإيجابيات، ومنها ما يتعلق بتوفير نفقات إضافية كانت الأندية تتكبدها في هذا الإطار.
من جانبه أشاد وليد الحوسني المدير التنفيذي للجنة الدوري المحترفين، بتجاوب العديد من الأندية مع التجربة الجديدة، مشيراً إلى أن اللجنة عازمة على تغيير فلسفة التفاعل بين الأندية وجماهيرها، وما يساعد على ذلك وجود رغبة من الأندية بالسير في الاتجاه نفسه لما يحققه من فوائد تسويقية واستثمارية.
ولفت إلى أن التسهيل على الجماهير بداية من شراء التذاكر، مروراً بتوفير كل ما يلزم للجماهير داخل الأندية، هو الطريق الوحيد لمواجهة مشكلة العزوف الجماهيري، والسعي لزيادة أرقام الحضور، وقال: العلاقة بين الجماهير والأندية يجب أن تثمر عن فوائد للطرفين، وأعتقد أن التركيز على مسألة بيع التذاكر إلكترونياً، سيكون له فوائد كثيرة سواء من حيث رصد العدد الحقيقي للجماهير المرتبطة بأنديتها، وتشكيل قاعدة بيانات للأندية نفسها في هذا الملف، أو من حيث سهولة الحصول على تذكرة خلال ثوانٍ معدودة ومن ثم التوجه للنادي وحضور المباريات، وهو ما يسهم مع مرور الوقت في القضاء بالفعل على ظاهرة العزوف الجماهيري، ويخلق زيادة تدريجية في أرقام الحضور.