صحيفة الاتحاد

الرياضي

مباراة ملتهبة بين العربي والقادسية اليوم



يشهد ستاد صباح السالم اليوم مباراة قمة بين الغريمين التقليدين العربي السادس والقادسية الرابع في المرحلة السادسة من بطولة الكويت لكرة القدم التي تستأنف بعد توقف قسري لمشاركة المنتخب الكويتي في ''خليجي ''18 في الامارات· ويلتقي اليوم ايضا الكويت حامل اللقب والمتصدر مع مضيفه ومطارده السالمية، وتختتم المرحلة غداً فيلتقي الساحل مع التضامن وكاظمة مع الفحيحيل·
في المباراة الاولى يخوض العربي اللقاء برصيد 5 نقاط في المركز السادس بعد فوزه في مباراة واحدة وتعادله في مباراتين وخسارته في مباراتين ايضا، فوجد الفريق نفسه في موقف لا يحسد عليه بعد ان احتل مركزا متاخرا لا يتناسب مع امكانات لاعبيه وطموحاتهم·
وسيقود العربي في المباراة المرتقبة المدرب المحلي المؤقت محمد كرم على اثر قرار مجلس ادارة النادي اقالة المدرب الصربي نيناد يستروفيتش من منصبه بعد النتائج المخيبة للفريق في الدوري وخروجه المبكر من بطولة الحساوي المحلية التي اختتمت امس الاول الاربعاء اثر خسارته امام التضامن 1-2 ومن المقرر ان يتابع المدرب الجديد للعربي البوسني جمال الدين حاجي مدرب منتخب قطر السابق المباراة من المدرجات قبل ان يتم التعاقد معه رسميا للاشراف على الفريق·
وحقق العربي فوزا وحيدا على التضامن 3-2 في الدوري وتعادل مع الكويت 2-2 ومع الفحيحيل صفر-صفر وخسر امام السالمية 2-4 وكاظمة صفر -1 ما يدل على ان ''الاخضر'' لم يقدم عروضا تؤكد انه منافس على اللقب وان الجهاز الفني المقال كان عاجزا عن ايجاد التوازن بين خطوط الفريق والاستفادة من قدرات لاعبيه·
ومن المؤمل ان يظهر لاعبو العربي بصورة مغايرة لسعيهم للفوز على الغريم التقليدي القادسية لاستعادة ثقة الجماهير بهم، معتمدا على بعض العناصر البارزة كالحاريس يوسف الثويني ومالك القلاف والمهاجم الصاعد حسين الموسوي· وشهدت صفوف الفريق عودة لاعب الوسط المخضرم احمد موسى الذي شارك في بطولة الحساوي، وتعاقد مؤخرا مع المهاجم السلوفاكي لوبيز برنس للعب الى جانب السوري فراس الخطيب، كما يضم التونسي حمدي المرزوقي والبحريني ابراهيم المشخص والعماني طلال خلفان·
في المقابل، يدخل القادسية المواجهة في المركز الرابع (9 نقاط) بعد ان فاز في 3 مباريات وخسر في مباراتين وما زال بعيدا عن المنافسة رغم انه احد المرشحين لاستعادة اللقب بيد ان الفريق ''الاصفر'' لم يقدم الاداء المقنع حتى الان· ويسعى المدرب المحلي محمد ابراهيم جاهدا لاعادة القادسية الى سابق تألقه والاقتراب من الصراع على اللقب وسيحاول ترتيب اوراقه من جديد بعد الخسارة امام كاظمة 2-4 بركلات الترجيح في المباراة النهائية لبطولة الحساوي الاربعاء·
وفاز القادسية في الدوري على الفحيحيل 3-صفر والساحل والتضامن بتيجة احدة 2-1 وخسر امام السالمية 3-4 وكاظمة 2-3 وهو يدرك ان تعرضه لخسارة جديدة ربما تحد من طموحه رغم ان المشوار ما زال طويلا ولكن نزيف النقاط قد يبعده عن الصراع· ويعول القادسية على الحارس نواف الخالدي وفايز بندر ونهير الشمري وخلف السلامة وبدر المطوع اضافة الى العمانيين فوزي بشير ومحمد مبارك والعاجيين ابراهيما كيتا وابوكوني المنضم حديثا الى صفوفه·
ولا تقل المباراة الثانية بين السالمية الثاني (12 نقطة) والكويت المتصدر وحامل اللقب (13 نقطة) عن المباراة الاولى لان فوز الاول سيمنحه الصدارة فيما فوز الثاني سيبعده بالقمة ويعطيه لقب بطل الذهاب· ويامل السالمية عدم تفويت الفرصة والاستفادة من اقامة المباراة على ارضه والتمسك بالنقاط الثلاث بوجود عناصر بارزة امثال المهاجم بشار عبد الله وحمد الحربي ونواف العتيبي واحمد العيدان والعماني سلطان الطوقي والبرزيليان سيرجيو وجيكاريه·
اما الكويت فهو الفرق الوحيد لم يخسر في الدوري حتى الان فاز في اربع مباريات وتعادل في واحدة وقدم اداء طيبا وهو لن يرضى بالتنازل عن الصدارة بسهولة، وهو يعول على الحارس خالد الفضلي ويعقوب الطاهر ويوسف اليوحة وجراح العتيقي وليد علي وفهد عوض وابراهيم شهاب والبحريني طلال يوسف والانغولي اندريه ماكنغا والمهاجم الجديد سيباستيان الذي تعاقد معه بدلا من المغربي محمد ارمومن·