الاتحاد

الإمارات

بعد الحب.. سرق هاتفها و150 درهماً ثم خنقها حتى الموت

السجن مدى الحياة لآسيوي قتل فتاة عمداً وفر هارباً

السجن مدى الحياة لآسيوي قتل فتاة عمداً وفر هارباً

تحرير الأمير ( دبي)

قضت محكمة جنايات دبي بالسجن مدى الحياة بحق آسيوي ثلاثيني، بعد إدانته بالقتل العمد، والسرقة، لقيامه بخنق فتاة حتى الموت، بعد أن سرق منها 150 درهماً وهاتفها المحمول.
ووفق سجلات محكمة جنايات دبي، فإن المجرم والذي يعمل حداداً تعرف على الفتاة بالمصادفة ونشأت بينهما علاقة، فذهب لزيارتها بشقتها الكائنة في بمنطقة البراحة بدبي، وبعد أن قضى وطره منها قام بخنقها حتى الموت، وسرق هاتفها المحمول و150 درهماً، ثم فر هارباً.
وأفاد حارس الأمن وهو المبلغ عن الحادثة بأن الجيران اشتكوا من رائحة لا تطاق تصدر من إحدى شقق الطابق الذي تقطن فيه الضحية، وقام باقتفاء أثر الرائحة التي لم تختف رغم تنظيف الطابق وغرف القمامة جيداً، فتبين أنها تعود لشقة «الضحية»، فقام بطرق الباب أكثر من مرة من دون جدوى، حيث لم يستجب أحد، فتواصل مع الشرطة التي جاءت على الفور، وتم فتح الباب بعد الإجراءات القانونية، فعثروا على جثة المرأة على الأرض.
وقال ضابط الشرطة: إنه لم يتم العثور على أي إشارات تدل على استخدام العنف في المكان، إلا أن هاتف الضحية كان مفقودًا، فبدأنا في البحث والتحري عنه حتى اكتشفنا أنه تم بيعه إلى متجر في المنطقة، وبعد أن تقدم مالك المتجر بمعلومات عن شخصية البائع للهاتف المحمول المسروق، تم تعقب المتهم الباكستاني في مدينة مجاورة، حيث تم اعتقاله في مقر إقامته.
واعترف الفاعل بأنه كان على علاقة بالفتاة، واعترف فيما بعد بخنقها، لكنه أصر على أنه لم يقصد إنهاء حياتها، وخلال استجوابه، قال إنه التقى الفتاة في فبراير الماضي، ونشأت بينهما علاقة، وأثناء زيارته لها، وبعد قضاء وقت جميل معاً قامت بسرقة نقوده، فغضب من تصرفها، ولكنه لم يقصد إزهاق روحها.
وقال ممثلو الادعاء أمام المحكمة، إن الفتاة أمسكته من قميصه فلف هو قطعة قماش حول عنقها وخنقها بيد واحدة حتى سقطت الفتاة ميتة، ثم سرق هاتفها المحمول والنقود، وغادر الشقة، بعد إغلاق الباب من الخارج.

اقرأ أيضا

حاكم الشارقة يطلع على استراتيجية إدارة المراعي