الإمارات

الاتحاد

الحبس 3 أشهر لفنان خليجي مارس الرذيلة مع أوروبية

دبي (الاتحاد)
قررت محكمة الجنايات في دبي حبس مطرب خليجي ذائع الصيت لمدة 3 أشهر بعد أن أدانته بممارسة الرذيلة مع فتاة فرنسية بالتراضي بينهما، فيما قررت الهيئة القضائية ذات العقوبة لصديق الفنان.وجاء الحكم بعد أن قضت المحكمة بتعديل الاتهام المسند للفنان من تهمة الاغتصاب، التي تصل العقوبة فيها إلى الإعدام بحسب قانون العقوبات الاتحادي، إلى هتك العرض بالرضاء، وذلك بناء على توفر للهيئة القضائية من أدلة في هذا الصدد.وكان الفنان أنكر خلال مثوله أمام الهيئة القضائية في أبريل الماضي اغتصابه الفتاة البالغة من العمر 19 عاماً، كما أنكر صديقه ما أسند له من اتهامات في هذه القضية.وكانت النيابة العامة اتهمت الفنان عند إحالته إلى المحكمة بمواقعة الفتاة، مشيرة إلى أنه استغل فقدها الإدراك بالسكر الشديد ووجودها معه في مقر سكنه، وقام بممارسة الرذيلة معها رغماً عنها بحسب النيابة، فيما اتهمت صديقه بهتك عرض الفتاة بالإكراه، حينما قام بتجريدها من ملابسها، ولامس أجزاء حساسة من جسدها، وهي عارية.وأظهرت إفادة الفتاة التي كشفت عنها لائحة الاتهام أنها تعرفت على المتهمين في أحد الفنادق، ورافقتهما إلى مقر سكن صديقهما للاحتفال، حيث تناولوا المشروبات الكحولية، مبينة أنها غابت عن الوعي مباشرة، ولم تشعر بنفسها، إلا وهي في المستشفى، وعلمت بأنها تعرضت لواقعة اعتداء، إضافة إلى وجود كدمات حول رقبتها وذراعها اليمنى وفخذيها فضلاً عن أنها فقدت عذريتها وفقاً لما أفادتها به الطبيبة الشرعية القائمة بفحصها.يشار إلى أن عريف في شرطة دبي أفاد تحقيقات النيابة العامة بأنه عثر على الفتاة مستلقية بالقرب من بناية قيد الإنشاء أثناء ممارسته الرياضة في الصباح الباكر، مشيراً إلى أنها فاقدة للوعي. وبين أنه عاد فوراً إلى منزله وأحضر معه زوجته وغطاءً لتغطية المجني عليها، التي كانت عارية من ملابسها في الجزء السفلي، وأبلغ الشرطة والإسعاف، الذين حضروا ونقلوها إلى المستشفى.

اقرأ أيضا