الاتحاد

الإمارات

تدشين عربة السنوركل للأبراج في عجمان





حوار - علي الهنوري:
كشف المقدم عادل سيف المطروشي نائب المدير العام للدفاع المدني في عجمان عن أن حكومة عجمان بصدد إدخال آلية جديدة للإطفاء تساهم في إخماد الحرائق بالأبراج السكنية ، لافتاً إلى أهمية إنشاء كلية خاصة للإطفاء تساهم في الحفاظ على مكتسبات الطفرة الحضارية التي تشهدها الدولة·
وقال المطروشي: عالم الاطفائيين أصبح منظومة خاصة لدية القدرة على مواكبة التغيرات التي تحدث في عالمنا المتطور بين الفترة والأخرى في جميع المجالات الاقتصادية والحضارية والعمرانية والوسائل الجديدة التي تدخل في حركة البناء والتعدين لافتاً إلى أن تلك المتغيرات لها وسائلها الخاصة والمحددة للكوارث والحرائق وتعتبر مهنة رجل الإطفاء في معظم دول العالم المتقدم من المهن المرموقة والتي تمثل التضحية والإخلاص في العمل وحب الوطن ويعتبر الفرد المنتمي لشرف الحصول على بطاقة وعضوية العمل في المهام الإطفائية من أصحاب المهام المرموقة، بينما لا تزال في عالمنا العربي مهنة الاطفاء تقتصر على الرجل الذي يرتدي الخوذة الصفراء ويحمل بيده أنبوب المياه ودوره هامشي في الحياة·
طفرة حضارية
وأكد المطروشي على أن دولة الإمارات العربية المتحدة تعيش طفرة حضارية غير مسبوقة في جميع الأصعدة وأصبح البرنامج الاقتصادي والاستثماري العمراني يتجه إلى النمو الرأسي في البنيان وأصبحت الوسائل الاطفائية تشهد متغيرات لمواجهة نيران الأبراج في حال وقوعها لا قدر الله، وذلك حسب إمكانيات وزارة الداخلية التي تبحث بين الفترة والأخرى تطوير المعدات الإطفائية سيما وأن هذه الطفرة الاستثمارية منتشرة في جميع إمارات الدولة، مما يتطلب إعادة التقييم للمهام الاطفائية·
كلية للإطفائيين
وقال المطروشي إن المسؤولين في وزارة الداخلية يراعون الأيديولوجية الجديدة التي تتطلب مواكبة كل الأحداث والمتغيرات ومن المهام الجديدة التي يجب السعي لها، لهذا يتطلب إنشاء كلية خاصة للإطفائيين تعمل على تخريج أفواج واعية ومثقفة ملمة بقواعد الإطفاء ولديها الخبرة الكافية بمختلف أنواع الحرائق، لافتاً إلى أن الحوادث التي تقع في المناطق الصناعية لها أنواع مختلفة من المهام منها حرائق الأصباغ والبترول والديزل والفوم والألمنيوم والمصانع الأخرى·
وقال المطروشي: إن الإطفائيين دائماً ما يقومون بواجبات كبيرة خلال عمليات الحوادث والحرائق بين العمارات السكنية أو المصانع أو شركات الأصباغ أو شركات تكرير الديزل كل تلك الحرائق تبعث غازات سامة تتطلب الحيطة والحذر قبل الخوض فيها كما تتطلب الكشف الطبي بين فترة وأخرى من أجل التخلص من المواد الضارة·
عربة إطفاء
أعلن المطروشي أن إمارة عجمان قادرة من خلال الأجهزة والآليات المتوفرة لديها من السيطرة على مختلف الحرائق ونظراً لانتشار مشاريع الأبراج الاستثمارية الجاري تنفيذها والتي تحتاج إلى جهود من إدارة الدفاع المدني من بينها أفراد ومعدات جديدة وتفادياً لوقوع أي أخطار قامت حكومة عجمان بالتعاون مع إدارة الدفاع المدني بشراء عربة إطفاء كبيرة تسمى ''سنوركل'' من جمهورية ألمانيا تستطيع الوصول للأدوار والأبراج العالية والتي يصل ارتفاعها الـ 24 دوراً، والمؤمل ان تدخل الخدمة خلال الشهر المقبل وستعزز تلك العربة معدات الدفاع المدني وستكون جاهزة بعد تأهيل فريق خاص يتولى التشغيل والعمل على العربة، وقال المطروشي مهما بلغ حجم المعدات الإطفائية لا يمكن لها السيطرة على الأدوار التي تزيد عن 26 طابقا، حيث يتطلب الأمر استخدام وسائل أخرى لأنه لا يمكن المناورة في المهام الاطفائية في علو سلم طوله 26 دوراً، حيث تكود المهمة صعبة، لهذا سيتم الاستعانة بالطوافات الإطفائية أو يتم السيطرة عليها بواسطة معدات الإطفاء المتوفرة في الأبراج والمنتشرة في كل دور·
قال المطروشي إنه سيتم خلال الشهر المقبل تدشين مشروع الربط الالكتروني لدى جميع المباني الاستثمارية والمنشآت الاقتصادية والتي تكون مرتبطة بشكل مباشر مع غرفة العمليات بالدفاع المدني، حيث سيتم من خلال وحدة الربط الإلكتروني تحديد موقع الحادث ومعرفة كميات المياه الواجب توفرها في الخزانات الخاصة لمياه الحرائق في المنشآت والمصانع والمباني السكنية وباستطاعة مشروع الربط فصل التيار الكهربائي·
معايير السلامة
قال المطروشي: إن تعليمات الشيخ راشد بن حميد النعيمي رئيس دائرة البلدية والتخطيط في عجمان أكدت على أهمية التعاون مع إدارة الدفاع المدني من أجل تطبيق معايير السلامة والأمن في المنشآت التجارية، وأن يتم التشديد والرقابة على ضرورة اتباع قوانين الأمن والسلامة وعدم التساهل في الإجراءات المتبعة· لافتاً إلى أن الشيخ راشد بن حميد النعيمي شكل لجنة مكونة من الدفاع المدني والبلدية تراقب جميع الشركات والمصانع والمشاريع الاستثمارية في تطبيق معايير السلامة، ويتم رفع تقرير كل أسبوعين وشهري للشيخ راشد النعيمي من أجل اتخاذ الإجراء اللازم حيال المصانع والشركات·
السلامة على الشواطئ
قال المطروشي: إن إدارة الدفاع المدني أضافت اختصاصات جديدة تساهم في نشر معايير الأمن والسلامة على الشواطئ، حيث يتم تكليف دورات خاصة مهمتها إنقاذ مرتادي الشواطئ والبحر ولديهم طاقم مؤهل على مختلف مهام البحر، كما يوجد لديهم معدات بحرية وقوارب إنقاذ كذلك أنشأت الإدارة وحدة خاصة تقوم بإسعاف ونقل المرضى كلما دعت الحاجة من المنازل إلى المستشفيات·

اقرأ أيضا

أصدره حمدان بن محمد.. قرار بتنظيم تشغيل المركبات ذاتية القيادة بدبي