الاتحاد

الاقتصادي

اختتام فعاليات أول معرض للترويج السياحي للإمارات في الهند

جانب من المشاركين في فعاليات معرض الترويج السياحي بالهند (وام)

جانب من المشاركين في فعاليات معرض الترويج السياحي بالهند (وام)

نيودلهي(وام) - اختتمت أمس الأول فعاليات أول معرض للترويج السياحي لدولة الإمارات في الهند التي نظمها المجلس الوطني للســيــاحـة والآثـار في نيـودلهي و بـومـبـاي وبنغالور وكوتشي والذي انطلقت فعالياته يوم الاثنين الماضي تحت عنوان “ سبع إمارات وجهة واحدة “.
وقال محمد خميس المهيري مدير عام المجلس الوطني للسياحة والآثار رئيس وفد الدولة إن حجم الإقبال الكبير لرجال الأعمال والشركات الهندية على فعاليات المعرض الترويجي الإماراتي، يشير إلى أن الإمارات تعتبر من أكثر الوجهات شعبية للسياح في الهند خاصة مع الربط القوي لشركات الطيران الوطنية الإماراتية بين الدولة والهند.
وأكد نجاح فعاليات المعرض التي استمرت أسبوعا في أربع ولايات هندية رئيسية، مشيرا إلى أهمية الحدث الذي تنعكس نتائجه على علاقات التعاون السياحي والتجاري بين البلدين الصديقين خلال المرحلة المقبلة.
وأشار إلى أن فعاليات المعرض التي أقيمت للمرة الأولى تحت مظلة اتحادية ووطنية واحدة جمعت دوائر وهيئات السياحة الحكومية ومنظمي العطلات ووكالات السفر والفنادق من مختلف إمارات الدولة وناقلات الطيران الوطنية وهي الإمارات والاتحاد للطيران والعربية بهدف الترويج للمنتج السياحي للإمارات في الهند التي تعد من أهم الأسواق الآسيوية .
وضم الوفد الإماراتي كلا من محمد علي النومان رئيس هيئة التسويق التجاري والسياحي في الشارقة وصالح الجزيري مدير إدارة الترويج الخارجي في دائرة سياحة دبي وخالد بن نصار مدير إدارة الاتصال الحكومي في المجلس الوطني للسياحة والآثار وعدد من مديري ومسؤولي الهيئات السياحية في الدولة ومديري الشركات السياحية وممثلي كبريات الفنادق والمنتجعات في دولة الإمارات.
ويأتي المعرض الترويجي ضمن الحملات الترويجية للدولة التي يعتزم المجلس إقامتها في معظم دول العالم تحت عنوان “ سبع إمارات وجهة واحدة “ وذلك لتنشيط السياحة في الإمارات من خلال التعريف بمقوماتها الأساسية والتنافسية بجانب الترويج لملف اكسبو دبي 2020 ودعم جهود الدولة لاستضافة هذا الحدث العالمي.
وقال محمد خميس المهيري إن المجلس قرر إطلاق هذا المعرض السياحي الذي أقيم تحت علم دولة الإمارات و بمشاركة كل الهيئات السياحية المحلية للتعريف بمقومات السياحة الإماراتية واستقطاب مزيد من الزوار من الهند لقضاء عطلاتهم في الدولة أو تسهيل مشاركاتهم في المعارض والمؤتمرات التجارية والاقتصادية والمتخصصة التي تقام في الدولة على مدار العام.
وأكد أهمية الحدث لدعم موقع دولة الإمارات على خارطة العالم للقطاع السياحي وتصدرها قائمة السياحة في المنطقة الخليجية والعربية وريادتها لقطاع سياحة المعارض والمؤتمرات، إذ تستضيف سنويا حوالي 120 معرضا و مؤتمرا في كافة التخصصات الاقتصادية والتجارية والسياحية والخدمية.
وأوضح أن الحملة الترويجية التي نظمها المجلس في أربع ولايات هندية سلطت الضوء على المزايا التي تجعل من دبي المكان الأمثل لاستضافة هذا الحدث العالمي الضخم الذي يقام مرة كل خمس سنوات.
وأشار إلى أن المعرض يعتبر بداية للانطلاق إلى الأسواق الخارجية باسم دولة الإمارات وستعقبه معارض أخرى وورش سياحية تغطي قارات العالم الست للترويج للمنتج السياحي الإماراتي المتطور بجانب إبراز مكانة الإمارات في مركز متقدم على خارطة صناعة السياحة العالمية من خلال اتباع أفضل وسائل الترويج السياحي وفقا لأفضل المقاييس والممارسات العالمية.
من جانبه، أكد محمد علي النومان رئيس هيئة التسويق التجاري والسياحي في الشارقة أهمية التعاون مع المجلس الوطني للسياحة والآثار للترويج للسياحة الإماراتية في الهند، مشيدا بالمشاركة في فعاليات المعرض الترويجي في الهند وحشد أكبر عدد من الشركات والهيئات السياحية لجذب المزيد من سياح النخبة ورجال الأعمال من الأسواق الآسيوية التي تعرف باسم الأسواق الناشئة.
وأوضح أن إقامة مثل هذه المعارض المتخصصة باسم الإمارات للتعريف بمقومات السياحة في الدولة التي تمتلك حاليا بنية تحتية عصرية ومتطورة تؤهلها لأن تصبح من أهم المقاصد السياحية على مستوى المنطقة والعالم.
من ناحيته، قال صالح الجزيري مدير إدارة الترويج الخارجي في دائرة سياحة دبي إن المعرض الترويجي يعتبر حدثا مميزا لانتعاش السوق السياحية في الدولة واستقطاب المزيد من السياح ورجال الأعمال الهنود، فضلاً عن أنه يأتي في إطار مساعي الدولة لاستضافة اكسبو 2020 في مدينة دبي وبمشاركة الهيئات المحلية السياحية الدولة ومسؤولين من شركات الاتحاد للطيران وشركة طيران الإمارات وطيران العربية ومندوبين عن وكالات السياحة والسفر .
بدوره، أكد خالد بن نصار مدير إدارة الاتصال الحكومي في المجلس الوطني للسياحة والآثار والمشرف على المعرض الترويجي أن الجهود التي بذلها المجلس للترويج السياحي في الهند ستكون لها آثار إيجابية على الصعيدين الاقتصادي والسياحي.
ولفت إلى أن فكرة المعرض الترويجي الأول في الولايات الهندية الرئيسية الأربع انطلقت من كون أن الهند تعتبر من أبرز الشركاء الإستراتيجيين لدولة الإمارات في آسيا.
وأضاف أن كل التوقعات تشير إلى ارتفاع وتيرة النمو في التعاون الاقتصادي والسياحي بين الإمارات والهند خلال المرحلة المقبلة، مشيراً إلى أن الناقلات الوطنية الإماراتية تعتزم زيادة حركة الطيران الثنائي بين الإمارات والهند لتعزيز الحركة التجارية والاستثمارية والسياحية، حيث يصل حالياً عدد الرحلات الجوية بين الإمارات والهند إلى حوالي 295 رحلة أسبوعية تشمل مختلف المدن في الدولتين بما يدل على أن الحركة الجوية بين البلدين تستحوذ على الجزء الأكبر من الحركة الجوية بين دول الخليج العربي والهند.
وأوضح أن الشركات الهندية حرصت على توسيع عملها مع نظيراتها الإماراتية للاستفادة من التسهيلات السياحية التي تقدمها الدولة للسياح الهنود وخاصة رجال الأعمال.
وأشار إلى أن وفد المجلس الوطني للسياحة والآثار عرض خلال ورش العمل للمشاركين فيلما وثائقيا حول أبرز المعالم والمرافق السياحة في دولة .. بجانب عرض نشرات ترويجية لتعريف الخبراء ووكالات السياحة والسفر في الهند بإمكانيات الإمارات السياحية وقدرتها على تلبية حاجة الأسواق الآسيوية السياحية إضافة للتعريف بما لدى الإمارات من بنية تحتية متميزة تسهم في تطوير القدرات السياحية في كافة الإمارات.
وتضمنت فعاليات المعرض الترويجي في الهند إقامة جناح خاص بمعرض اكسبو دبي العالمي 2020 بجانب عرض سلسلة من الأفلام القصيرة التي تعكس حرص المجلس على إبراز هوية الإمارات من خلال التركيز على الحفاظ على عادات وتقاليد دولة الإمارات بطريقة جذابة كالبيوت التراثية والصناعات التقليدية إضافة لمراكز التسوق والترفيه والفنادق والمنتجعات الفاخرة على شواطئ الدولة.
وتضمن المعرض تقديم سلسلة نشرات ترويجية تحتوي على صور وأحداث مهمة في دولة الإمارات تعكس قدرة الدولة على أن تكون محط اهتمام العديد من السياح حول العالم كما عرضت وكالات السياحة والسفر من دولة الإمارات خدماتها للسياح والزوار المحتملين من الهند والأماكن السياحية التي توفرها في مختلف مدن الإمارات.
وقدم مندوبو عدد من الفنادق الإماراتية خلال المعرض عروضهم الترويجية السياحية مثل زيارة الأماكن السياحية كبرج خليفة في دبي باعتباره أطول برج في العالم وجزيرة النخلة وجامع الشيخ زايد الكبير وقصر الإمارات وعالم فيراري وجزيرة السعديات وجزيرة ياس في أبوظبي.

اقرأ أيضا

1.73 % نمو الناتج الإجمالي الحقيقي للاقتصاد في 2018