الاتحاد

الاقتصادي

اختيار الإمارات لرئاسة اللجنة الفنية للإحصاءات الاجتماعية

أبوظبي (الاتحاد) - ترأس دولة الإمارات أول لجنة فنية يتم تشكيلها حول موضوع الإحصاءات الاجتماعية، والتي ستضم عدداً من الدول العربية والإسلامية الأعضاء في مركز الأبحاث الإحصائية والاقتصادية والاجتماعية للدول الإسلامية “سيسرك”، بحسب المجلس الوطني للإحصاء.
وقال راشد خميس السويدي مدير عام المركز الوطني للإحصاء في بيان صحفي أمس، إنه سيتم تشكيل اللجنة ومباشرة أعمالها خلال الفترة القادمة، وفق الشروط المرجعية التي تم إعدادها لعمل اللجنة ومخرجات عملها.
وأضاف أن هناك تطوراً متزايداً في دور وحضور ومساهمة دولة الإمارات العربية المتحدة في المحافل والفعاليات الإقليمية والعربية والإسلامية وغيرها، مشيراً في الوقت ذاته إلى المسؤولية التي تتطلبها هذه اللجنة، وكذلك مدى أهميتها والفوائد التي ستعود على العمل الإحصائي في الدولة من خلال إدارتها لعمل اللجنة، وإتاحتها لفرصة كبيرة لإشراك الكوادر المواطنة للاستفادة من خبرات وتجارب الدول الأخرى، والمشاركة في الاجتماعات وورش العمل الفنية في موضوع الإحصاءات الاجتماعية، والتي هي من المواضيع المهمة ضمن برنامج العمل الإحصائي في الدولة.
وشارك المركز الوطني للإحصاء بصفته ممثلاً لدولة الإمارات العربية المتحدة في الاجتماع الرابع والثلاثين لمجلس إدارة مركز الأبحاث الإحصائية والاقتصادية والاجتماعية للدول الإسلامية، الذي عقد مؤخراً في أنقرة.
وشارك الوفد في الاحتفال الذي نظمه مركز “سيسرك” بمناسبة انتقاله لمقره الجديد والدائم في العاصمة التركية أنقرة، برعاية الرئيس التركي عبد الله غول، وفقاً للبرنامج الذي أعدته إدارة مركز الأبحاث الإحصائية والاقتصادية والاجتماعية والتدريب للدول الإسلامية لدورة اجتماع المجلس لعام 2012.
وأكد السويدي أن الاجتماع شهد نقاشاً لأولويات العمل وبرنامج المركز للسنوات القادمة.
ويعتبر مركز “سيسرك” المؤسسة الإحصائية الأهم على مستوى الدول الإسلامية، الذي يضم في عضويته نحو 55 رئيساً ومديراً عاماً للمراكز والأجهزة الإحصائية، والذين يمثلون الدول الإسلامية التي يقدم المركز خدماته المتنوعة لها في مجال بناء القدرات وتبادل الخبرات الإحصائية، إلى جانب قيامه بجهود متواصلة لتوثيق علاقات التعاون المشترك وتبادل الزيارات التعارفية بين الأجهزة الإحصائية للدول الأعضاء، وإعداد قوائم الخبراء والفنيين المتخصصين لدى الدول الأعضاء، بهدف تطوير آليات لتبادل الزيارات التدريبية لهؤلاء الخبراء، وفق احتياجات الدول، بالإضافة إلى جهود المركز في بناء قاعدة إحصائية شاملة عن الدول الأعضاء وبناء ملفات تعريفية بواقع ومؤشرات كل دولة من خلال البوابة الإحصائية التي يؤسسها المركز.
وتجدر الإشارة، إلى أنه تم تجديد عضوية “الوطني للإحصاء” كممثل لدولة الإمارات العربية المتحدة في مجلس إدارة “سيسرك” للدورة الثانية على التوالي.
وقال السويدي “إن ذلك يمثل شهادة يعتز بها كل أبناء النظام الإحصائي في الدولة، وتجديدها يكون بشكل استثنائي للأعضاء النشيطين والذين يكون لهم دور متميز في عمل المجلس”.
وأشار السويدي إلى أن هذه العضوية تضيف المزيد من المهام والمسؤوليات على المركز، باعتباره ممثلاً للدولة أولاً، وكذلك لاطلاعه بمهام إدماج احتياجات ومتطلبات العمل الإحصائي للمنطقة ضمن أولويات وبرامج عمل المركز، مشيراً إلى أنه سيتم اطلاع مجلس وكلاء ورؤساء الأجهزة الإحصائية لدول مجلس التعاون على هذا الإنجاز، بهدف إثراء حضور ودور المركز الوطني في أعمال مجلس إدارة “سيسرك” بما يعزز العمل الإحصائي لدول مجلس التعاون.

اقرأ أيضا

رد «المضافة» أحدث طرق الاحتيال الإلكتروني