الاتحاد

الرياضي

جماهير الكرة الكويتية احتفت بـ "سمعة الخطير"

الكويت - سالم سعدون:

حظي نجم نجوم الكرة الإماراتية والخليجية اسماعيل مطر باستقبال دافئ وترحيب كبير من جانب كل جماهير الكرة الكويتية على اختلاف ميولها وذلك منذ وصوله ظهر أمس الأول للمشاركة في ختام مهرجان الحساوي·· حيث فوجئ مطر بوجود لافتات كثيرة في الملعب كتب عليها عبارات التهنئة للإمارات عموماً ولإسماعيل خصوصاً· كما هتفت له الجماهير بمجرد نزوله الملعب وظهور صورته على الشاشة الموجودة بالملعب قائلة: ''تعالى يا سمعة'' وبالفعل توجه إسماعيل الى كل أنحاء الملعب لتحية الجماهير التي هتفت وصفقت له طويلاً·· كما نادته الجماهير ''إسماعيل الخطير''·· وترجمت ذلك بلافتات الترحيب التي تضمنت نفس العبارات·
وفي لفتة طيبة من اللجنة المنظمة حرصت على ان يقوم إسماعيل نفسه بتسليم الجوائز النقدية والعينية للجماهير التي فازت بها عن طريق السحب·
مطر أيضاً حرص على التواجد في ديوانية الحساوي ليلا عقب المباراة لينضم لقافلة نجوم الخليج والعرب الذين حرصوا على تلبية دعوى الحساوي للمشاركة في افتتاح وختام البطولة·· وكانت بمثابة فرصة لمطر لاستعادة الذكريات الجميلة بالنسبة له عن ''خليجي ،''18 وبالنسبة لزملائه الذين سبقوه من النجوم عن الدورات السابقة·· وقد حظي اسماعيل بحفاوة كبيرة من جانب أسرة الحساوي الذين قدروا له حرصه على الحضور وتلبية الدعوة·
وعلم ''الاتحاد الرياضي'' أن ادارة نادي كاظمة قد رصدت مكافآت مالية غير مسبوقة للاعبي الفريق الأول للكرة في النادي وذلك بمناسبة فوزهم ببطولة السوبر الأولى على كأس المرحوم مبارك عبد العزيز الحساوي للكرة والتي اختتمت مساء أمس الأول، بعدما نجحوا في الفوز على القادسية في المباراة النهائية 4/2 بضربات الترجيح بعدما انتهى الوقتان الأصلي والإضافي بالتعادل السلبي·
ومن المتوقع أن تصل المكافآت المرصودة والتي سيساهم فيها أسعد البنوان رئيس النادي ورجل الاعمال الى حوالي 3 آلاف دينار لكل لاعب·
وكان كاظمة قد استحق الفوز في المباراة النهائية حيث كان الافضل نسبياً والأخطر على المرمى·· وكان قريباً من الفوز خاصة بعدما حصل لاعبه المحترف البرازيلي أندريه على ضربة جزاء صحيحة قبل نهاية المباراة بربع ساعة أهدرها أحمد المطيري كابتن الفريق في الوقت الذي افتتح نفس اللاعب ضربات الترجيح لفريقه بالتسجيل في مرمى نواف الخالدي·
يذكر أن كاظمة تخطى مبارياته الثلاث خلال مشوار البطولة أمام كل من السالمية ثم التضامن وأخيراً القادسية بفضل ضربات الترجيح التي تدرب عليها الفريق جيداً·

اقرأ أيضا

سباق العين الأول للجري.. «تفوق وإبداع»