الاقتصادي

الاتحاد

الصين تراجع خطة «فولكس» لاستدعاء السيارات

أحد الفنيين ينظف سيارة من إنتاج فولكس فاجن في هانوفر الألمانية (أرشيفية)

أحد الفنيين ينظف سيارة من إنتاج فولكس فاجن في هانوفر الألمانية (أرشيفية)

بكين (د ب ا)
ذكرت وسائل إعلام محلية أمس، أن الإدارة المسؤولة عن مراقبة الجودة في الصين طالبت شركة فولكس فاجن الألمانية لصناعة السيارات بإمدادها بوثائق داعمة، بعد أن أثار تعامل الشركة مع استدعائها لطرازات من سياراتها مؤخراً احتجاجات من جانب المستهلكين.
وأفادت وكالة أنباء الصين الجديدة «شينخوا» إنه صدرت أوامر لشركة فولكس فاجن بتقديم مزيد من الوثائق للتحقق من مدى فعالية قرارها الذي صدر في 17 أكتوبر الماضي بشأن استدعاء 563?6 ألف سيارة من طراز ساجيتار، و17?5 ألف سيارة من طراز بيتليز. وقالت شينخوا إن الإدارة العامة الصينية لمراقبة الجودة والتفتيش والحجر طالبت أصحاب السيارات المتضررين بالاتصال بوكلاء فولكس فاجن، لإجراء فحص مجاني لذراع السحب أو أي عيب آخر، وإبلاغ مركز إدارة المنتج المعيب بالمشكلة عبر الإنترنت.
وقالت الإدارة العامة الصينية لمراقبة الجودة والتفتيش والحجر إنها خصصت المزيد من الموارد التكنولوجية لهذه القضية، عن طريق تنظيم مجموعات تفتيش وخبراء في مجال صناعة السيارات لتقييم عملية الاستدعاء.
وذكرت شينخوا أن مركز إدارة المنتج المعيب دعت الخبراء إلى تحليل الأجزاء التي بها عيوب، كما طلبت من أجهزة تفتيش محلية إجراء «المزيد من الاختبارات الأخرى ذات الصلة». ويشار إلى أن أن «ساجيتار»، وهي النسخة الصينية من السيارة طراز جيتا تعد رابع أكثر سيارة سيدان ذات شعبية في الصين، حيث تم بيع 235 ألف سيارة من هذا الطراز خلال الأشهر التسعة الأولى من العام.

اقرأ أيضا

«الاقتصاد»: حملات رقابية مكثفة بمختلف أسواق الدولة