الاتحاد

الإمارات

هيئة الهلال الأحمر تعزز جهودها الإنسانية في اليمن

بلغت قيمة البرامج الإنسانية والمشاريع الخيرية والتنموية التي نفذتها هيئة الهلال الأحمر في اليمن في الفترة من العام 1994 وحتى نهاية العام الماضي 55 مليونا و189 ألف درهم، وتضمنت العمليات الإغاثية والمشاريع الإنشائية والموسمية وبرامج رعاية وكفالة الأيتام والمساعدات المقطوعة والعينية ·
وأكد سعادة خليفة ناصر السويدي رئيس مجلس إدارة الهلال الأحمر أن الهيئة تضطلع منذ مطلع التسعينيات بدور إنساني وتنموي على الساحة اليمنية لتحسين حياة أشد الفئات ضعفا والحد من معاناتهم الإنسانية، مشددا على أن جهود الهيئة في اليمن تعززت بفضل المبادرات الكريمة للمغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان ''طيب الله ثراه'' الذي لم يدخر وسعا خلال حياته العامرة بالخير والعطاء في مساندة الأشقاء في اليمن والوقوف بجانبهم في السراء والضراء، وانتشرت على الساحة اليمنية مشاريع زايد الخير التي لا تزال تعطي ثمارها وينتفع بخيراتها الأهل والأشقاء في المحافظات اليمنية كافة · وأضاف: على ذات النهج الذي اختطه المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان والأثر الذي تركه في نفوس شعب اليمن الشقيق يسير خير خلف لخير سلف صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة ''حفظه الله'' في الدفع بهذه المسيرة القاصدة إلى الأمام ودعمها وتعزيزها بالمزيد من المشاريع الحيوية التي ترتقي بمستوى الخدمات المقدمة للفئات الضعيفة في مجالات الصحة والتعليم وخدمات المياه وغيرها من الأنشطة الضرورية ·
وقال إن هيئة الهلال الأحمر عبر توجيهات الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة ومتابعة سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء رئيس هيئة الهلال الأحمر من الانتشار وسط الضعفاء في اليمن وتوسعت برامجها أفقيا ورأسيا وتنوعت خدماتها متضمنة أهم الجوانب الإنسانية، وشملت برعايتها وعنايتها أصحاب الحاجات وذوي الدخل المحدود والأسر المتعففة وأشد الفئات ضعفا · وأضاف : نسبة للأهمية التي توليها الهيئة لبرامجها في اليمن افتتحت مكتبها في العاصمة صنعاء لتتواصل مع الفئات التي ترعاها وتسهر على قضاء حوائجها، وأيضا لتكون قريبة من موقع الحدث وتخطط برامجها وأنشطتها من وحي الاحتياجات الفعلية للمستهدفين·

اقرأ أيضا

نهيان بن مبارك يحضر عرس أبناء العوامر