عربي ودولي

الاتحاد

القاعدة تحتجز 15 جندياً رهائن بعد هجوم في اليمن

يحتجز تنظيم القاعدة 15 جنديا يمنيا بعد هجوم جديد استهدف قوات الامن اليمنية في محافظة الحديدة (غرب) واسفر عن سقوط 13 قتيلا، حسبما ذكرت اليوم الاحد مصادر امنية وقبلية.

وقال مصدر امني ان عشرات من مسلحي القاعدة هاجموا ليلا مقر قيادة قوات الامن في بلدة جبل راس في محافظة الحديدة على البحر الاحمر، مما ادى الى "مقتل 13 جنديا وجرح عشرة وخطف آخرين 15".

وأضاف المصدر نفسه أن ثلاثة من المهاجمين قتلوا في العملية، موضحا ان مقاتلي القاعدة "نجحوا في الاستيلاء على المبنى".

وقال أحد الأعيان القبليين إن تعزيزات عسكرية ارسلت من مدينة الحديدة وبدأت مفاوضات مع مقاتلي القاعدة لينسحبوا من الموقع.

وأضاف المصدر نفسه ان "وساطة قبلية تجري لانسحاب اعضاء القاعدة والافراج عن الجنود الاسرى".

ووصل مسلحو القاعدة من منطقة العدين في محافظة اب المجاورة، التي سيطروا عليها بعد مواجهات مع خصومهم في حركة انصار الله التي تواصل بسط سيطرتها في غرب اليمن ووسطه.

اقرأ أيضا

إصابات «كورونا» الجديدة في إيطاليا عند أدنى مستوى منذ 25 يوماً