الاتحاد

عربي ودولي

بدء تطبيق خطة أمن بغداد الجديدة

بغداد - وكالات الأنباء: أعلن الجيش الاميركي بدء تطبيق خطة ''أمن بغداد'' الجديدة بعملية عسكرية مشتركة في ضاحية الأعظمية أمس، بعد فشل الحملات السابقة في إنهاء أعمال العنف التي تقتل العشرات يوميا، فيما استمر نزيف الدم العراقي بالتزامن مع إسقاط خامس مروحية حربية أميركية خلال 3 أسابيع، ومقتل 8 عسكريين أميركيين ومداهمات أسفرت عن مقتل واعتقال 27 مسلحا·
وقال المتحدث باسم الجيش الأميركي الجنرال وليام كولدويل ردا على سؤال خلال مؤتمر صحافي عن موعد البدء بتطبيق الخطة الأمنية المتضمنة نشر نحو 91 ألف عسكري أميركي وعراقي في شوارع بغداد لفرض الأمن، ''إن الخطة تنفذ بشكل كامل بينما أتحدث معكم''· وقال القائد في اللواء الأميركي الضارب ''سترايكر'' الميجور روبي بارك ''إن قوات أميركية وعراقية باشرت عملية تمشيط مشتركة في الأعظمية كجزء من الخطة الأمنية الجديدة بمشاركة ثلاث كتائب من الفرقتين السادسة والتاسعة من الجيش العراقي والشرطة الوطنية''· وأوضح مصور غربي مرافق للقوة العسكرية أن العملية تضمنت تفتيش عشرات المنازل في المدينة وحولها، حيث عثرت على ''كميات كبيرة من الأسلحة''· ونقل عن مصدر مقرب من رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي قوله إنها ''تتعلق بتشديد الأمن حول منطقة الأعظمية إثر تلقي معلومات عن وصول مقاتلين إلى هناك''· وذكر سكان في أحياء أور والشعب والبلديات المجاورة أن قوات مشتركة شنت حملة دهم وتفتيش اعتقلت خلالها عددا غير محدد من الأشخاص· وقد انتشرت قوات تابعة للشرطة بشكل كثيف قرب مداخل مدينة الصدر، معقل ميليشيا ''جيش المهدي التابعة للزعيم الشيعي الشاب مقتدى الصدر أمس الأول· كما لوحظ تمركز دبابات وعربات مدرعة تابعة لقوات الجيش في شوارع مناطق أخرى·
وفي وقت لاحق، قال ضابط أميركي رفيع المستوى ''إن خطة أمن بغداد والتحضيرات المرافقة لها تمضي قدما، وهذا كله جزء منها، وبالتالي لا يمكن القول إنها تبدأ في يوم محدد''·
في غضون ذلك، أكد كولدويل إسقاط مروحية نقل مخصصة لمشاة البحرية الأميركية من طراز ''شينوك ''46 التي يمكن أن تحمل 24 راكبا إلى جانب طاقم من أربعة أفراد على بعد نحو 19 كيلومترا شمال غربي بغداد ومقتل 7 عسكريين كانوا على متنها· وأعلن الجيش الأميركي مقتل أحد جنود مشاة البحرية ''مارينز'' برصاص مسلحين في محافظة الأنبار أمس الأول·
وذكر الجيش العراقي في بيان عسكري أن 10 ''إرهابيين'' قتلوا في اشتباكات مع قواته بمدينة الرمادي عاصمة الأنبار أمس تم خلالها اعتقال عدد من ''الإرهابيين''· وأضاف أن ''إرهابيين'' قتلا في بغداد وألقي القبض على 8 آخرين و5 من المشتبه بهم، كما قتل ''إرهابيان'' واعتقل 5 آخرون في منقطة الموصل·
على صعيد العنف، قتل أحد العاملين في مجلس الوزراء وأصيب آخر بجروح جراء إطلاق نار استهدف سيارتهم في بغداد· كما قتل موظف بوزارة الداخلية وجرح 3 آخرون بانفجار عبوة ناسفة استهدفت سيارتهم في الكرادة، وقتل شخص وأصيب 7 آخرون بجروح جراء سقوط قذيفتي هاون في منطقة الراشدية· وأصيب 4 اشخاص بينهم ضابط شرطة بجروح إثر انفجار عبوة ناسفة في ضاحية بغداد الجديدة· قتل 3 من حراس مقر قناة ''العراقية'' الحكومية في الكرخ وأصيب آخر بجروح عندما أطلق أفراد حماية تابعين لشركة أمنية أجنبية النار عليهم·
وقتل رجل وزوجته بنيران مسلحين أغاروا على منزلهما في الموصل· وقالت الشرطة إنه تم العثور على 30 جثة في أنحاء بغداد وجثة جندي قتل بالرصاص في الشرقاط وجثث 3 أفراد في المحمودية وجثتين في اليوسفية·

اقرأ أيضا

كاتب أميركي: الدوحة تتجسس على معارضيها بذريعة «حرية الإعلام»