الاتحاد

الرياضي

مواجهة ثأرية بين الغرافة والريان

تبدأ اليوم المرحلة الثالثة والأخيرة من الدوري القطري لكرة القدم والجولة التاسعة عشرة والتي تشهد 5 مباريات، أهمها وأبرزها قمة الغرافة مع الريان، ولقاء العربي مع الخور، والوكرة مع قطر، بالإضافة إلى الأهلي مع أم صلال والسد مع الشمال·
تبرز مباراة الغرافة مع الريان كأبرز لقاءات الجولة، حيث تضم فريقين من أقوى فرق الدوري وبطل ووصيف دوري 2005 وطرفي نهائي كأس الأمير الأخيرة·· ويغلب على المباراة الطابع الثأري بعد أن حقق الريان في الجولة الماضية أول فوز له على الغرافة منذ عدة مواسم وبهدفين للاشيء ما يغلب على المباراة طابع الفوز، حيث يتطلع كل فريق للنقاط الثلاث، حيث يسعى الغرافة لضمان المركز الثاني، ويحاول الريان العودة إلى المربع الذهبي·
التوقعات تؤكد أيضاً أن اللقاء سيكون ساخناً بعد الدعم الكبير الذي حصل عليه الريان والصفقات التي فاز بها مؤخراً بانضمام ظهيري الوكرة نايف الخاطر، وضاحي النوبي وقلب دفاع الغرافة محمد الحاج الذي سيلعب ضد فريقه السابق، بالإضافة إلى البرتغالي جواو توماس هداف العربي السابق·· ومن المنتظر مشاركة المهاجم البرازيلي الجديد تاجو لاعب ساوباولو·
أما الغرافة فقد استعاد قوته وخطورته منذ تولي مسؤوليته الألماني سيدكا خلفاً للفرنسي ميشيل روكيت·· ويتميز الغرافة بالأداء القوي والفوز بعدد وافر من الأهداف جعله ثاني أقوى هجوم بعد السد وبفارق هدف واحد·· الغرافة في المركز الثاني 33 نقطة والريان الخامس برصيد 24 نقطة·
وفي مواجهة لا تقل صعوبة يلتقي العربي مع الخور·· ويطمح العربي إلى استمرار انتصاراته وتثبيت أقدامه في المربع الذهبي الذي وصل إليه للمرة الأولى الجولة الماضية بفوزه على قطر، فيما يحاول الخور العودة للانتصارات التي توقفت مرة أخرى فتراجع إلى المركز التاسع وبات قريباً من العودة مرة أخرى إلى القاع والمركز العاشر والدخول في معركة البقاء والهبوط التي كان قد أفلت منها بداية المرحلة الثانية· العربي في المركز الرابع برصيد 24 نقطة والخور التاسع برصيد 18 نقطة·
وفي محاولة جديدة للهروب من الأزمة التي يعيشها يلتقي الأهلي صاحب المركز الأخير مع أم صلال في لقاء يحاول فيه الأهلي ايضا الثأر من بطل الدرجة الثانية والحصان الأسود لدوري 2007 والذي تفوق عليه مرتين في المرحلتين الأولى والثانية 4-صفر و2-صفر·
وتعد مهمة الأهلي انتحارية لعدم وجود أي بديل سوي الفوز وبدء رحلة الإنقاذ والعودة إلى منطقة الأمان وعدم الهبوط للدرجة الثانية للمرة الأولى في تاريخه·· أما أم صلال وبعد أن ضمن بقاءه وبنسبة كبيرة في دوري الدرجة الأولى وهو ما لم يحققه فريق آخر يحاول مضاعفة الإنجاز بحجز مكانه في المربع الذهبي واللعب في بطولة كأس ولي العهد·· الأهلي في المركز الأخير برصيد 14 نقطة وأم صلال الثالث برصيد 28 نقطة·
وللمرة الثانية على التوالي يواجه قطر فريقاً يتساوى معه في النقاط ويقاسمه المركز نفسه، حيث التقى مع العربي الجولة الماضية وخسر مركزه الخامس وتوقف رصيده عند 21 نقطة·· وفي هذه الجولة يلتقي مع الوكرة المتساوي معه في النقاط والذي عاد إلى الانتصارات بعد خسائر وتعادلات في 11 مباراة·· وقد يجد قطر نفسه في المركز قبل الأخير إذا خسر هذه الجولة وفازت باقي الفرق، لذلك فلا بديل له ولمدربه الجديد الكرواتي ستريشكو عن الفوز، وكذلك الحال للوكرة الذي يحلم بالعودة على الأقل إلى المربع الذهبي وبعد أن فقد من فترة طويلة حظوظه في المنافسة على البطولة·· قطر السادس والوكرة السابع برصيد 21 نقطة·
وفي لقاء غير متكافئ يلتقي السد حامل اللقب والمتصدر بفارق كبير من النقاط عن منافسيه مع الشمال صاحب المركز الثامن والذي يصارع من أجل البقاء وعدم الهبوط للدرجة الثانية·
وكفة السد هي الأرجح، حيث يتمتع بإمكانات بشرية وبلاعبين هم الأفضل في الدوري القطري وهم الذين ساعدوه على تحويل خسارتهم أمام الريان 1-3 الجولة الماضية إلى تعادل 3-3 فيما تبدو مهمة الشمال صعبة للغاية أمام أقوى فرق الدوري والمتطلع بقوة للاحتفاظ بلقبه للمرة الثانية على التوالي·· السد في المركز الأول برصيد 45 نقطة والشمال الثامن برصيد 19 نقطة·

اقرأ أيضا

ديوكوفيتش يسقط أمام ميدفيديف في دور الثمانية لبطولة مونت كارلو للتنس