الإمارات

الاتحاد

رمز الوحدة والعزة

أبوظبي (وام)
أكدت نشرة «أخبار الساعة» انه حينما يرفع المواطنون والمؤسسات علم دولة الإمارات العربية المتحدة في وقت واحد فوق المباني والمنازل في مناسبة يوم العلم الإماراتي الموافق الثالث من نوفمبر الجاري، فإن هذه ستكون لحظة وطنية تاريخية تتجه فيها العقول والقلوب إلى رمز الوحدة والعزة والفخار، وتعيد التأكيد أن ما زرعه الآباء والأجداد بجهدهم وعرقهم وصبرهم على مدى سنوات طويلة أثمر نموذجا يشار إليه بالبنان في الوحدة بين أبناء الشعب الواحد والانتماء العميق إلى الوطن والولاء المطلق للقيادة وأن الأمانة التي تركها المغفور له - بإذن الله تعالى - الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان - طيب الله ثراه - في أيدٍ أمينة تحت قيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله.
وأضافت تحت عنوان «رمز الوحدة والعزة والفخار» إن ما قاله صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، بهذه المناسبة، يترجم بوضوح الدلالات العميقة من وراء تخصيص يوم للعلم الإماراتي والرسائل المهمة التي يحملها هذا اليوم.

اقرأ أيضا

اتفاق خليجي على ضمان تدفق السلع والخدمات