رأي الناس

الاتحاد

غياب الحياد والدقّة

تلقت صفحة «رأي الناس» الرد التالي من الهيئة العامة للمعاشات والتأمينات الاجتماعية .. بالإشارة إلى المقال المنشور في صحيفتكم الموقرة في العدد رقم (14356) الصادر بتاريخ 27 / 10 / 2014، بعنوان «في انتظار التسكين» زاوية من الآخر بتوقيع الكاتبة نورة علي نصيب البلوشي والمتعلق بقرارات تسكين الموظفين الصادرة عن الهيئة العامة للمعاشات والتأمينات الاجتماعية والقضايا المقامة من بعض الموظفين في هذا الخصوص نود أن نعرض الآتي:
أولاً: أشار المقال المذكور إلى قضايا مقامة من موظفي الهيئة ضدها بشأن قرارات التسكين الصادرة عنها دون الرجوع إلى الهيئة، أو استبيان وجهة نظرها في الأمر، بما يخالف الأصول المتعارف عليها في النشر.
ثانياً: تم طرح الأمر، ومناقشته من وجهة نظر محددة تسعى لإبراز الهيئة بأنها أخطأت في حق موظفيها، وأن القرار المذكور غير مدروس، ويميز بين الموظفين دون سند مما يفيد أن هذا النشر لم يتم لأغراض النقد المباح أو مجرد إبداء الرأي.
ثالثاً: إن عملية التسكين التي أشارت إليها الكاتبة لم تكن عشوائية، بل تمت وفقاً لأسس تم اعتمادها بناء على دراسة أجريت من شركة متخصصة استعانت بها الهيئة، وتم التسكين بناء على قرار صادر من رئيس مجلس إدارة الهيئة وموافقة مجلس الإدارة.
رابعاً: القضايا التي تم طرحها في المقال ما زالت منظورة أمام القضاء، وبالتالي، فإن النشر في أمور تتعلّق بها يمكن أن يؤدي للتأثير في الرأي العام وفي القرارات المنتظرة، بما يعرض مصالح الهيئة للخطر.

اقرأ أيضا