الاتحاد

الرياضي

مرسيليا و «سان جيرمان» في قمة «فيلودروم» اليوم

إبراهيموفيتش يقود هجوم سان جيرمان أمام مرسيليا (أ ف ب)

إبراهيموفيتش يقود هجوم سان جيرمان أمام مرسيليا (أ ف ب)

نيقوسيا، باريس (أ ف ب، رويترز) - سيكون ملعب فيلودروم مسرحا للمواجهة النارية بين مرسيليا المتصدر وباريس سان جيرمان صاحب المركز الثالث في المرحلة المرحلة الثامنة من بطولة فرنسا. وخلافا لجميع التوقعات، حقق مرسيليا انطلاقة صاروخية حيث فاز في مبارياته الست الأولى، لكنه سقط سقوطاً مدوياً في الجولة الأخيرة أمام فالنسيان 1-4 ما رسم علامة استفهام كبيرة حول قدرته في الاستمرار في تقديم أفضل العروض.
وكان مرسيليا حقق موسما سيئا بجميع المقاييس الموسم الماضي واحتل مرتبة متأخرة، واعتبر النقاد بأن الموسم الحالي لن يكون أفضل خصوصا بعد رحيل المدرب ديدييه ديشان (انتقل للاشراف على منتخب فرنسا)، وبعض أبرز لاعبيه، لكن الفريق باشراف المدرب الجديد إيلي بوب خالق جميع التوقعات وحقق انطلاقة قوية.
ويملك مرسيليا 18 نقطة من أصل 21 ويتصدر بفارق 3 نقاط عن باريس سان جيرمان الوحيد الذي لم يخسر بعد هذا الموسم. فبعد ثلاثة تعادلات في مستهل الموسم، حقق فريق العاصمة الفوز في مبارياته الأربع الأخيرة، ويريد الحاق الهزيمة بمرسيليا ليزيحه عن الصدارة بفارق الأهداف. وقال ستيف ماندادا حارس مرمى مرسيليا: “لم ندخل أجواء المباراة اطلاقا ضد فالنسيان وارتكبنا العديد من الأخطاء بينها واحدة مني، وعلينا تصحيح الأمور ضد باريس سان جرمان، يتعين علينا استعادة المستوى الذي سمح لنا بتحقيق سلسلة من الانتصارات”.
ويتفوق عملاق الجنوب الفرنسي بفارق ثلاث نقاط عن ضيفه الباريسي وفوزه خارج أرضه على إيل ليماسول القبرصي بثلاثة أهداف مقابل هدف في الجولة الثانية للمجموعة الثالثة من مسابقة الدوري الأوروبي مساء الخميس الماضي، ناهيك عن إقامة اللقاء على أرضه وبين أنصاره ربما يعطيه أفضلية على زملاء الهداف السويدي زلاتان إبراهيموفيتش الذين خسروا لقاءهم في الجولة الثانية للمجموعة الأولى في دوري أبطال أوروبا مساء الأربعاء الماضي بهدف دون رد. وخاض سان جيرمان مباراة سيئة في دوري أبطال أوروبا أمام بورتو وخسرها صفر-1، لكنه يستطيع الاعتماد على مهاجمه المتألق زلاتان إبراهيموفيتش هداف الدوري برصيد 7 أهداف.
وسيحاول ليون الثالث استغلال لقاء القمة للاقتراب من المتصدرين أو من احداهما على الأقل عندما يحل ضيفاً لوريان. وحقق ليون انطلاقة جيدة على الرغم من إنه لم يبادر إلى التعاقد مع لاعبين جدد لا بل فقد حارسه الأساسي هوجو لوريس وظهيره الأيسر علي سيسوكو.
وفي المباريات الأخرى، يلتقي وبرست مع بوردو اليوم أيضاً.
من جانب آخر، أحرز سانت إيتيان أربعة أهداف في أقل من 30 دقيقة ليحقق فوزاً كبيراً على نانسي 4-صفر في دوري الدرجة الأولى أمس الأول. وهذه الهزيمة السادسة على التوالي لنانسي في المسابقة هذا الموسم. وسجل البرازيلي برانداو هدفين وأضاف رومان هاموما وبيير إيمريك أوباميانج الهدفين الآخرين ليتقدم سانت إيتيان بأربعة أهداف في أول 25 دقيقة.
وزاد الطين بلة بالنسبة لنانسي طرد سيمون زينكي بسبب التحام خشن في الدقيقة 68. وارتفع رصيد سانت إيتيان إلى 11 نقطة من ثماني مباريات ليحتل المركز السابع، فيما توقف رصيد نانسي عند أربع نقاط في المركز التاسع عشر وقبل الأخير.

اقرأ أيضا

برشلونة يدعم بقاء فالفيردي رغم خسارة كأس ملك إسبانيا