الاتحاد

الاقتصادي

فرنسا وإيطاليا تريدان هيئة موحدة للإشراف على القطاع المصرفي الأوروبي


فاليتا (مالطا) (رويترز) - تزعمت فرنسا وإيطاليا دعوة من خمس دول أعضاء في «منطقة اليورو» إلى أن يمضي الاتحاد الأوروبي قدماً، نحو إنشاء هيئة موحدة للإشراف على القطاع المصرفي الأوروبي، بحلول نهاية العام على أن تبدأ العمل في أوائل 2013. واجتمع زعماء فرنسا ومالطا وإسبانيا وإيطاليا والبرتغال في مالطا أمس الأول، أثناء قمة مع دول شمال إفريقيا في إطار مجموعة 5+5 لدول حوض البحر المتوسط. وقال الزعماء، في بيان مشترك، إن المجلس الأوروبي القادم في 18 و19 أكتوبر «يجب أن يمهد الطريق نحو إنشاء جهاز موحد للإشراف على القطاع المصرفي الأوروبي، على أن يتخذ ذلك القرار قبل نهاية العام ويبدأ العمل بحلول يناير 2013».

وكان الزعماء الأوروبيون قد وافقوا من حيث المبدأ على العمل من أجل إنشاء اتحاد مصرفي تساند فيه الدول الأعضاء بشكل مشترك، بنوكها كوسيلة لتعزيز النظام المالي الأوروبي. لكن ألمانيا صاحبة أكبر اقتصاد في المنطقة عبرت عن شكوك بشأن هل سيكون بالإمكان إنشاء نظام مشترك للإشراف المصرفي، بحيث يبدأ العمل بحلول بداية العام المقبل.

اقرأ أيضا

1.73 % نمو الناتج الإجمالي الحقيقي للاقتصاد في 2018