الاقتصادي

الاتحاد

الإمارات الرابعة عالميا في سهولة الحصول على الكهرباء

مبنى هيئة كهرباء ومياه دبي في القوز (من المصدر)

مبنى هيئة كهرباء ومياه دبي في القوز (من المصدر)

دبي (وام)
حققت دولة الإمارات العربية المتحدة ممثلة بهيئة كهرباء ومياه دبي للعام الثاني على التوالي المرتبة الرابعة عالميا والأولى على مستوى الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في سهولة الحصول على الكهرباء، بحسب نتائج تقرير ممارسة أنشطة الأعمال 2015 الصادر عن البنك الدولي.
وأهدى سعيد محمد الطاير العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي الإنجاز لمقام صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله.
وقال إن هذا الإنجاز المتمثل في تحقيق دولة الإمارات للمرتبة الرابعة عالميا والأولى على مستوى الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في سهولة الحصول على الكهرباء، يضاف إلى سجل إنجازات الدولة في مختلف المجالات ويؤكد تنافسيتها والمكانة المرموقة والمتميزة التي حققتها مقارنة بكثير من الدول المتقدمة على مستوى العالم.
وأشار الى ان هيئة كهرباء ومياه دبي تعمل في إطار توجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم للارتقاء بالخدمات المقدمة للجمهور والعمل على تحقيق سعادة المواطنين والمقيمين وزيادة مستوى رضاهم عن الخدمات التي تقدمها وتعزيز تنافسية الدولة وتميزها في سبيل تحقيق رؤية الإمارات 2021.
وأوضح أن جهود فرق العمل الاتحادية والمحلية التي تعمل كخلية نحل واحدة لتحقيق هدف واحد هو رفعة بلادنا وإسعاد شعبنا أسهمت في تحقيق المكانة التي وصلت إليها دولة الامارات على الساحة العالمية.
وتابع ان هيئة كهرباء ومياه دبي أكملت التحول الذكي لجميع خدماتها في مدة لم تتجاوز العام على إعلان مبادرة «دبي الذكية» التي تسهم في تحقيق نقلة نوعية في الخدمات المقدمة للمتعاملين وتحويل دبي إلى المدينة الأذكى في العالم بما يكفل إدارة كل مرافق وخدمات المدينة عبر أنظمة ذكية ومترابطة.
وتساهم الخدمات الذكية التي توفرها الهيئة في سهولة الحصول عليها من أي وقت وفي أي مكان مما يحقق سعادة المواطنين والمقيمين ويعزز من تنافسية الإمارة وبالتالي ينعكس إيجابا على القدرة التنافسية العالمية للإمارات.
وحققت الهيئة نتائج منافسة في الكفاءة والاعتمادية متفوقة على نخبة الشركات الأوروبية والأميركية وذلك بخفض نسبة الفاقد في نقل الكهرباء وشبكات التوزيع إلى46,3? مقارنة مع نسبة 6 -7 في المائة في أوروبا والولايات المتحدة الأميركية، كما انخفضت نسبة الفاقد في شبكات المياه إلى 4,1 في المائة مقارنة مع 15 في المائة في أميركا الشمالية لتحقق بذلك معدلات عالمية رائدة على صعيد خفض الفاقد المائي، وتمكنت الهيئة من تحقيق أفضل النتائج العالمية في معدل الدقائق المفقودة لكل مشترك سنويا والذي بلغ 62,5 دقيقة مفقودة للمشترك قياسا مع 15 دقيقة المسجلة لدى نخبة شركات الكهرباء في دول الاتحاد الأوروبي.

اقرأ أيضا

«غرفة دبي»: خطة لدعم عمال البناء والإنشاءات