الاتحاد

الإمارات

وزير العمل يدعو القطاع الخاص إلى المساهمة في التوطين



دبي ـ الاتحاد: دعا معالي الدكتور علي بن عبدالله الكعبي، وزير العمل رئيس مجلس أمناء هيئة ''تنمية''، شركات القطاع الخاص في الدولة إلى المشاركة في ''معرض الإمارات للوظائف ''2007 الذي ستقام فعالياته في مركز دبي الدولي للمؤتمرات وللمعارض خلال الفترة الممتدة بين 13 و15 مارس ·2007 جاء ذلك في الاجتماع الذي عقده معاليه مع سعادة هلال سعيد المري، مدير عام مركز دبي التجاري العالمي، حيث أعلن أن الوزارة ستكون الداعم الرسمي للحدث وستسلّط الضوء على الجهود المتواصلة التي تبذلها الحكومة لتحفيز المواطنين على لعب دور أكبر في القطاع الخاص في الدولة·
وقال معالي الدكتور الكعبي: ''تلتزم وزارة العمل بتقديم الفرص والتدريبات اللازمة لإنجاح عملية اندماج مواطني دولة الإمارات في العمل في القطاعين العام والخاص، وبذلك جعلهم شركاء نشطين في النمو الذي تشهده الدولة· وإنه لمن دواعي سروري الإعلان عن تقديم الدعم لـ ''معرض الإمارات للوظائف ''2007 الذي يعتبر فعالية تساهم في تطوير المواطنين الباحثين عن عمل· وسيقدم المعرض للمواطنين حزمة واسعة من الوظائف ليختاروا المهنة التي تناسبهم وتتيح إثبات قدراتهم''· من جانبه قال المري: ''شهد المعرض خلال العام الماضي نجاحاً كبيراً، حيث بلغ عدد الزوار 15,000 زائر خلال ثلاثة أيام· ومع الازدياد الملحوظ في عدد الشركات المشاركة التي تبدي ثقة بقدرات المواطنين الباحثين عن عمل، نتوقع أن تحقق دورة هذا العام نتائجها المرجوة في هذا المجال''·
وأضاف المري: ''يسرنا توفير المنصة المناسبة للشركات والباحثين عن عمل للتواصل، الأمر الذي يؤدي إلى توفير المزيد من فرص التوظيف للمواطنين في كافة القطاعات في الدولة''·
وفيما شهد ''معرض الإمارات للوظائف ''2007 نمواً ملحوظاً خلال السنوات الماضية، تم هذا العام زيادة مساحة العرض المخصصة إلى أكثر من 8000 متر مربع تغطي ثلاث قاعات مجهزة بالكامل، ما يشكل زيادة بنسة أكثر من 90% مقارنة بمساحته خلال الدورة الماضية والتي بلغت 4918 متراً مربعاً·
تشارك في المعرض أكثر من 150 شركة من القطاعات التجارية الرئيسية مثل الخدمات المالية والضيافة والسياحة والنفط والغاز والتدريب والتعليم إلى جانب العديد من مؤسسات القطاعين العام والخاص· ويعتبر المعرض منصة مثالية للمواطنين الإماراتيين لبدء حياتهم المهنية في القطاعين العام والخاص·
ويهدف ''معرض الإمارات للوظائف للعام ،''2007 الذي يقام بالتعاون مع هيئة تنمية الموارد البشرية الوطنية ''تنمية'' وبرنامج الإمارات لتطوير الكوادر الوطنية وكليات التقنية العليا وجامعة زايد وجامعة الإمارات، إلى توفير الوظائف المناسبة للمواطنين الإماراتيين الطموحين· ويتم ذلك من خلال جمع كافة الكوادر المواطنة التي تمتلك خبرات ضمن كافة المجالات مباشرة بمدراء التوظيف في أهم الشركات·
كما يشكل هذا المعرض مناسبة لإيجاد فرص التدريب والدراسات العليا والإطلاع على فرص العمل ضمن المؤسسات واستقاء المعلومات العامة حول مختلف الشركات والأسواق بالإضافة إلى إيجاد برامج التمرين العملي·
وإلى جانب مساعدة المواطنين في تخطيط مستقبلهم المهني، سيتيح المعرض للطلاب الاشتراك في منتديات حوارية وورش عمل توفر فرصاً مهنية للخريجين الجدد ومناقشة سبل اكتساب المؤهلات الضرورية لدخول كافة القطاعات وتقديم المعلومات عن مجالات العمل المتاحة في الأسواق ومشاركة خبرات الخريجين الإماراتيين الذين يعملون في مجالات مهنية متنوعة·

اقرأ أيضا

محمد بن راشد يصدر مرسومين بتعيين مديرين عامين