الرياضي

الاتحاد

لعنة الإصابات تطارد المشاركات في البطولة

ديمنتيفا أبرز المغادرات في الدوار الأولى للبطولة

ديمنتيفا أبرز المغادرات في الدوار الأولى للبطولة

تكرر سقوط النجمات في بطولة دبي الدولية المفتوحة لتنس السيدات بصورة لافتة خلال الأدوار الرئيسية للبطولة ما أدى إلى خسارة أربع من اللاعبات انسحب بعضهن قبل المباراة وبعضهن أثناءها وآثر البعض الاستمرار مع الإصابة ليلقى النهاية المحتومة، ولعل أبرز اللاعبات الأربع اللاتي خسرن وخسرتهن البطولة النجمة الروسية إيلينا ديمنتييفا المصنفة الخامسة على العالم والأوكرانية كاترينا بوندارينكو والإسبانية آنا بيل مدينا والإيطالية فلافيا بنيتا.
ويعد خروج دمنتييفا بعد أيام من فوزها ببطولة باريس الدولية الأحد الماضي أكبر خسائر البطولة حيث انسحبت في بداية المجموعة الثانية من لقائها مع السلوفاكية دانيللا هانتشيكوفا في الدور ربع النهائي للبطولة بعد أن خسرت المجموعة الأولى 4/6 ثم ضغطت على نفسها لتواصل اللعب وتتعادل 1/1 في أول شوطين من المجموعة الثانية وتتوقف للعلاج نحو 10 دقائق وتواصل اللعب ثم تتوقف ثانياً متوجهة نحو حكم الشبكة وتعلن انسحابها.
وكان نفس الملعب الذي شهد انسحاب نجمة التنس الروسية إيلينا ديمنتييفا ، حاملة لقب بطولة دبي المفتوحة 2008، قد شهد أحد أهم انتصارات البطلة الأولمبية ديمنتييفا إثر العرض الرائع الذي قدمته في أول ظهور لها في البطولة قبل عامين، وتمكنت حينها من إلحاق الهزيمة بكل من المصنفة الثانية عالمياً آنا إيفانوفيتش والمصنفة الثالثة سفيتلانا كوزنيتسوفا.
أما حسناء التنس السلوفاكية هانتوشوفا النجمة الشهيرة ليس في التنس فقط ولكن أيضاً في عالم الموضة والأزياء فقد صعدت للقاء الروسية أناستاسيا بافليشنكوفا المصنفة رقم 38 على العالم في الدور ربع النهائي وهو اللقاء الذي أقيم في ساعة متأخرة من مساء.. وكانت هانتوشوفا في ذروة نجاحاتها قد تمكنت من الوصول إلى التصنيف الخامس عالمياً للفردي والزوجي معاً إلا أنها أخفقت منذ مطلع 2007 في استرجاع ترتيبها كواحدة من بين المصنفات العشر الأوائل عالمياً.
وشهد موسم 2008 بلوغ هانتوشوفا الدور نصف النهائي لبطولة أستراليا المفتوحة، لكنها للمرة الأولى منذ ظهورها في بطولات دبي للتنس 2005 أهدرت فرصة الفوز بجوائز البطولة البالغة مليوني دولار حينما انسحبت نتيجة المرض.
كما أنها أخفقت، في بطولة 2006 في تخطي أسماء كبيرة من أمثال سفيتلانا كوزنيتزوفا التي أقصتها باكراً من تصفيات الدور الثاني. أما في بطولة 2007 فقد تمكنت من بلوغ الدور ربع النهائي قبل أن تخسر أمام المصنفة السابقة الأولى عالمياً الفرنسية أميلي موريسمو، و في بطولة 2009 تمكنت الفرنسية فيرجيني رازانو من إقصائها لتخرج دون أي إنجاز.
وبالرغم من إخفاق هانتوشوفا في الوصول إلى نهائي بطولة دبي للتنس 2009 إلا أنها استطاعت بلوغ الدور نصف النهائي لبطولة وارسو المفتوحة فضلاً عن وصولها المثير 6 مرات متتالية إلى الأدوار ربع النهائية.
وعلى الرغم من وصول الروسية سيفتلانا كوزنتسوفا المصنفة الرابعة على العالم إلى الدور ربع النهائي دون عناء بعد انسحاب منافستها الإسبانية آنا بيل مدينا من دون لعب بسبب إصابة في أسفل الظهر إلا ان الإثارة بلغت ذروتها أمس عندما خسرت النجمة الكبيرة أمام الروسية ريجينا كوليكوفا الصاعدة من الأدوار التأهيلية في واحدة من أكبر مفاجآت البطولة.
وفي نفس الدور خرجت أمس بسبب الإصابة أيضاً رغم استكمالها المباراة اللاعبة الإيطالية فلافيا بنيتا الحاصلة على الوايلد كارد أمام البولندية إجنسكا رادونسكا المصنفة التاسعة على العالم بعد أن انتهت المجموعة الأولى 6/3 ثم طاردت لعنة الإصابات اللاعبة الإيطالي في المجموعة الثانية وتم استدعاء الطبيبة واستكملت المباراة لكنها فقدت كل قدرة على المقاومة وخسرت صفر/6 وودعت البطولة لتلحق باللاعبة الأوكرانية كاترينا بوندارينكو التي انسحبت أمام نجمة بيلاروسيا فيكتوريا آزارينكا المصنفة الرابعة على البطولة والسادسة على العالم خلال المجموعة الأولى عندما كانت فيكتوريا متقدمة 4/1 في المجموعة الأولى لتتأهل بذلك إلى دور الثمانية الذي التقت فيه بعد ذلك الألمانية آنا لين جرونفيلد.

اقرأ أيضا

المرشحون في انتخابات الاتحادات.. الموانع العشرة!