الاتحاد

عربي ودولي

بوش يجدد تحذير المالكي من التقاعس إزاء المسلحين


واشنطن - أ ب، ا ف ب: جدد الرئيس الأميركي جورج بوش أمس مطالبته للحكومة العراقية باتخاذ اجراءات مشددة ضد المسلحين لوقف العنف المتصاعد وحذرها من عواقب التهاون إزاء الميليشيات· وقال بوش مخاطبا اجتماعا عقده مع قادة المعارضة الديمقراطية بويليامسبيرج في فرجينيا أمس إن التزام الولايات المتحدة العسكري إزاء العراق ليس بدون نهاية وقال إن على حكومة نوري المالكي أن تلعب دورا قياديا في مكافحة إرهاب المسلحين وان تمضي قدما في الاصلاح السياسي بما يجعل جميع العراقيين يشعرون انهم شركاء في العملية السياسية·
وأضاف بوش أن من بين الاجراءات الاساسية صياغة قانون جديد يحكم توزيع الموارد النفطية بين المحافظات فرادى والجماعات السياسية في العراق· ويأتي مخاطبة بوش المشرعين الديمقراطيين وهي الأولى منذ 6 سنوات ، قبيل طلبه غدا تخصيص 245 مليار دولار لنفقات الحرب في كل من العراق وافغانستان وبعد يوم من تقرير الاستخبارات الأميركية الذي أكد وجود مؤشرات على عرب أهلية في بعض أوجه الصراع الدامي بين العراقيين· وقالت صحيفة ''واشنطن بوست'' أمس إن الرئيس سيطلب من الكونجرس اليوم تخصيص مبلغ اضافي قدره 100 مليار دولار للحرب في العراق وافغانستان للسنة المالية الحالية اضافة لمبلغ ال70 مليارا الذي خصص بالفعل لهاتين الحربين·
كما سيطلب رصد 145 مليار دولار للحرب في العراق وافغانستان للسنة المالية المقبلة التي تبدأ اعتبارا من الاول من اكتوبر المقبل· وفي حال وافق الكونجرس على هذه الميزانية ستكون الولايات المتحدة انفقت 745 مليار دولار لتمويل الأعمال الحربية منذ اعتداءات 11 سبتمبر 2001 الارهابية في نيويورك وواشنطن·

اقرأ أيضا

رئيسة وزراء نيوزيلندا: حجم مأساة "البركان" مدمر