الاتحاد

عربي ودولي

صنعاء: أنصار الحوثي يوافقون على عودة اليهود

صنعاء- مهيوب الكمالي:
بحث الرئيس اليمني علي عبد الله صالح مع كبار قادة الجيش والشرطة أمس الإجراءات التي ستتخذها السلطات لمواجهة أنصار زعيم زيدي متمرد يخوضون مواجهات مع القوات الحكومية منذ مطلع الأسبوع الماضي في محافظة صعدة·
وذكرت وكالة الأنباء اليمنية أن صالح ترأس اجتماعاً لمجلس الدفاع الوطني بحث خلاله ''ما قامت به العناصر الإرهابية من اعتداءات على أفراد القوات المسلحة والأمن مما أدى إلى استشهاد وجرح عدد منهم''·
وأضافت الوكالة أن المجلس ''اتخذ القرارات اللازمة إزاء تلك التطورات''، دون الإفادة بمزيد من التفاصيل حول تلك القرارات·
ومن المتوقع أن يشن الجيش هجوماً واسعاً على أربع مناطق يتمركز فيها أنصار عبد الملك الحوثي الذي تتهمه السلطات بتزعم فلول جماعة متطرفة محظورة تطلق على نفسها ''الشباب المؤمن'' المحظورة التي أسسها شقيقه حسين في عام ·2004
وتمكنت لجنة الوساطة المشكلة من المشائخ والعلماء في صعدة شمال غربي اليمن من التوصل إلى اتفاق مع أنصار الحوثي بإرجاع اليهود الذين تم تهجيرهم إلى قراهم·
وذكرت مصادر في السلطة المحلية بمحافظة صعدة أن الاتفاق قضى بعودة اليهود الى قراهم دون تعرضهم لأي أذى · وجاء الاتفاق بعد أن شهدت المحافظة هدوءا نسبيا بين القوات الحكومية وأنصار الحوثي المتمترسين في بعض القرى الجبلية بالمحافظة·
وكانت مصادر محلية في منطقة آل سالم قد أعلنت أن قبائل منطقة غرير قامت بإغلاق مدرسة الإمام الشافعي أكبر مدارس المنطقة احتجاجا على تهجير اليهود الذين هم في حمايتهم، نافين قيام اليهود بنشر الرذيلة بحسب ما يقوله أنصار الحوثي·
ومن جهة أخرى حجزت المحكمة الجزائية المتخصصة في قضايا أمن الدولة بصنعاء قضية اختطاف السياح الفرنسيين في المرافعات الختامية في الثالث عشر من فبراير الحالي·
وفي الجلسة التي عقدت امس برئاسة القاضي نجيب القادري استمعت المحكمة إلى أقوال المتهمين بالاختطاف وهم اثنان، حيث انكر المتهمان التهمة الموجهة لهما، وأكدا أنهما ليسا من قاما بالاختطاف وإنما أقارب لهما·
وكان أفراد ينتمون إلى قبيلة آل عبدالله قاموا في سبتمبر 2006م باختطاف أربعة سياح فرنسيين ومترجم بغرض الإفراج عن خمسة من أقاربهم معتقلين في محافظة ابين في قضية ثأر·
الى ذلك احالت النيابة العامة 31 متهما بالانتماء لتنظيم '' القاعدة'' الإرهابي الى المحكمة بتهمة التخطيط لتفجير منشآت النفط بمحافظتي مأرب وحضرموت في سبتمبر الماضي، ومن المتوقع تحديد موعد لبدء محاكمتهم خلال الايام القليلة المقبلة ·

اقرأ أيضا

صحفية تركية: النظام في أنقرة غير ديموقراطي ويقمع معارضيه