الاتحاد

الرياضي

الوحدة ينصب «سيرك الستة» في شباك اتحاد كلباء

بابا ويجو يحتفل مع إسماعيل مطر على طريقتهما الخاصة (تصوير محي الدين)

بابا ويجو يحتفل مع إسماعيل مطر على طريقتهما الخاصة (تصوير محي الدين)

سيد عثمان (كلباء) - نصب “أصحاب السعادة” السيرك، عندما أمطر شباك اتحاد كلباء على ملعبه بنصف درزن، في مباراتهما مساء أمس، في الجولة الثالثة لدوري المحترفين لكرة القدم، ورفع الوحدة رصيده إلى 6 نقاط، بينما سقط اتحاد كلباء في دوامة الخسارة الثالثة علي التوالي.
وتألق “العنابي” بقيادة إسماعيل مطر، وقدم وجبة غنية بالأهداف التي بلغت سداسية، حملت توقيع بابا ويجو في الدقيقتين 8 و41، ومارسلينهو في الدقيقة 37، وعيسى سانتو في الدقيقة 75، وعادل عبد الله في الدقيقة 80 ، وسردان في الدقيقة 92.
جاءت البداية سريعة من الوحدة الذي ضغط بقوة لخطف هدف مبكر يرجح الأعصاب، ويقود إسماعيل مطر أولى المحاولات، عندما أطلق صاروخاً من ضربة حرة أبعده المدافع، ثم قذيفة من بابا ويجو يتصدي لها حارس اتحاد كلباء محمد عثمان.
وبدأ سيل الأهداف “العنابية” مبكراً، وتحديداً في الدقيقة الثامنة، من ضربة ركنية سددها سردان حاول محمد عثمان إبعادها، ولكن الكرة تهيأت أمام بابا ويجو الذي أودعها الشباك بتسديدة قوية،
ولاحت فرصة أمام اتحاد كلباء لإدراك التعادل عندما مرر جريجوري الكرة إلى عامر ذيب الذي سدد كرة قوية تصدى لها الحوسني حارس الوحدة ببراعة، وكرة أخرى من جريجوري إلى عادل صقر المنفرد، ولكنه سدد فوق العارضة، ورد سعيد الكثيري بكرة قوية أيضاً بجوار القائم.
وفي الدقيقة 37، أرسل “الماكر”إسماعيل مطر تمريرة عرضية من داخل منطقة اتحاد كلباء يقتنصها مارسلينهو من بين أقدام المدافعين، إلى داخل الشباك محرزاً الهدف الثاني للوحدة، وبمجهود فردي رائع تخطى إسماعيل مطر مدافعين، ولعب كرة عرضية إلى بابا ويجو الذي حولها رأسية محرزاً الهدف الثاني له والثالث للوحدة في الدقيقة 41.
وكان الوحدة هو الأفضل والأخطر والأكثر تركيزاً في الشوط الأول، وحاول اتحاد كلباء، ولكن هجماته افتقدت التركيز وتسببت الأخطاء الدفاعية في الأهداف الثلاثة التي هزت شباكه في النصف الأول من المباراة، بجانب تألق “سمعة” نجم الشوط الأول دون منازع.
ويفتتح مارسلينهو الشوط الثاني بتسديدة قوية من داخل منطقة جزاء اتحاد كلباء، عقب هجمة منظمة، إلا أن محمد عثمان كان لها بالمرصاد وأمسك بالكرة، ويراوغ نبيل الداوودي أحد مدافعي الوحدة إثر هجمة مرتدة سريعة حتى إنفرد بالحارس، إلا أن التسديدة ارتطمت بعادل الحوسني لتضيع فرصة ثمينة من اتحاد كلباء.
ويواصل “أصحاب السعادة” مشاهد الإجادة، ويطلق سعيد الكثيري صاروخاً أبعده الحارس محمد عثمان، ويلعب محمد الشحي بدلاً من بابا ويجو الذي فضل برانكو إراحته، وسبقه مشاركة خالد علي بدلاً من سلطان رمضان في اتحاد كلباء، كما أشرك دراجان المهاجم أحمد مال الله بدلاً من المدافع أحمد سليمان، في محاولة لإنقاذ ما يمكن إنقاذه، وفي تغيير تكتيكي لعب خالد جلال بدلاً من مارسلينهو في الوحدة.
ومن ضربة ركنية، يرتقي عيسى سانتو للكرة برأسه ليحرز منها الهدف الرابع للوحدة في الدقيقة 75، ويعمق “العنابي” جراح “فرسان كلباء” بالهدف الخامس في الدقيقة 80 عندما مرر إسماعيل مطر كرة إلى عادل عبد الله الذي لم يتوان في إيداعها الشباك، محرزاً الهدف الخامس لـ “أصحاب السعادة”، وفي الدقيقة 92 يختتم سردان المهرجان بالهدف السادس للوحدة من بتسديدة من ضربة حرة.

الأهداف: بابا ويجو في الدقيقتين 8 و41 ومارسلينهو في الدقيقة 37 وعيسى سانتو في الدقيقة 75 وعادل عبد الله في الدقيقة 80 وسردان في الدقيقة 92 “الوحدة”.
الإنذارات: عادل عبد الله، بابا ويجو “الوحدة”
الحكام : عبد الواحد خاطر وساعده أحمد الراشدي وعبد الستار محمد والحكم الرابع سعيد مبارك والمراقب يوسف البلوشي.

اقرأ أيضا

الكمالي: الفوز بـ"الكلاسيكو" هديتنا إلى تين كات