الاتحاد

الإمارات

خدمات "يئة البيئة" عبر بوابتها الإلكترونية

أمجد الحياري:
تشهد البوابة الإلكترونية لهيئة البيئة ''أبوظبي'' إقبالا واسعا على موقعها الإلكتروني '' www.ead.ae '' من المستفيدين من خدماتها المتنوعة، حيث تهدف الهيئة من خلال هذه الخدمة إلى إتاحة جميع خدماتها إلكترونياً في زمن قياسي وبأقل جهد ممكن وبكفاءة عالية، لذا تقدم الهيئة من خلال البوابة الإلكترونية خدماتها بطريقة إلكترونية سريعة ومريحة، بالإضافة إلى توفير كافة المعلومات البيئية المتوفرة·
وتأتي هذه الخدمة الجديدة ضمن مشروع الحكومة الإلكترونية الذي تشرف عليه لجنة أبوظبي للنظم والمعلومات، فيما أنشأت الهيئة مكتبا خاصا بخدمة العملاء في مقرها الرئيسي لتوفير البديل ومساعدة الأشخاص الذين لا يملكون وسيلة للوصول إلى الإنترنت·

المرحلة الأولى

وأعلنت ''الهيئة'' أنه تم الانتهاء من المرحلة الأولى من البوابة الإلكترونية التي تشمل طلب الحصول على جواز سفر للصقور، وتصاريح ''سايتس'' ''اتفاقية الإتجار الدولي بأنواع الحيوانات والنباتات المهددة بالانقراض'' وعدد من التصاريح البحرية التي تضم كلا من رخص الصيد التقليدي وتراخيص الصيد الترفيهية الأسبوعية والسنوية والصيد التجاري وتصاريح القرقور والاستزراع السمكي، بالإضافة إلى تراخيص إقامة المشاد الصناعية البحرية، كما تشمل البوابة أيضا العديد من المعلومات البيئية والقوانين والأنظمة وقوائم بالمحميات الطبيعية·

و أكد سعادة ماجد المنصوري الأمين العام لهيئة البيئة - ''أبوظبي'' أن بوابة الهيئة للخدمات الإلكترونية ستعمل على تلبية رؤية حكومة أبوظبي الخاصة بتعزيز نظام الإدارة الإلكترونية لمواكبة التطور التكنولوجي لتطوير وتبسيط إجراءات وخطوات العمل وتوفير خدمات عالية الكفاءة والجودة، مما سيساهم بدوره في تسهيل وتسريع الخدمات للعملاء وتوفير الجهد·

فريق العمل

من جهته أشاد راشد لاحج المنصوري، رئيس لجنة أبوظبي للنظم والمعلومات بالتعاون الذي أبداه فريق عمل هيئة البيئة في تنفيذ هذا المشروع وقال: ''يأتي هذا المشروع ضمن برنامج حكومة أبوظبي لإدخال تحولات على خدماتها يشمل جميع الجهات والهيئات والإدارات الحكومية، وذلك بهدف تمكين حكومة إمارة أبوظبي من أن تكون أكثر فاعلية وكفاءة في توفير خدمات حديثة إلى قاعدة العملاء المتنوعة من خلال تعدد القنوات ووفق الحلول المتطورة التي توفرها تكنولوجيا المعلومات، وحسب مفاهيم التحول الإلكتروني الذي يشهده العالم اليوم''·
وعبر إبراهيم محمد لاري، الرئيس التنفيذي لشركة إنجازات لنظم البيانات، التي نفذت البوابة الإلكترونية، عن اعتزازه بالعمل مع الهيئة لبناء الأسس التي تتيح استخدام الخدمات البيئية بسهولة وبشكل متكامل وموحد، مشيراً إلى أن هذه الخدمات ليست سوى الخطوة الأولى في رحلة مثيرة لكنها حاسمة في اتجاه نمو وتفعيل دور الهيئة''·

وتشمل الخدمات الإلكترونية المتاحة على بوابة الهيئة تقديم خدمات متنوعة من أهمها رخصة البحث العلمي للوسائل البحرية، حيث تتيح هذه الخدمة للراغبين في إجراء أي بحث أو دراسة أو استكشاف أو أخذ عينات في أي من مياه دولة الإمارات العربية المتحدة التقدم بطلب للحصول على الرخصة الضرورية لذلك·

كما تتيح البوابة إمكانية إصدار رخصة الإستزراع السمكي، حيث تمكن هذه الخدمة الراغبين في الاستثمار من الحصول على تراخيص المطلوبة لإقامة المزارع التجارية، ومدة هذه الرخصة خمس سنوات قابلة للتجديد، وكذلك إصدار رخصة إقامة المشاد الصناعية البحرية، حيث تمكن هذه الخدمة الراغبين في إقامة المشاد الصناعية البحرية من الحصول على التراخيص الضرورية·
وكذلك يمكن رخصة الصيد الترفيهي السنوية لمدة سنة قابلة للتجديد، إلى جانب إصدار رخصة الصيد التجاري والتي تتيح للصيادين الذين يملكون قوارب صيد مسجلة في الإمارة بالتقدم للحصول على هذه الرخصة ومدتها سنتان قابلة للتجديد، وتمكن هذه الخدمة الراغبين في الصيد في مياه أبوظبي باستخدام القرقور ''معدات الصيد'' الحصول على التصريح طبقاً للقانون المعمول به لذلك·

كما تتيح البوابة الإلكترونية إصدار رخصة الصيد التقليدي، والتي تمكن مواطني دولة الإمارات العربية المتحدة وعائلاتهم الراغبين في مزاولة الصيد التقليدي في مياه إمارة أبوظبي باستخدام معدات: الغزل، الياروف، الخيط ، الصنارة بالتقدم للحصول على رخصة الصيد التقليدي القابلة للتجديد على أن يكون الصيد للاستهلاك الشخصي فقط وليس للمتاجرة·

تصريح السايتس

تتيح البوابة الإلكترونية للراغبين في المتاجرة في أحد الفصائل المعرضة للانقراض الحصول على تصريح السايتس، وهو تصريح ضروري لكل من يرغب في استيراد وتصدير الفصائل المعرضة للانقراض، سواء كان للاستخدام الشخصي أو للاسيتراد والتصدير بهدف المتاجرة·

اقرأ أيضا

محمد بن راشد يصدر مرسومين بتعيين مديرين عامين