الاتحاد

الرياضي

كلباء يتسلق الحصن بثلاثية ويتمسك بالصدارة

من مباراة كلباء ودبي في الجولة الثانية لدوري الهواة

من مباراة كلباء ودبي في الجولة الثانية لدوري الهواة

حصد فرسان كلباء أغلى ثلاث نقاط وواصلوا شراكتهم على الصدارة مع الكوماندوز بالفوز على دبا الحصن 1/3، وبهذا الفوز يرتفع رصيد اتحاد كلباء إلى 9 نقاط، فيما بقي دبا الحصن على نقاطه الثلاث.
ظهر الحذر على أداء الفريقين من الدقائق الأولى، حيث كان الالتزام الدفاعي ضرورياً للحيلولة دون هدف مبكر عبر انقضاض المدافعين على كل كرة مع محاولات هجومية من الجانبين.
وكانت أولى الهجمات من نصيب الفرنسي احماده حسن الذي حاول اختراق دفاع الاتحاد، ولكن تم منعه قبل أن ينفرد، وتلوح أخطر الفرص للفرنسي ميشيل الذي يتلقى تمريرة ماكرة من جريجوري وينفرد مع حراسة مدافعين ويسدد قذيفة من داخل منطقة الجزاء، ولكن حارس دبا الحصن أحمد حسن يتألق وينقذ مرماه من هدف مؤكد.
وتنفتح الشهية الهجومية لفريق اتحاد كلباء رغم افتقاده إلى صاحب اللمسة السحرية وصانع الألعاب الفرنسي سيمون الذي نال بطاقة حمراء في الجولة الماضية أمام حتا.
وتلوح كرة عرضية مباغتة من جانب الحصناوية ينقض عليها حارس الاتحاد محمد عبدالله من فوق رأس باو جونيور واحماده حسن، بالإضافة إلى ضربة حرة سددها جاسم مسعود بعيداً عن المرمى، ثم قذيفة لاحماده حسن تعلو العارضة بقليل.
وتهيأت فرصة سانحة إلى باو جونيور الذي تزعج تحركاته دفاع الاتحاد، ولكن بجوار القائم يتبعها بكرة صاروخية ثانية ولكن دقة التصويب لاتزال مفقودة. وواصل دبا الحصن سعية بقوة لترجيح كفته واصطياد فرسان اتحاد كلباء مثلما فعل مع أبناء خورفكان وحرمهم من 3 نقاط غالية في الجولة الماضية. ومن ضربة حرة يسددها سالم جاسم أبرز الأوراق في دبا الحصن يرسل كرة إلى رأس باو جونيور ولكنه لم يستثمرها وهو على بعد خطوات من المرمى.
وتلوح فرصة العمر لأندريه ميشيل مهاجم اتحاد كلباء يتخطى الدفاع ويراوغ الحارس الذي خرج لملاقاته ولكنه يجنح فيلعب الكرة قذيفة عرضية تصطدم لسوء حظه بالقائم.


هدف حصناوي

من ضربة حرة ينجح عبدالرحمن عبدالعزيز في استثمار كرة عرضية يودعها برأسه شباك اتحاد كلباء محرزاً الهدف الأول لدبا الحصن في الدقيقة 33.
وبعد الهدف حاول كلباء جمع شتاته والتركيز لأجل استغلاله فرصه التي ذهبت هدراً، بينما يقاتل دبا الحصن للمحافظة على تقدمه من جهة وتعزيز فوزه من جهة ثانية حتى لا يتكرر سيناريو هزيمته في الوقت بدل الضائع على يد الفجيرة بعدما تقدم لمدة 88 دقيقة.
ويواصل دبا الحصن غاراته الهجومية وينطلق سالم جاسم ويسدد ولكن الحارس محمد عبدالله يبعد الكرة إلى ركنية وتنطلق بعدها صافرة نهاية الشوط الأول.
في الشوط الثاني دفع البرازيلي باترسيو باللاعب عبدالعزيز عبدالله وموسى درويش بدلاً من ماجد عبدالله وسليمان، ومن الدقيقة الأولى ينطلق موسى درويش ويتوغل ويوجه صاروخه ليصطدم لسوء حظه بالقائم، ويفقد اتحاد كلباء فرصة التعادل مبكراً مع نهاية افتتاحية النصف الثاني من عمر المباراة.


تعادل اتحاد كلباء

وفي الدقيقة 47 يتعرض موسى درويش للعرقلة وتحتسب ضربة جزاء يودعها جريجوري الشباك محرزاً الهدف الأول لاتحاد كلباء، لترتفع معنويات فريق اتحاد كلباء الذي يواصل الضغط.
وتتواصل الهجمات من الفريقين، إلا أن هدف الفوز المنشود ما زال غائباً مع المحاولات المستميتة من خطي الدفاع والحارسين محمد عبد الله وأحمد حسين، ويتدخل حارس اتحاد كلباء لإنقاذ قذيفة من جونيور يحولها ببراعة لركنية، ويتحرك جونيور وينفرد ولكن محمد عبد الله حارس الاتحاد ينقذ الموقف.
ومن ضربة حرة وجه أندريه ميشيل صاروخاً في الزاوية البعيدة للحارس أحمد حسين محرزاً الهدف الثاني لاتحاد كلباء في الدقيقة 84.
وفي الدقيقة 89 يتعرض ميشيل للعرقلة أثناء مراوغته مدافع وتحتسب ضربة حرة يحرز منها الهدف الثالث لاتحاد كلباء، وبعدها بدقيقة وفي الدقيقة 90 يتوغل ميشيل ويسدد قذيفة يمسكها الحارس أحمد حسين.
ويستمر اللعب سجالاً حتى أعلن الحكم نهاية المباراة بثلاثية كلباوية في شباك الحصن.

اقرأ أيضا

"اكويا" بطل كأس رئيس الدولة للخيول العربية في إيطاليا