الاتحاد

دنيا

شاعر المليون.. أضخم إنتاج تلفزيوني يعنى بالشعر النبطي

يمثل برنامج شاعر المليون سابقة تعد الأولى من نوعها في مجال الثقافة العربية، ومجال الشعر بشكل خاص، وهو مشروع أبوظبي للشعر النبطي الذي قامت بإطلاقه هيئة أبوظبـي للثقافـة والتراث في إطار عشرات المشاريع التي باشرت بتنفيذها تباعاً وفق رؤى علمية سليمة؛ تتخذ من التمعن في الماضي والقراءة النهمة للتاريخ والبحث الأكاديمي والحدس المعرفي عناصر مؤثرة في بلوغ الأهداف المنشودة، والبحث عن تلك المساحة من الواقع التي تفخر بحاضرها المشرق دون أن تسعى لطمر ماضيها أو نسيانه، عملاً بمقولة المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رحمه الله ( من لا ماضي له ··· ليس له حاضر)·

خديجة الكثيري:

يولي الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، اهتماماً فائقاً لمشاريع الحفاظ على التراث الغني والقيّم لإمارة أبوظبي ولدولة الإمارات، بشقيه المادي والمعنوي، الأمر الذي يحظى باحترام وتقدير واسع من شعوب المنطقة والعالم أجمع، إذ بفضل هذه الرعاية الخاصة والاهتمام المميز بالتراث باتت الإمارات من أبرز الدول التي تحرص على موروثها الثقافي وتأصيله، وتوريثه للأجيال القادمة، كما أن الشباب الذين هم اليوم فخورون جداً بماضيهم وتراثهم الأصيل، فخورون قبل ذلك بهذا الدعم اللامحدود الذي يقدمه سمو الشيخ محمد بن زايد للشعر النبطي الذي يُعتبر أبو الآداب والفنون في دولة الإمارات ومنطقة الخليج، وهو أبرز الأجناس الأدبية التي أثبتت حضورها الفاعل والقوي في الساحة الثقافية الخليجية والعربية·
وتشكل زيارات سمو الشيخ محمد بن زايد للبرنامج وحضوره المستمر لأمسياته في كل أسبوع دعما حقيقيا لمهرجان أبوظبي للشعر النبطي، كما تمنحه هذه الزيارات المزيد من الحماس والثقة والحافز لتقديم المزيد من التميز والعطاء· كما يحظى شاعر المليون بحضور عدد من الشيوخ والشخصيات والمهتمين بالشعر النبطي·

عنوان الأصالة

معالي الشيخ سلطان بن طحنون آل نهيان رئيس هيئة أبوظبي للثقافة والتراث الداعمة للمشروع، يقول في محاولة لتوصيف هذه الخطوة الرائدة: نحن نسعى لتبوأ أعلى المراتب الحضارية، ولعب دور محوري في حداثة المنطقة وتطورها، ولا بد لهذا أن يتم بالتوازي مع السعي الدؤوب لإحياء التراث العريق للدولة والحفاظ عليه وصونه من الضياع والانقراض· من هذا المنطلق يجب أن يكون إيماننا راسخاً وقناعتنا قوية بأن اعتلاء قمة الحضارة والرقي، لا يعني التخلي عن تراث عريق بناه أجدادنا الذين سقوا هذه الأرض الطيبة بعرقهم وجهدهم ·
واعتبر الشيخ سلطان بن طحنون أن الشعر النبطي هو أصالة هذه الأرض الطيبة وجذورها وتاريخها، وهو ظاهرة تراثية ثقافية غنية من ظواهر الأدب الشعبي التي تخص دولة الإمارات والمجتمع الخليجي عموماً، إذ مثـّل وعلى الدوام ثروة أدبية ثقافية ضخمة التصقت بواقع الحياة والمجتمع في المنطقة·

بادرة ثقافية

من جهته يشير سعادة محمد خلف المزروعي مدير هيئة أبوظبي للثقافة والتراث إلى أن إطلاق مهرجان أبوظبي للشعر النبطي (شاعر المليون) يأتي كبادرة ثقافية فريدة من نوعها، تعكس توجه إمارة أبوظبي للجمع بين الأصالة والمعاصرة والتمسك بالعادات والتقاليد، خاصة وأن الشعر النبطي يمتلك قاعدة قوية لدى الشباب الخليجي، كما أن لارتباط المهرجان بإمارة أبوظبي أبلغ الأثر في الترويج لتراث دولة الإمارات وإبرازه على كافة الصعد ·

متابعة جماهيرية

ويحظى البرنامج بمتابعة جماهيرية عريضة على مستوى الخليج العربي، وترصد فعالياته مختلف وسائل الإعلام الخليجية، باعتباره أضخم إنتاج تلفزيوني يهتم بالثقافة العربية من خلال الشعر النبطي·
وتقدم أمسيات شاعر المليون في كل حلقة أحد الشعراء البارزين والمعروفين، الذين أثروا الساحة الشعرية بالمميز من الشعر، ممن لهم بصمات واضحة تميزهم عن غيرهم من الشعراء العاديين، حيث يحلون ضيوفا على البرنامج يتحاورون في مجال الشعر الشعبي، ويكون وجودهم مشجعا للشعراء المشاركين في البرنامج· كما تتخلل أماسي مســـابقة شاعر المليون وصلات غنائية يقدمها في كل حلقة مطرب أو مطربة من الإمارات·

لمزيد من المعلومات:
عنوان الموقع الخاص بمسابقة شاعر المليون :
http://www.nabati.ae

اقرأ أيضا