صحيفة الاتحاد

الرياضي

حمدان بن راشد: "إنفاسور" مرشح لكأس دبي العالمية وإنجاز دورة الخليج تقدم للرياضة

أدلى سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية والصناعة بحديث شيق الى الإعلاميين في مدينة دبي للقدرة وشمل سباقات القدرة، ودورة كأس الخليج، والخيول العربية الأصيلة، وكأس دبي العالمية·
سباقات القدرة
في البداية تفضل سموه بالحديث عن إقامة سباقات للقدرة لصغار الملاك والاسطبلات التي لم تحظ بأي فوز في السباقات الكبيرة ومن المقرر إقامة سباقين أولهما يوم السبت المقبل لمسافة 100 كلم تشجيعاً للملاك والفرسان للمشاركة وتذوق طعم الفوز وليكون دافعاً لهم وتحميسهم وقد يجدون الخيل المناسب والقوي للمنافسة· وعن مشاركة خيول السباقات في سباقات القدرة والفرق بين الخيول المحلية والمستوردة، قال سموه: بداية يجب أن يكون الجواد المشارك فوق سن الخمس سنوات ويكون مكتمل النمو مما يساعده في المشاركة في السباقات ولا فرق بين المحلي والمستورد·
وعن سباقات اليوم والسرعة الكبيرة للخيول في المرحلة الأولى والتي بلغ معدلها بين 25 و26 كلم في الساعة قال سموه: إن الأرضية والجو ساعد على قوة المنافسة وبالتالي زيادة السرعة والفرق يكمن في الأرضية الرملية والأرضية السهلة عليه سوف تكون المرحلة الأخيرة السرعة فيها متوسطة·
الخيول العربية
أما عن الخيول العربية التي يمتلكها سموه والإنجازات التي حققتها في الآونة الأخيرة قال سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم: إن أفضل خيوله هي ''مجاني'' و''السعودي'' ولكنهما تعرضا لإصابة ونتمنى أن يشاركا في السباقات بعد الشفاء من الإصابة، وعن الخيول الأخرى قال سموه: أود أن أقول لكم إن هناك بعض المدربين يقومون بإشراك الخيول العربية الأصيلة مع الخيول المهجنة الأصيلة في التدريبات من أجل اكتساب السرعة وهذا الأمر خاطئ لأن لكل شريحة مقوماتها الخاصة·
إنجاز دورة الخليج
وعن الإنجاز الذي حققته الدولة في دورة الخليج الثامنة عشرة قال سموه: إنه تقدم للرياضة والوصول الى القمة في دول الخليج العربي ويجب المحافظة عليها والاستمرار والوصول الى مستويات الدول العربية التي سبقتنا في هذا المجال· وعن مستوى نادي النصر قال سموه: إن النصر سوف يكون من بين الخمسة الأوائل هذا الموسم· وأضاف سموه: إن دورة الخليج الثامنة عشرة كانت الأنظار تتجه الى دول العراق والسعودية وقطر للفوز بها، ولكن الهزيمة التي تعرض لها الفريق في بداية المشوار منحت اللاعبين دفعة كبيرة لتدارك الهزيمة وتحقيق الانتصارات الواحد تلو الآخر وهذا مجهود كبير· وفي المباراة النهائية قال سموه: إن الهجمات المرتدة من جانب منتخب الإمارات أربكت وأتعبت الجانب الدفاعي في منتخب عمان·
إنفاسور
وعن اللقاء المرتقب بين ''إنفاسور'' المملوك لسموه والفائز بكأس البريدرز كب الكلاسيكي للفئة الأولى في أميركا وبين ''ديسكريت كات'' بطل سباق ميجا رمايل للفئة الأولى في كأس دبي العالمي في 31/3/2007 قال سموه: إن ''إنفاسور'' جاءت هزيمته الوحيدة في ديربي الإمارات العام الماضي وكانت لها أسبابها الفنية، ثانياً ان الجواد ''إنفاسور'' ابن ''كاندي سترايبز'' يملك الإمكانيات ولديه القدرة على المنافسة وسبق له الفوز بكأس البريدرز كب وانتخب أفضل حصان في العالم بتصيف وقدره (129) رطلاً، وعن مشاركة آل مكتوم في السباقات الأميركية قال سموه: إن هناك ترحيبا كبيرا من الأميركان بمشاركة آل مكتوم في سباقاتهم مما يثري هذه السباقات ويمنحها دما جديدا وإضافة جديدة، وخاصة ان ''إنفاسور'' لم يأت هذه المرة من أوروبا ولكنه أتى من أميركا الجنوبية·
وعن الخيول المرشحة للفوز بكأس دبي العالمية قال سموه: إذا استبعدنا الخيول الأميركية فهناك فرصة للخيول الأسترالية والخيول المحلية، ولكن ربما ينحصر الصراع بين ''إنفاسور'' و''ديسكريت كات'' والجواد ''بليزنت تاب'' الذي حل في المركز الثالث في البريدرز كب خلف ''إنفاسور'' و''بيرنارديني''·
السبوسي سعيد بالمركز الأول
أكد الفارس منصور السبوسي أن توجيهات ومتابعة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم كانت وراء الفوز من خلال الاتصال عقب كل مرحلة، وقال: إن هذا السباق كان أفضل من السباق الماضي والجواد تجاوب معه وهذا هو أول فوز له وكان يتوقع الفوز، وقال إن أصعب مرحلة واجهته كانت الثالثة لأنه كان متأخراً عن أصحاب الصدارة ولكن بالعزيمة والتوجيهات تمكن من تقليص الفارق مع الجواد الأسترالي·