الاتحاد

الرياضي

خلدون المبارك: الاتفاق جاء بعد مفاوضات دقيقة ومكثفة

برنى إكلستون: استفدنا من دروس الماضي في إنشاء حلبة أبوظبي

أكد معالي خلدون خليفة المبارك رئيس جهاز الشؤون التنفيذية في أبوظبى أن الاتفاق جاء بعد مفاوضات دقيقة ومكثفة، وأن التوقيع على العقد مع برني إكلستون رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذى لإدارة فورمولا 1 جاء هذه المرة تحديدا وبخلاف كل العقود الأخرى في أي اتفاق بعد الاتفاق على كل الالتزامات بالحقوق والواجبات ولأول مرة لا يوجد أي بند معلق فى هذا الاتفاق لبحثه في مرحلة لاحقة، موضحا أن الدعم الحكومي الكبير الذي سيلقاه تنظيم هذا الحدث يطمئن كل المسؤولين على نجاح السباقات نظرا لتوافر المرافق والمنشآت التي تضمن نجاح الحدث بما فيها 15 ألف سرير فندقي وقاعات مجهزة للاجتماعات وحلبة من جزءين تمثل جيلا جديدا من الحلبات المتميزة التي يمكن لـ80% من المتفرجين متابعة سباقاتها عن قرب بالإضافة للمتفرجين الراغبين في متابعة الحدث من اليخوت العائمة·
وقال إن التصميم يقام على مساحة قدرها 4 ملايين قدم مربعة على 6 آلاف هكتار ولا يفصلها عن مطار أبوظبي سوى 5 دقائق فقط·

البيئة المناسبة

أما برنى أكلستون رئيس مجلس الإدارة الرئيس التنفيذي لإدارة فورمولا 1 فقد أكد أنه قام بزيارة الجزيرة واكتشف أن الحلبة تتكون من جزءين أحدهما 3 كم والثاني 2,5 كيلو متر وهذه ميزة كبيرة لأنها من الممكن أن يكون بعضها دائما والبعض الآخر مؤقتا، موضحا انه واثق تماما من انتهاء الأعمال الإنشائية بها قبل الموعد المحدد لانطلاق المنافسات بفترة كافية، كما انه واثق تماما من قدرة أبوظبي على استضافة وتنظيم هذا الحدث الكبير· وقال: كنا سعداء الحظ فى الاستفادة من كل دروس الماضي في تأسيس هذه الحلبة الجديدة لنوفر بها كل المميزات التي كنا نتمناها فى أي حلبة وهي التي تؤهل الحلبة الجديدة لتنظيم سباق ناجح بكل المقاييس، لأننا سنضمن توفير الإثارة والمتعة والترفيه والسياحة كل في قالب واحد ونقدمه لعشاق الفورمولا ·1

وقال إنه واثق من التعاون الذى سينشأ بين أبوظبى والبحرين فى تنظيم أنجح السباقات لكونهما البلدين الوحيدين فى منطقة الشرق الأوسط اللذين يستضيفان سباقات الفورمولا 1 خاصة أن الجميع يعلم أن 5 دول أخرى كانت راغبة فى الدخول لتنظيم سباقات الفورمولا 1 ولكنا وجدنا ان أبوظبى هى الأنسب والأفضل·

الرعاة في الطريق

أكد معالي خلدون خليفة المبارك أنه لا يشعر بأي قلق فيما يخص الرعاة للحدث لأنه يتوقع أن يتوافدوا على المنظمين للفوز بنصيبهم من رعاية تنظيم هذا الحدث، نظرا لأهميته والاهتمام العالمي به بدليل اننا خلال الأسبوعين الأخيرين فقط بدأنا نشعر بالاهتمام الكبير بهذا الحدث وأصدائه الواسعة على مستوى العالم·

البعد الاقتصادي

قال برنى أكلستون إن تأثير سباق الفورمولا 1 بأبوظبي من المنتظر أن ينعكس على الوضع الاقتصادى للبلد بشكل عام لأن السياحة من الصناعات الواعدة في أبوظبي ومن المؤكد ان الخطوات التى تتخذها الحكومة وهيئة السياحة ستؤتي بثمارها فى أقرب وقت وتنعكس على الإيرادات بشكل عام، موضحا انه لا يتردد لحظة واحدة فى أن تكون أبوظبي هى محطة الفورمولا الجديدة لما لمسه من حسن ضيافة مسؤوليها ومن توافر الإمكانات اللازمة بها من حيث المرافق والكوادر البشرية والدعم الحكومي·

80% من السباقات أوروبية

أكد برنى أكلستون أن التاريخ يقول إن السباقات يتركز معظمها في دول أوروبا حيث انه حتى الآن 80% من السباقات تقام على حلبات أوروبية، إلا أننا لابد أن نعترف بأن العديد من السباقات أقيمت بأستراليا وأميركا واليابان وكندا والصين واليابان ونجحت، ونحن لدينا رغبة مؤكدة فى توسيع مظلة تنظيم الحدث فى المناطق الجديدة في العالم لاكتساب جماهير اكثر·

الأخضر والبرتقالي

تتضمن لوائح سباقات الفورمولا 1 بعض التوجيهات منها أن سيارة السلامة إذا كانت تعطى إشارة برتقالية فلابد من عدم تجاوزها في السير، أما إذا أعطت إشارة خضراء فيمكن تجاوزها·

سرعة الانطلاق بالثواني

سيارات الفورمولا 1 من أسرع السيارات التى تم تصميمها حيث تقدر سرعة انطلاقها من الثبات من الصفر إلى 100 كم بـ1:3 ثانية ومن صفر إلى 200 كم تقدر بـ3:4 ثانية ومن صفر إلى 300 كم تقدر بـ8:4 ثانية·

اقرأ أيضا

حمدان بن محمد يشهد سباقات «الإيذاع» في المرموم