الاتحاد

الاقتصادي

السعودية: «أوبك» تعمل على ضمان توفير إمدادات النفط الكافية للسوق


? أنقرة، لندن (رويترز) - قال وزير البترول السعودي علي النعيمي أمس، إن السعودية و”أوبك” يعملان على ضمان توفير إمدادات كافية في السوق العالمية، وعدم خروج أسعار النفط عن نطاق السيطرة وأضاف أن بالإمكان تلبية الطلب الإضافي على النفط وستتم تلبيته. وعبر النعيمي، في مؤتمر في العاصمة التركية أنقرة، عن أمله في أن تسفر هذه الجهود عن تحقيق المزيد من الاستقرار في الأسواق.
وقالت رئيسة وكالة الطاقة الدولية إن سوق النفط العالمية تتلقى إمدادات كافية ولا داعي لسحب كميات إضافية من الاحتياطيات في الوقت الراهن.
وقالت ماريا فان دير هويفن، حين سئلت خلال مؤتمر للطاقة في فيينا، إن كان ينبغي السحب من الاحتياطيات “لا داعي للتحرك في الوقت الراهن”، مضيفة “الأسعار المرتفعة وحدها ليست سببا للسحب من المخزونات الاستراتيجية... السوق في نظرنا تتلقى إمدادات كافية”. وأضافت “نعم هناك دائما بعض العلامات الواضحة على الشح لاسيما في أسواق المنتجات النفطية حالياً”.
إلى ذلك، ارتفعت العقود الآجلة لخام برنت صوب 109 دولارات للبرميل أمس، حيث أقبل صائدو الصفقات على الشراء بعد انخفاض حاد للأسعار في الجلسة السابقة. وقال فيكتور شوم، الشريك في شركة “آي.اتش.اس بورفين اند جيرتز” في سنغافورة: “تأثرت الأسواق في المقام الأول بما بدا أنها سلسلة مستمرة من البيانات الاقتصادية الضعيفة من الصين و(منطقة اليورو).. العوامل الأساسية تشير إلى ضعف في الأجل القريب”.
وأضاف “في الوقت الراهن قد يرى بعض المستثمرين فرصة للشراء بعد الانخفاض الحاد أمس الأول وقد نرى دعماً من أسواق الأسهم المرتفعة”.
وارتفع عقد أقرب استحقاق لخام برنت 40 سنتاً إلى 108,57 دولار للبرميل. وزاد الخام الأميركي الخفيف تسليم نوفمبر 23 سنتاً إلى 88,37 دولار للبرميل بعد أن سجل أدنى مستوياته منذ الثالث من أغسطس في الجلسة السابقة.
ووسط تأكيدات “أوبك” بشأن توفر الإمدادات في السوق، فإن أسعار النفط مازالت تتأثر سلباً باستمرار احتمالات تصاعد الأزمة بين الغرب وإيران بشأن البرناج النووي الإيراني المثير للجدل.

اقرأ أيضا

الولايات المتحدة تدرس حظر 5 شركات صينية