الاتحاد

دنيا

تغريم فرنسي ستة آلاف يورو بسبب رائحة أبقاره

أجين (أ ف ب) - حكم على مربي مواشٍ في جنوب غرب فرنســا بدفع تعويضــات قدرها ستة آلاف يورو لأنه لم يبعد أبقاره عن منزل جاره ما تســـبب بروائح وذباب، وهو حكـم قد يؤدي إلى شــكاوى جديدة من هذا النوع.
وحكمت محكمة الاستئناف مطلع سبتمبر على هذا المزارع من بلدة سان-فينسان لامونجوا في مقاطعة لوت آي جارون على دفع مبلغ ستة آلاف يورو إلى زوجين من جيرانه ناقضة بذلك حكما صادرا عن محكمة البداية في العام 2011. وطلبت المحكمة منه أن يضع في مهلة ثلاثة أشهر مواشيه على “بعد مائة متر على الأقل” من المنزل المأهول تطبيقا لقرار بلدي بهذا الخصوص يعود إلى نوفمبر 2007 على أن يدفع غرامة قدرها 50 يورو عن كل يوم تأخير.
وقال لوران برونو محامي رافع الشكوى إن “موكله لا يمكنه الخروج من منزله إلا ويحاصره الذباب والروائح القوية جدا”، وهو يتهم مربي المواشي بأنه أبدى “إرادة سيئة” لأن أرضه “شاسعة جداً” وكان بإمكانه “وضع أحواض المياه على مسافة أبعد بكثير من منزل جاره”.
وقال موظف المحكمة، الذي كشف على المكان، إن حزم القش والعلف كانت على أقل من مائة متر من منزل رافع الشكوى وحوضي المياه التي ترد إليهما الأبقار على أقل من عشــرة أمتار “فيما غائط الأبقار يصدر رائحة كريهة جداً تثير الغثيان” لدى الجار.

اقرأ أيضا