الاتحاد

الإمارات

قباني: المشروع الإماراتي يستعيد نهضة لبنان اقتصادياً وإنسانياً

بيروت - الاتحاد: أطلقت وزارة التربية والتعليم العالي اللبنانية و'' المشروع الإماراتي لدعم وإعمار لبنان'' أمس بقصر''اليونسكو'' فى بيروت مسابقة في الرسم لتلاميذ المدارس الرسمية والخاصة في لبنان تحت عنوان: ''تحية حبّ وتقدير لدولة الإمارات العربية المتحدة''·
تنظم المسابقة جمعية محترفي الفن التشكيلي للثقافة والفنون في لبنان برئاسة شوقي دلال، وذلك برعاية وحضور معالي وزير التربية والتعليم العالي اللبناني الدكتور خالد قباني، وسعادة محمد سلطان السويدي سفير الدولة في لبنان، وعبد الله الغفلي مدير الشؤون الإعلامية للمشروع الإماراتي·
وقال سعادة محمد سلطان السويدي في مؤتمر صحافي مشترك مع معالي خالد قباني وزير التربية اللبناني، ورئيس جميعة محترفي الفن التشكيلي للثقافة والفنون لبنان شوقي دلاّل: إنه لمن دواعي سرورنا واعتزازنا أن نلتقي اليوم في مناسبة إطلاق مسابقة الرسم الموجهة لجميع طلاب لبنان تحت عنوان: ''تحية حب وتقدير لدولة الإمارات العربية المتحدة'' وشكر لوزارة التربية والتعليم العالي و(جمعية محترفي الفن التشكيلي للثقافة والفنون) على هذه المبادرة والمسعى الطيب لتوطيد روح المحبة والإخاء بين البلدين الشقيقين جمهورية لبنان ودولة الإمارات العربية المتحدة· واستهل الوزير قباني كلامه بتقديم الشكر الجزيل من الشعب اللبناني بأسره على المكرمات العديدة التي لا نستطيع أن نعددها من دولة الإمارات العربية المتحدة والتي لم ولن تتوقف عند مجال معين· وتطرق خالد قباني إلى المساعدات الإماراتية للطلاب وقال: لقد تم حتى الآن تأمين الكتاب المدرسي لأكثر من 312 ألف تلميذ عبر 403 مكتبات بتكلفة بلغت 13 مليار ليرة لبنانية،(3ر8 مليون دولار)·
وأشار الوزير قباني إلى أن لبنان لا ينسى موضوع الألغام الإسرائيلية في الجنوب ومشاركة دولة الإمارات في مؤتمر ''باريس ''3 وقال: إن وقوف الإمارات إلى جانب لبنان لينهض اقتصادياً واجتماعياً، يقابله اللبنانيون بجزيل الشكر لدولة الإمارات قيادة وشعباً، ويخص لبنان بالذكر جميع العاملين في لبنان في إطار المشروع الإماراتي لدعم وإعمار لبنان وعلى رأسهم سعادة السفير سويدان·
وألقى شوقي دلال بدوره كلمة في المؤتمر توجه في مستهلها بتحية حب وتقدير من الجمعية لدولة الإمارات وللوزير قباني على ما يبذلانه من جهود وصبر، وتوجه بتحية خاصة إلى جهود الإمارات بشخص سعادة سفيرها في لبنان والمشروع الإماراتي لدعم وإعمار لبنان·
وقال: إنه من خلال ما لمسناه في عيون الأطفال اللبنانيين انطلقت المبادرة، وهي مسابقة في الرسم تطال المرحلتين: التكميلية، والثانوية وينتهي العمل فيها في 15 مارس المقبل·
وفي نهاية المؤتمر شرح مدير الشؤون الإعلامية لمشروع الإمارات لدعم وإعمار لبنان السيد عبد الله الغفلي ما أنجزه المشروع حتى الآن في المجال التعليمي وقال: تم الانتهاء من صرف حوالي 95% من قيمة تكاليف الكتب المدرسية التي تكفل بها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة ''حفظه الله'' لعدد 400 ألف طالب لبناني في المدارس الرسمية من مرحلة رياض الأطفال وحتى المرحلة الثانوية·
وتم توزيع 55 ألف حقيبة مدرسية بكامل أدوات القرطاسية على الطلبة اللبنانيين في مختلف المناطق اللبنانية· وأضاف أن إجمالي المدارس التي يتبناها المشروع يبلغ 268 مدرسة وتشمل 200 مدرسة رسمية و68 مدرسة خاصة· أما إجمالي المدارس التي تم الانتهاء من صيانتها فقد بلغ 263 مدرسة، فى إطار مشروع صيانة وترميم وتأهيل المدارس المتضررة في لبنان والذي انطلقت فعالياته بناءً على توجيهات كريمة من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة ''حفظه الله'' ودعم من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، ومتابعة من الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وقد أنجز المشروع الإماراتي لدعم وإعمار لبنان صيانة وترميم وتأهيل عدد 263 مدرسة حكومية وخاصة وقام بتسليمها لوزارة التربية والتعليم العالي اللبنانية·

اقرأ أيضا

محمد بن راشد: نبحث عن كفاءات شغوفة بخـدمة الوطن