الرياضي

الاتحاد

دبي ينجح في «امتحان العروبة»

مهند علي سعيد بالرقم 17 يسيطر على الكرة مع جلال حسن (يمين) ولاعب العروبة حسن راشد بالرقم 6 يترقب

مهند علي سعيد بالرقم 17 يسيطر على الكرة مع جلال حسن (يمين) ولاعب العروبة حسن راشد بالرقم 6 يترقب

أخيراً عرف نادي دبي طعم الانتصارات في دوري الدرجة الأولى بعد أن نجح في “امتحان العروبة” بهدفين مقابل هدف، ليضع أول ثلاثة نقاط في رصيده.
أقيمت المباراة باستاد خليفة بن زايد في الفجيرة، ضمن الجولة الثالثة من دوري الهواة، وتجاوز بذلك آثار خسارتيه أمام اتحاد كلباء والشعب في الجولتين الأولى والثاني، فيما تجمد رصيد العروبة عند النقطة الواحدة التي حصدها من التعادل مع الفجيرة.
بدأ العروبة بالتهديف في الدقيقة الأولى عن طريق البرازيلي جويري، وتعادل لأسود العوير المغربي رشيد كايين من ضربة جزاء في الدقيقة 23 وأضاف الفرنسي أبلاي بالدي الهدف الثاني في الدقيقة 40.
ظهر فريق دبي بشكل أفضل وأهدر العديد من الفرص التي كانت كفيلة بانتهاء المباراة لصالحه بعدد وافر من الأهداف، واشهر حكم المباراة إبراهيم المهيري بطاقتين حمراويتين في وجه لاعب العروبة حميد محمد صباح بعد مرور 23 دقيقة من بداية المباراة، وهيثم ربيع من دبي في الدقيقة 40.
بداية خاطفة وهدف مفاجئ كان من نصيب العروبة في الدقيقة الأولى عن طريق البرازيلي جويري، عندما تسلم كرة عرضية لم يتوان في إيداعها شباك دبي.
شارك في صفوف كل فريق اثنان فقط، على الرغم من أن لائحة البطولة تقضي بوجود ثلاثة محترفين، ولم يشارك مارسيو مع فريق دبي بسبب الإيقاف وتعاقد الوصل مع البرازيلي ايلتون، ولذلك تواجد في صفوف دبي المغربي رشيد كايين والفرنسي ابلاي.
وفي صفوف العروبة تعذر الدفع بالمحترف المغربي عادل لطفي لعدم وصول بطاقته حتى الآن واكتفى العروبة بإشراك الثنائي البرازيلي جويري ومواطنه الآخر الينيدو جالفاو.
كانت رغبة دبي واضحة منذ البداية في تحقيق فوز عريض والعودة بنقطة بعد خسارتين في بداية المسابقة، وفي المقابل سعى نادي العروبة إلى خطف نقاط المباراة خاصة انه حصل على نقطة واحدة من تعادل وخسارة.
الهدف المفاجئ جعل لاعبي العروبة يتراجعون للحفاظ على تقدمهم، في حين حاول دبي فرض سيطرته من خلال تحركات لاعبيه المغربي رشيد والفرنسي ابلاي بالدي في الهجوم.
وفي العروبة شكل جويري ضغطاً مستمراً على دفاعات دبي لمهاراته العالية ونشاطه، وكان الهدف الذي سجله بمثابة دافع معنوي له وقام يوسف الحمادي بمراقبة اللاعب طوال فترات الشوط الأول.
سيطر دبي على الربع ساعة الاول ولكن لم تكن هناك هجمات خطيرة على مرمى عبيد سالم حارس العروبة.
كثف دبي هجومه وكانت الهجمة الأولى الخطيرة في الدقيقة 23 عندما تعمق رشيد داخل منطقة جزاء العروبة وجذبه المدافع العرباوي حميد محمد صباح ليحتسبها الحكم ضربة جزاء ويقوم بطرد اللاعب، سجل منها رشيد هدف التعادل لنادي دبي لتعود المباراة لسيرتها الأولى.
ولم يتغير الحال كثيراً بعد تعادل دبي، حيث واصل اسود العوير محاولاتهم للتقدم ونفس الشيء سعى اليه لاعبو العروبة ولكن سيطرة دبي كانت الأفضل على زمام المباراة.
لعب مدرب دبي أيمن الرمادي بثلاثة مهاجمين في محاولة للضغط الدائم على دفاعات العروبة، فيما حاول مدرب العروبة الدكتور عبدالله مسفر استغلال حماس وروح لاعبيه في التقدم والحفاظ على الهدوء في الملعب في ظل حالة النقص بالفريق بعد طرد حميد المبكر.
وحقق دبي هدف التقدم في الدقيقة 40 عندما مرر رشيد كرة متقنة الى الفرنسي أبلاي خطف منها الهدف الثاني لأسود العوير، ودانت بعد الهدف السيطرة للأسود حتى أعلن الحكم نهاية الشوط الأول بتقدم دبي بهدفين مقابل هدف على العروبة.
ومع بداية الشوط الثاني هاجم دبي وكاد جلال محسن أن يضيف الهدف الثالث بكرة رأسية وصلته من ضربة ثابتة، لكنها مرت بجوار القائم الأيمن لحارس العروبة، وسنحت للعروبة فرصة التعادل بعدها مباشرة عن طريق خالد عبيد سالم، ولكن تألق حارس دبي جمال عبدالله سالم وأنقذ الموقف في اللحظات الأخيرة، ورد عليه دبي بهجمتين خطيرتين ذهبتا أدراج الرياح.
أصبحت المباراة مفتوحة تماماً بين الفريقين في ظل رغبة العروبة تعديل الوضع، ودبي في إضافة هدف ثالث يريح الأعصاب، وتوالت الهجمات والفرص الضائعة.
وفي الدقيقة 15 أنقذ هيثم حسين شباك فريقه من هدف ثالث مؤكد لدبي من كرة سددها حسن محمد حسن، ولكن هيثم أبعدها قبل أن تتجاوز خط المرمى.


حضور جماهيري كبير

دبي (الاتحاد) – شهدت مباراة العروبة ودبي ضمن الجولة الثالثة لدوري الهواة حضوراً جماهيرياً كبيراً حرص على متابعة المواجهة، واستمتعت الجماهير بأهداف ثلاثة ممتعة وفرص أخرى عديدة.
وخرج الجهاز الفني لفريق دبي راضياً عن النتيجة، وعبر أيمن الرمادي مدرب أسود العوير عن غضبه لكثرة الفرص الضائعة من لاعبي فريقه.

اقرأ أيضا

ترامب: أريد عودة المشجعين إلى الملاعب