الأحد 27 نوفمبر 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم

«ثلث موظفي» العالم يعانون الإجهاد

«ثلث موظفي» العالم يعانون الإجهاد
30 أكتوبر 2014 22:20
يعاني ثلث موظفي العالم مستويات عالية من الإجهاد المهني، ويرى غالبيتهم أن وظائفهم المسبب الأول، وفي هذا الإطار يقول الدكتور عبد الناصر عريضة، استشاري الطب النفسي بالمركز الأميركي النفسي والعصبي والإجهاد المهني بأبوظبي: «إن الإجهاد النفسي المهني، وفقاً لمنظمة الصحة العالمية، هو استجابة الأشخاص عندما يواجهون بمتطلبات لا تتناسب مع معرفتهم وقدراتهم، مما يحد من إمكانية تكيفهم مع العمل». - تؤكد بعض الدراسات أن النساء لديهن إجهاد مهني أكثر من الرجال. - الإجهاد المهني ليس مرضاً، لكن إذا أصبح مفرطاً يسبب الاكتئاب والقلق واضطرابات جسدية كأمراض القلب والسكري وأمراض الجهاز الهضمي. يؤدي إلى زيادة بالإجازات المرضية وكثرة ارتكاب أخطاء العمل. العوامل الرئيسة المتطلبات وتشمل حجم العمل وأنماطه وبيئته. التحكم والسيطرة ومدى حرية الأشخاص في القيام بعملهم. الدعم والتشجيع والموارد المقدمة من الإدارة و الزملاء. طبيعة العلاقات بين زملاء العمل وآليات التعامل مع السلوكيات غير المقبولة والصراعات. مدى فهم الأشخاص لأدوارهم داخل المؤسسة منعاً لحدوث أي خلافات أو أدوار متضاربة. الآلية المتبعة في إجراء التغييرات التنظيمية وطريقة إعلام الموظفين بها. 6 خطوات لتجنب الإجهاد 1- ما هو الحل؟ كن يقظاً وميز علامات وأعراض الإجهاد المهني في بدايتها، فإذا كنت تشعر بأن لديك مشكلة عليك باتخاذ الإجراءات المناسبة في وقت مبكر لتلافي تفاقم الأمور، وذلك عن طريق «تحديد الأولويات، التنظيم، حسن إدارة الوقت، والتخلص من العادات السيئة». 2- إدارة وقتك بفعالية قم بوضع جدول لإيجاد توازن بين العمل والحياة الأسرية والأنشطة الاجتماعية، لا تلزم نفسك كثيراً من الأشياء في يوم واحد، غادر المنزل مبكراً ولو بعشر دقائق فهذا يساعدك أن تكون أكثر استرخاء، تأكد من أن تأخذ فترات راحة قصيرة منتظمة على مدار اليوم. 3 - إتمام المهام من دون إجهاد حدد قائمة بالمهام التي عليك القيام بها، قم بمعالجتها في الترتيب حسب الأهمية، إذا كان لديك شيء غير مريح عليك القيام به، حاول إنجازه باكراً، فهذا يجعل بقية يومك أكثر لطفاً، قسم المشاريع الكبيرة إلى خطوات صغيرة، ليس عليك أن تفعل كل شيء بنفسك. كسر العادات السيئة 4- لا تحاول تحقيق الكمال في كل شيء، ضع أهدافاً واقعية، نظم عملك ولا تكن فوضوياً، فكر بطريقة إيجابية، ودع عنك التفكير السلبي، وكافئ نفسك حتى على الإنجازات الصغيرة، تقبل بأن هناك أحداثاً لا يمكن السيطرة عليها. 5- تبديد التوتر عندما يتصاعد التوتر، خذ استراحة سريعة كأن تخرج في نزهة سريعة، شارك أفكارك ومشاعرك مع شخص تثق فيه، فهذه طريقة رائعة للتنفيس، وتخفيف القلق، عندما تأخذ الأمور منحى غير جيد، قم بتطوير صداقات مع بعض زملاء العمل. 6- نصائح أخرى احصل على ما يكفي من الراحة والنوم، أقضي وقتاً كافياً مع من تحبهم، كن حازماً بدلاً من أن تكون عدوانياً، تعلم ممارسة تقنيات الاسترخاء، ممارسة الرياضة بانتظام، والأكل الصحي، تعلم أن تقول لا للطلبات التي تسبب المزيد من التوتر.
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©