الاتحاد

الإمارات

منتدى "الأسكوا" يبحث الاستراتيجيات العربية للتنمية المستدامة

أمجد الحياري:
استعرض المشاركون في المنتدى الإقليمي العربي حول الطاقة من اجل التنمية المستدامة استراتيجيات وسياسات وخطط الدول العربية وذلك من خلال جلسات عمل الملتقى الذي انطلق امس في فندق هيلتون ابوظبي ونظمته لجنة الأمم المتحدة الاقتصادية والاجتماعية لغربي آسيا ''الاسكوا'' بالتعاون مع هيئة البيئة - أبوظبي، وبرنامج الأمم المتحدة للبيئة وجامعة الدول العربية·
ويتضمن المنتدى عقد أربع جلسات وتم خلال الجلسة الأولى استعراض رؤى وسياسات الدول العربية في مجال الطاقة من أجل التنمية المستدامة ومناقشة مدى استعداد الدول العربية للدورة الخامسة عشرة للجنة الأمم المتحدة للتنمية المستدامة التي ستعقد بمقر الأمم المتحدة بنيويورك خلال الفترة من 30 أبريل إلى 11 مايو 2007 برئاسة دولة قطر·
وتحدثت في الجلسة فاطمة الملاح، مديرة إدارة البيئة والإسكان والتنمية المستدامة في جامعة الدول العربية، عن الإجراءات التي اتخذت في المنطقة العربية للتحضير للدورة الخامسة عشرة للجنة الأمم المتحدة للتنمية المستدامة·
ومن جهته استعرض الدكتور محمد قرضاب، رئيس فريق الطاقة لأغراض التنمية المستدامة لدى الاسكوا عن الانجازات التي حققتها الدول العربية في مجال الطاقة لأجل التنمية المستدامة، وذكر أنه خلال العقدين الماضيين بذل قطاع الطاقة العربي جهوداً حثيثة في صوغ وتطبيق سياسات متعددة تهدف إلى الإسهام في تحقيق التنمية المستدامة في دول المنطقة وتركز في مجملها على تغيير الأنماط غير المستدامة لإنتاج واستهلاك الطاقة في القطاعات المختلفة، وعلى الأخص فيما يتعلق بالقضايا الأساسية الخمس التي حددتها خطة جوهانسبرج، وقد حققت الدول العربية بدرجات متفاوتة تقدماً ملحوظاً ولكنه غير كاف·
وتحدثت الدكتورة أنهار حجازي، مديرة إدارة التنمية المستدامة والإنتاجية، في الاسكوا عن حزم السياسات المقترح أن تتبناها الدول العربية خلال فعاليات الدورة الخامسة عشرة للجنة التنمية المستدامة والتي ستركز على استعراض ومناقشة السياسات والمعوقات المتعلقة بإمكانات تحقيق أهداف خطة جوهانسبرج المرتبطة بالقضايا الأربع لدورة اللجنة 2006-،2007 وهي الطاقة لأغراض التنمية المستدامة، التغير المناخي، تلوث الهواء، والتنمية الصناعية· وأشارت إلى أنه تم عقد عدد من الاجتماعات التحضيرية خلال الفترة من أكتوبر الى ديسمبر ·2006
وذكرت أن عضوية مكتب اللجنة تتضمن خلال دورتها الخامسة عشرة، أربعا وخمسين دولة منها سبع دول عربية هي: الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية، دولة الكويت، دولة قطر، المملكة العربية السعودية، جمهورية السودان، الجمهورية التونسية، وجمهورية جيبوتي·
الاستعدادات الفنية
في الجلسة الثانية للمنتدى تم استعراض الاستعدادات الفنية للطاقة من أجل التنمية المستدامة في الدول الأعضاء بمنظمة الاسكوا، بالإضافة إلى إرشادات ولوائح لتحسين كفاءة الطاقة في المباني والتخطيط الحضري·
كما تحدث في هذه الجلسة المهندس سلطان الجابر الرئيس التنفيذي لشركة أبوظبي لطاقة المستقبل التي تتولى تنفيذ مبادرة ''مصدر'' حيث استعرض سياسات وخطط المبادرة·

اقرأ أيضا