صحيفة الاتحاد

الإمارات

سلطان القاسمي يدعو إلى استراتيجية إقليمية للحفاظ على النمر العربي

الشارقة – "وام": استقبل صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة ظهر أمس بمكتب سمو الحاكم بحضور سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي عهد ونائب حاكم الشارقة معالي السيدة كريستا ستيوينز وزيرة الصحة والعمل والشؤون الاجتماعية في مقاطعة بافاريا الألمانية والوفد المرافق لها·
وتطرق الحديث خلال اللقاء إلى عدد من الموضوعات ذات الاهتمام المشترك والعلاقات الثنائية والتعاون المشترك بين البلدين الصديقين وخاصة في مختلف المجالات الطبية·
وأكد سموه أهمية هذا اللقاء الذي يأتي في إطار العلاقات الطيبة التي تجمع بين الإمارات عامة والشارقة بصفة خاصة وبين الجمهورية الألمانية والجهود المبذولة في العمل على اتساع آفاق التعاون فيما بينهما ، مشيراً سموه في هذا الصدد الى توقيع مذكرة تفاهم مع الشارقة بشأن إنشاء مركز للعلاج والتأهيل النفسي ومذكرة أخرى للتعاون وتبادل الخبرات في مجال تطوير خدمات الأسرة·
وزيرة الصحة الألمانية
من جانبها أشادت معالي وزيرة الصحة الألمانية خلال اللقاء بالعلاقات الثنائية المتميزة بين الامارات وبلادها والتي تشهد نموا متسارعا خلال الفترة الأخيرة ، مشيدة بجهود سموه في تنمية وتطوير مسيرة التعليم العالي والأكاديمي·
حضر المقابلة الشيخ عصام بن صقر بن حميد القاسمي رئيس مكتب سمو الحاكم والسيد فالتر لويكس القنصل العام الالماني بدبي·
الى ذلك استقبل صاحب السمو حاكم الشارقة قبل ظهر أمس بحضور سمو ولي عهد ونائب حاكم الشارقة كامبل نيومان عمدة مدينة بريزين عاصمة ولاية كوينزلند الاسترالية·
وقد أشاد سموه بما يحرص عليه البلدان من جهود لترسيخ آفاق التعاون الثنائي بينهما على كافة الأصعدة تحقيقا لكل طموحات وتطلعات الشعبين الصديقين·
من ناحيته أشاد عمدة مدينة بريزين الاسترالية بالعلاقات القوية والتعاون البناء الذي يربط بين بلاده ودولة الامارات ، منوها بالانجازات الكبيرة والرائدة التي حققتها الشارقة في مختلف المجالات لاسيما التعليمية والثقافية بفضل قيادة صاحب السمو حاكم الشارقة الرشيدة·
حضر المقابلة الشيخ عبد الله بن سالم القاسمي رئيس الديوان الأميري بالشارقة والشيخ محمد بن سعود القاسمي رئيس الدائرة المالية والإدارية والشيخ عصام بن صقر بن حميد القاسمي رئيس مكتب سمو الحاكم وسعادة جيرمي كريستوفر كورتني السفير الاسترالي لدى الدولة·
ورشة العمل الدولية
كما استقبل سموه صباح أمس المشاركين في ورشة العمل الدولية الثامنة للحفاظ على الحيوانات البرية التي نظمتها هيئة البيئة والمحميات الطبيعية في الشارقة ·
وتناول اللقاء أهمية الثروات الطبيعية للانسان وضرورة بذل كل ما يلزم من جهد للحفاظ عليها ومن بينها النمر العربي الذي يعد من الثروات الطبيعية المعرضة للانقراض حيث اطلع سموه من المشاركين في تلك الورشة التي تضم نخبة من الخبراء والمختصين في الاتحاد الدولي لصون الطبيعة والصندوق الدولي للمحافظة على الحياة الفطرية وعدد من أساتذة الجامعات العربية والأوروبية على التوصيات وخطط العمل الخاصة التي تقدموا بها خلال الورشة للحفاظ على النمر العربي وحماية المناطق البرية بالتعاون مع المجتمعات وكذلك تأثير النشاطات السياحية على النظم البيئية·
وأكد صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي خلال اللقاء على ضرورة الاهتمام بالبيئة الطبيعية ، مشيرا سموه الى جهود الشارقة المستمرة منذ عام 2000 للمساهمة في تأمين الظروف الملائمة لوضع الحلول والحفاظ على هذه الثروة الكبيرة بالتعاون مع دول المنطقة·
وأعرب سموه عن أمله في ان تسهم مثل هذه التوصيات في وضع استراتيجية إقليمية متطورة ذات فعالية للحفاظ على النمر العربي من الانقراض وإعادته كسابق عهده كأبرز الحيوانات المفترسة في جبال شبه الجزيرة العربية·