الاتحاد

عربي ودولي

الجامعة العربية: سياسة اسرائيل تخرب جهود السلام

القاهرة - ''الاتحاد'' والوكالات: أكدت جامعة الدول العربية ،أن السياسة الاسرائيلية الحالية تجاه الاراضى الفلسطينية والشعب الفلسطيني، ترمى إلى ''تخريب الجهود والمبادرات والاتصالات لاحياء عملية السلام''·وقال السفير محمد صبيح الامين العام المساعد لشؤون الاوضاع في الاراضي الفلسطينية في تصريحات امس، ان ''استمرار إسرائيل في خطواتها الخطيرة ستنهي بها عملية السلام وترمى إلى عدم إقامة دولة فلسطينية''·
وأشار إلى ما أعلنه رئيس وزراء إسرائيل إيهود أولمرت عن إدخال الجدار الفاصل إلى قلب مدن فلسطينية جديدة لعزل 20 ألف فلسطيني وضم 15 كيلومترا من الاراضى الفلسطينية ودخول 1500 مستوطن ، وقال ان هذا ''يؤدي إلى تمزيق وحدة الاراضى الفلسطينية حتى لا تقوم الدولة''·
وأضاف أن الحفريات المستمرة في القدس وتحت المسجد الاقصى وكنيسة القيامة لاقامة أنفاق ''تشكل خطرا شديدا على هذه المقدسات الدينية والتي تمثل تراثا عالميا''·وقال صبيح إن ''الجامعة العربية تطالب المجتمع الدولي بالعمل على وقف البناء في الجدار العنصري ووقف الاستيطان داخل القدس وخارجها''·
وتابع أن ''على المنظمات الدولية المعنية بالتراث مسؤولية ولكن المسؤولية الكبيرة تقع على الولايات المتحدة واللجنة الرباعية للضغط على إسرائيل، لاحترام القانون الدولي حتى لا تتحول المنطقة إلى الاضطراب والفوضى، والخاسر فيها سيكون بالدرجة الاولى إسرائيل''·

اقرأ أيضا

صدور حكم سجن ثان بحق رئيس السلفادور السابق المسجون أصلا