الاتحاد

الرياضي

«سبورت»: أنغام موسيقية آتية من لشبونة



دبي (الاتحاد) - تحت عنوان “فوز مكلف جداً” قالت صحيفة “موندو ديبورتيفو” إن انتصار البارسا على بنفكيا بثنائية نظيفة بملعب النور، كان مدفوع الثمن، ويا له من ثمن باهظ جداً، في إشارة إلى إصابة قائد الفريق كارليس بويول. وأضافت الصحيفة: “انتصر البارسا ولكنه خسر قائده الكبير ومدافعه القوي بويول، كما حصل بوسكيتس على بطاقة حمراء سوف تحرم الفريق من خدماته في المباراة القادمة على الأقل”.
ونقلت الصحيفة تصريحاً للمدير الرياضي للنادي أندوني زوبيزاريتا، الذي قال: “إنه فوز آخر مؤلم ومكلف، وخاصة إصابة بويول التي تجعلني أشعر بالألم وهو يسيطر على جسد البارسا كفريق، إنه شعور مخيف، أما عن المباراة فقد خضناها بكل جدية وحققنا ما سعينا إليه، صحيح ان بنفيكا كان جيداً في الشوط الأول، ولكننا سيطرنا على كل شيء في الشوط الثاني”.
أما صحيفة “سبورت” الكتالونية فقد احتفلت بالفوز بطريقتها الخاصة، وقالت: “أنغام موسيقية آتية من لشبونة” وأضافت :”البارسا يسير بخطى واثقة في دوري الأبطال، ويحقق الفوز الثاني على التوالي، وسط كثير من المكاسب، أهمها عودة سانشيز للتهديف، وكذلك فابريجاس مما يعزز من ثقتهما قبل موقعة الكلاسيكو، فضلاً عن تألق بات معتاداً من ميسي الذي شارك في صناعة الهدفين، ولكن الفريق خسر جهود قائده بويول وهو الجانب السلبي في المباراة”.
وفي تقرير آخر، قالت الصحيفة الكتالونية إن البارسا استعاد قوته الضاربة في الوقت المناسب تماماً، والتي تتمثل في الرباعي ميسي، وفابريجاس، وفيا، وسانشيز، وذلك قبل كلاسيكو الحسم أمام الريال الأحد المقبل، وكان لتيتو فيلانوفا المدير الفني للفريق الكتالوني بأفكاره التكتيكية الدور الأكبر في عودة الرباعي المبدع، حيث تم تأخير ميسي قليلاً إلى الخلف ليقوم بدور صانع الألعاب وليس الهداف، مما منح الفرصة لفابريجاس، وسانشيز، وفيا للتألق تهديفياً، واللافت في الأمر أن صانع الهدف في كل مرة هو ميسي، فقد كان وراء آخر 4 أهداف سجلها الفريق سواء في الليجا أو الشامبيونزليج.

اقرأ أيضا

سلتيك يحرز ثلاثية ثالثة غير مسبوقة في اسكتلندا