الاتحاد

الرياضي

إسماعيل مطر: فرحة الشعب تجسد قيمة البطولة

كثير من الجماهير الإماراتية حريصة على معرفة ما قاله نجم منتخبنا الوطني إسماعيل مطر لعلي الحبسي بعد الهدف الذي سجله في المباراة الافتتاحية، وأيضاً ماذا قال إسماعيل بعد هدف البطولة حين كان يضرب يده بصدره ·· ''الاتحاد الرياضي'' التقى نجم منتخبنا الوطني وسأله فأجاب إسماعيل قائلاً: في البداية أود أن أؤكد أنني على علاقة طيبة مع الحارس علي الحبسي، حيث أننا أكثر من إخوان، وكل ما حدث أنني سمعت أن الحبسي تحداني في التسجيل بمرماه قبل المباراة ·· وبعدما سجلت، ذهبت وقلت له: إنه خسر التحدي وقد سجلت في مرماه، ولكنني أؤكد أن الحبسي اتصل بي بعد المباراة وقال: إنه لم يتحدني، وكل ما أكده أنه يستمتع حين يلعب ضدي·

أما ما قلته بعد هدف البطولة فهو مجرد كلمتين، لكنهما تحملان كثيراً من المعاني فبعد أن دخلت الكرة إلى المرمى ·· ضربت صدري وقلت بصوت عال: ''عيال زايد يابوها'' وبالفعل كان أبناء زايد عند حسن الظن واستطاعوا أن يفرحوا جماهيرهم الوفية· ورداً على سؤال حول ما تعنيه هذه الكأس لإسماعيل ؟ قال: إذا أردت أن تعرف ماذا يعنيني اللقب، فاذهب إلى الخارج وانظر الفرحة الموجودة والمرسومة في وجوه جماهيرنا المحبة، ستدرك وقتها ماذا يعني الفوز ببطولة؟·

وعن أصعب لحظة واجهها في البطولة أكد أن الدقائق الأخيرة من عمر المباراة النهائية كانت أصعب وأطول لحظات عاشها طوال مشواره الكروي·
وعن سر تألقه في البطولة قال: لا يوجد أي سر، وأعتقد أن الإلفة وروح المحبة التي كانت موجودة بين اللاعبين والجهازين الفني والإداري وراء هذا التألق، وأتذكر حين كنا معسكرين في تركيا كيف كان كل واحد منا يدعم زميله ويشجعه، ناهيك أيضاً عن الدور الرائع الذي قام به مدرب الفريق ميتسو حين كان يشجع اللاعبين بشكل متواصل ويشعر كل لاعب بالمجهود الكبير الذي يبذله، وأخيراً دور مدير الفريق عبدالله حسن من خلال قربه المتواصل للاعبين، واختتم حديثه قائلاً : ''قوم تعاونوا ماذلوا''·

نهاية سعيدة لحكاية راشد وسرور

حين ضم ميتسو مدرب منتخبنا الوطني كلاً من: راشد عبدالرحمن، ومحمد سرور إلى صفوف الأبيض قبل انطلاق البطولة واجه العديد من الانتقادات بسبب عدم جاهزيتهما للبطولة، ولكن نجمي منتخبنا أثبتا أنهما على قدر كبير من المسؤولية، وكانت لهما بصمة واضحة في الفوز باللقب·· في البداية قال راشد عبدالرحمن: كنتُ أجاهد نفسي واستجمع كل قوتي من أجل اللحاق بالمشاركة في هذا الحدث الكبير الذي كان أملاً كبيراً بالنسبة لي، كثيراً ما تعلقت به وأنا في اللحظات العصيبة أثناء وجودي خارج البلاد وأثناء ابتعادي عن اللعب·
أما سرور فبدأ حديثه قائلاً: لست حزيناً ممن انتقدوني في البداية؛ لأنّ فرحة الكأس مسحت كل أحزاني، بالرغم من أن دوري كان تكتيكياً في الملعب، ولم أشارك إلا في بعض المباريات وأعد جمهوري الحبيب بأن أقدم الأفضل في المرحلة المقبلة· وتوجه اللاعبان بالشكر الجزيل إلى مدرب الفريق ميتسو الذي أعاد اكتشافهما من جديد وأعاد لهما الثقة في الوقت الذي كانا فيه بحاجة شديدة إليها·

بشير ·· عازف ''الأورج''

اصطادت كاميرا ''الاتحاد الرياضي'' الغزال الأسمر بشير سعيد وهو يغادر فندق الهيلتون مقر إقامة اللاعبين حاملاً بيده آلة ''الأورج'' الموسيقية وسألناه عن سر العلاقة الحميمة بينه وبين ''الأورج''، فقال: أينما ذهبت اصطحبها معي، لأنني أتفاءل كثيراً بها، وأقضي معها معظم أوقات انفرادي مع نفسي·

صدقت توقعاتك يا الفهد

أكد فهد مسعود نجم منتخبنا الوطني أن توقعاته التي رافقت مباريات المنتخب صدقت، مشيراً إلى أنه كان دائماً يقول للاعبين الموجودين في دكة الاحتياط: إن رجال الأبيض سيخلصونها الآن، وبالفعل لا تمضي دقائق إلا وجاء هدف الفوز·

هلالك أبيض

دخل لاعبو منتخبنا الوطني المباراة النهائية بحماس كبير، ولكن كانت المباراة لهلال سعيد تحد خاص كونها جمعتنا مع منتخب عُمان الذي خسرنا منه في مباراة الافتتاح بعد حصول هلال على البطاقة الحمراء، هلال الأبيض أكد أن المباراة بالنسبة له كانت حياة أو موت فهو لم ينس للحظة ما حدث في مباراة الافتتاح، وكان حريصاً على تقديم كل مالديه من أجل إسعاد جماهير التي كانت اللاعب رقم واحد في البطولة·

اقرأ أيضا

أنشيلوتي: التوفيق لم يحالفنا ويجب أن ننظر للأمام