الخميس 8 ديسمبر 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم

«غرفة دبي» تطلق وحدة لأبحاث الاقتصاد الإسلامي

«غرفة دبي» تطلق وحدة لأبحاث الاقتصاد الإسلامي
29 أكتوبر 2014 22:55
مصطفى عبدالعظيم (دبي) أطلقت غرفة تجارة وصناعة دبي، وحدة متخصصة ضمن إدارة الأبحاث الاقتصادية لتطوير دراسات حول أبرز الفرص والتحديات ومكامن القوة لقطاعات الاقتصاد الإسلامي، وستقوم الوحدة بإطلاق منصات رقمية وتطبيقات ذكية تساعد مجتمع الأعمال المحلي في الإندماج ضمن المنظومة العالمية للاقتصاد الإسلامي مما يوسع شريحة المستفيدين ويعزز من ثقافة نشر المعرفة وتبادل الخبرات محلياً وإقليمياً ودولياً. وخلال مؤتمر صحفي عقدته غرفة دبي ضمن فعاليات الدورة العاشرة للمنتدى الاقتصادي الإسلامي العالمي، أيد بوعميم مدير عام الغرفة توصيات المشاركين في المؤتمر بإنشاء هيئة خليجية موحدة لمعايير المنتجات والخدمات المتوافقة مع الشريعة. ولفت إلى أن توحيد المعايير من شأنه تعزيز التكامل التجاري بين دول المنطقة في قطاعات الاقتصاد الإسلامي ويسهل من عمليات الشراكة والإندماج مما يساعد في دفع مسارات النمو المستدام نحو الازدهار ورخاء شعوب المنطقة. وكشف بوعميم عن تنظيم غرفة تجارة وصناعة دبي للدورة الثانية للقمة العالمية للاقتصاد الإسلامي (GIES)في شهر نوفمبر من العام المقبل، وذلك استكمالاً لجهود الغرفة الرامية إلى تحقيق مبادرة دبي عاصمة الاقتصاد الإسلامي . ودعا بوعميم إلى تبنى ثقافة الابتكار في طرح الأفكار والحلول والخدمات المتعلقة بقطاعات الاقتصاد الإسلامي من أجل تعزيز تنمية وتطوير هذا القطاع عالمياً، مؤكداً أهمية هذا القطاع في الرؤية المستقبلية لإمارة دبي ومجتمع أعمالها. وأوضح بوعميم أن الحضور فاق التوقعات، حيث تجاوز عدد حضور المنتدى أكثر من 3300 مشارك جاؤوا من 104 دول حول العالم، منهم 181 متحدثا خلال جلسات المنتدى. وجاءت أكثر المشاركات في الحدث من دول ماليزيا والإمارات والمملكة المتحدة والهند وبنجلاديش. واستضاف المنتدى 37 جلسة نقاشية غطت 29 محوراً من محاور الاقتصاد الإسلامي. بالإضافة إلى مشاركة 18 راعيا للحدث من خمس دول، تضم الإمارات والسعودية وأميركا وبريطانيا وماليزيا، و38 شريكاً إعلامياً. وأعرب حمد بوعميم، عن سعادته بمستوى الحضور الذي شهده المنتدى الاقتصادي الإسلامي العالمي، والذي جاء من معظم دول العالم وضم نخبة مميزة من صناع القرار والرؤساء والمختصين في قطاع الاقتصاد الإسلامي، والذين قدموا إضافة نوعية للحدث من خلال أفكارهم وطروحاتهم التي تشاركوا فيها مع نظرائهم من المشاركين، منوها بأن الحدث شهد 150 اجتماع ولقاء أعمال وتوقيع 12 اتفاقية شراكة ومذكرة تفاهم . وذكر بوعميم أن الدورة العاشرة للمنتدى الاقتصادي الإسلامي العالمي لاقت نجاحاً لافتا منذ اليوم الأول للحدث، على المستويين التنظيمي وحجم الإقبال. وأوضح أن الحدث يشهد تنوعاً كبيرا في فعالياته ما بين جلسات نقاشية رئيسية، ودورس متقدمة، وورش عمل، واجتماعات تبادل للأعمال، إلى جانب عروض للأفكار وفعاليات تواصلية. وناقشت الجلسات المتخصصة قضايا تطور منتجات الصكوك والاستقرار المالي، وحشد رأس المال من الأوقاف وصناديق التقاعد والاستثمار المشتركة، إلى جانب استعراض المشهد الاقتصادي العالمي الحالي، وسبل إدارة المخاطر العالمية في قطاع الأعمال. كما تناولت الجلسات الدور المحوري للتمويل الإسلامي في تعزيز التجارة، ودور التعليم والتنشئة الاجتماعية في المشهد الاقتصادي. إضافة إلى دروس متقدمة وفرها المنتدى حول منصات التمويل للمشاريع الصغيرة والمتوسطة، ودور لقاحات الحلال في قطاع الرعاية الصحية، ومعالجة ندرة المياه عبر اعتماد التكنولوجيا المتطورة.
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©