الإمارات

الاتحاد

عارف النورياني لـ«الاتحاد»: 10 عمليات «مجانية» لمرضى «كهرباء القلب»

سامي عبد الرؤوف (دبي)

أعلن الدكتور عارف النورياني، المدير التنفيذي لمستشفى القاسمي في الشارقة، رئيس مركز القلب بالمستشفى، عن إجراء 10 عمليات «مجانية» لمرضى كهرباء القلب، معظمهم من المقيمين غير القادرين على تحمل تكلفة هذا النوع من العمليات.
وقال النورياني، في تصريح خاص لـ«الاتحاد»، على هامش مؤتمر كهرباء القلب الذي نظمته المستشفى في دبي: «بلغت تكلفة العمليات نحو 600 ألف درهم، وقدمت 8 شركات دعمها للعمليات الجراحية التي أجريت للمرضى».
وأضاف: تراوحت أعمار المرضى الذين أجريت لهم العمليات الجراحية، بين 38 عاماً و80 عاماً، واستخدمت أحدث التقنيات العالمية لإجراء هذه الجراحات، من بينها المجس الذي يوضع داخل الرئة لقياس ضغط الشريان الرئوي للتوقع بهبوط وضعف عضلة القلب، وبالتالي التواصل مع المريض عن بعد ومتابعته قبل تدهور الحالة».
وأشار النورياني، جراح القلب، إلى أن أبرز أنواع العمليات التي أجريت تعلقت بكي الذبذبة الأذينية بالقلب وعلاجها بالطرق الحديثة، وكذلك كي الضربات البطينية وتركيب الأجهزة المقوية لعضلة القلب ذي الثلاثة أسلاك، وسد الفجوة في الأذين الأيسر للمرضى الذين يعانون الأعراض الجنبية الناتجة عن الأدوية المميعة لسيولة الدم.
وذكر أن من بين العمليات الجراحية المنجزة، تركيب أجهزة صاعق لتنظيم ضربات القلب للمرضى الذين لديهم ضعف أو فشل لعضلة القلب، أو من الممكن تعرضهم لضربات بطينية سريعة مميتة، ما استلزم تركيب أجهزة تحت الجلد لتنظيم ضربات القلب.
وأكد النورياني أن كل العمليات تكللت بالنجاح والمرضى بصحة جيدة، وهذا النوع من العمليات يؤثر على حياة المرضى بشكل كبير وإيجابي، من خلال تحسين كفاءة عضلة القلب، بما يساعدهم على ممارسة حياتهم بشكل أفضل، وتقليل نسبة دخولهم إلى المستشفيات، وقلة مرات المراجعات، بعد أن تحسنت قدرة أداء عضلة القلب.
وأفاد بأن هذه العمليات المجانية أجريت على مدى يومين في بث مباشر من المؤتمر الذي أقيم في فندق رافلز بدبي، بمشاركة 240 طبيباً ومختصاً وخبيراً من 20 دولة حول العالم.
ولفت النورياني، إلى تقدم مركز القلب بمستشفى القاسمي في استخدام تقنية «الروبوت» الطبي الآلي في عمليات القسطرة في مستشفى القاسمي، التي تعتبر الأولى من نوعها في المنطقة، وتعتبر الوحدة رقم 20 على مستوى العالم لأول مرة خارج الولايات المتحدة الأميركية، وتتمثل في إجراء عمليات القسطرة القلبية بمساعدة الروبوت «الرجل الآلي»، بإشراف طبيب ذي كفاءة عالية في مجال التعامل مع هذه الروبوتات الطبية المعقدة والمتطورة.
وأكد النورياني أهمية استخدام الروبوت في مجال جراحات القلب، حيث يتجه الطب الحديث نحو استخدام الروبوتات والذكاء الاصطناعي على نحو متزايد، مشيراً إلى أن مستشفى القاسمي التابع لوزارة الصحة ووقاية المجتمع، كانت سباقة في استقدام أحدث الروبوتات، نظراً لقدرتها على الوصول إلى أصعب أجزاء الجسم، والدقة المتناهية في إجراء العمليات، كما أنه يعد أقل إجهاداً للطبيب، وأقل مستوى ألم بالنسبة للمريض بعد العملية.

توصيات عديدة
قال الدكتور محمد مجدي، استشاري ورئيس وحدة كهرباء القلب بمستشفى القاسمي في الشارقة، إن مؤتمر كهرباء القلب الذي عقدته المستشفى في دبي، ناقش 12 محوراً متنوعاً أبرزها ما يتعلق بخلل كهرباء القلب، وضعف عضلة القلب في صورة عمل تقنيات حديثة لعلاج ضعف عضلة القلب عن طريق الأجهزة الطبية، أو كي الضربات المسببة لخلل كهرباء القلب، أحدث الأجهزة العالمية لعلاج خلل ضربات القلب، أو ضعف عضلة القلب.
وأشار مجدي إلى أن المؤتمر خرج بتوصيات عديدة أبرزها، أهمية استخدام الطرق الجديدة في كي وعزل الأوردة الرئوية من الرجفان الأذيني، وسد الفجوة الأذينية المسببة لجلطات المخ، مع تركيب الأجهزة الحديثة لتنظيم وعلاج ومراقبة خلل ضربات القلب.

اقرأ أيضا

دبلوماسيون وعسكريون لـ«الاتحاد»: مبارك.. دور عسكري وعربي مؤثر وتاريخي