الاتحاد

الإمارات

«التكنولوجيا التطبيقية» تكرم 644 طالباً تدربوا في 8 دول

الشامسي مع الطلاب المكرمين (من المصدر)

الشامسي مع الطلاب المكرمين (من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد) - كرم الدكتور عبد اللطيف الشامسي مدير عام معهد التكنولوجيا التطبيقية 644 طالباً وطالبة من ثانويات التكنولوجيا التطبيقية الذين أنجزوا برنامج التدريب العملي داخل الدولة وخارجها، منهم 283 التحقوا ببعثات تدريبية متخصصة في كبريات المؤسسات الصناعية العالمية في 8 دول، هي الولايات المتحدة الأميركية وفرنسا وكوريا الجنوبية واليابان والمانيا وايرلندا وكندا واسكتلندا.
وشملت التدريبات العملية مختلف المجالات الهندسية والتكنولوجية وعالم الفضاء والطيران والطاقة النووية وغيرها، فيما ضمت البعثات للمرة الأولى 48 طالبة مواطنة، و20 من طلبة برنامج العلوم المتقدمة بالصف التاسع.
وأقامت ثانوية التكنولوجيا التطبيقية- فرع أبوظبي حفلاً في مقرها بمجمع التكنولوجيا التطبيقية بمدينة محمد بن زايد، تم خلاله تكريم الطلبة، بحضور الدكتور عبد اللطيف الشامسي، والمهندس عبدالرحمن الحمادي مدير قطاع الخدمات المساندة في مركز أبوظبي للتعليم والتدريب التقني والمهني، وماتسو وي مدير عام شركة نفط كوزمو المحدودة في أبوظبي، وياما موتو، ووليد حافظ، ممثلاً شركة نفط أبوظبي المحدودة - اليابان.
وقال مدير عام معهد التكنولوجيا التطبيقية في كلمته خلال الاحتفال إن التدريب العملي والبعثات الخارجية للطلبة في ثانويات التكنولوجيا التطبيقية تأتي ضمن المناهج العلمية المتطورة المنفذة والتي تتضمن أحدث الأساليب العالمية اللازمة لصناعة وإعداد الكوادر الإماراتية الشابة القادرة على مواكبة التطور التقني في دول العالم المتقدمة صناعياً وتكنولوجياً، لافتاً إلى أن برامج البعثات التدريبية الخارجية في ثانويات التكنولوجيا التطبيقية العام الجاري شهدت ارتفاعاً كبيراً في عدد الطلبة المشاركين فيها بنسبة 160%، مقارنة بالعام 2011.
وتشكل هذه البعثات جزءاً أساسياً من منظومة التعليم التكنولوجي التي يقودها المعهد من خلال الربط العملي والميداني بين الدراسة النظرية والتدريب في المختبرات، وبين العمل الاحترافي والمهني في كبرى المصانع والمؤسسات والشركات المتخصصة في دول العالم المتقدمة، وهو الأمر الذي يجعل هذه البعثات تقدم فرصاً متميزة لطلبة ثانويات التكنولوجيا التطبيقية من أجل اكتساب أحدث الخبرات الدولية الميدانية في مختلف المجالات التكنولوجية والهندسية، خاصة تكنولوجيا الطاقة النووية وهندسة الطيران، وعالم الفضاء وغيرها من الميادين العلمية التي تتميز بها كل دولة من الدول المشار إليها. وأشار إلى أن الطلبة المبتعثين تم اختيارهم وفقاً لضوابط دقيقة تعتمد على تقارير الأداء والنتائج الطلابية، وبما يتوافق مع التوجه التكنولوجي وتميز الطالب خلال العام الدراسي، لافتاً إلى أن التدريب العملي داخل الدولة شمل 14 مؤسسة حكومية وخاصة.

اقرأ أيضا

محمد بن زايد يحضر الأمسية الرمضانية لحكومة أبوظبي