الاتحاد

الرياضي

بينار يودع «بافانا بافانا»



جوهانسبورج (أ ف ب) - قرر قائد منتخب جنوب أفريقيا ولاعب وسط ايفرتون الإنجليزي ستيفن بينار أمس اعتزال اللعب دولياً لأن “جسده متعب”، وذلك بحسب ما أعلن الاتحاد الجنوب أفريقي لكرة القدم.
وبعث بينار “30 عاما” الذي خلف أرون ماكوينا بارتداء شارة قائد “بافانا بافانا” بعد نهائيات مونديال بلاد عام 2010، برسالة إلى اتحاد بلاده يعلمه فيها بقرار اعتزاله الدولي لأنه لم يعد يتحمل الضغط البدني الناجم عن اللعب مع فريقه الإنجليزي ومنتخب بلاده. وأعرب المدرب الجديد لمنتخب جنوب أفريقيا جوردون إيجيسوند عن خيبته من القرار الذي اتخذه بينار، مضيفاً في مؤتمر صحفي عقده في جوهانسبورج أمس: “أشعر بخيبة كبيرة لأنه كان من المفترض أن يلعب ستيفن دوراً كبيراً في المستقبل، ستيفن يقول إن جسده متعب ويجب علينا احترام هذا القرار “لقد قدم الكثير للمنتخب الوطني خلال الأعوام العشرة الأخيرة وسنفتقده”. وشدد إيجيسوند الذي تسلم منصبه في يونيو الماضي خلفا لبيتسو موسيماني، على أن الباب لم يقفل أمام عودة بينار إلى “بافانا بافانا”، مضيفاً: “إذا عدل عن قراره ووجد نفسه أقوى وأفضل وأكثر لياقة من منافسيه على مركزه في المنتخب، فسيتم أخذ ذلك بعين الاعتبار، لكن لا مكان مضمونا في تشكيلة جنوب أفريقيا لأي لاعب كان، ولا حتى (الأرجنتيني ليونيل) ميسي أو (البرتغالي كريستيانو) رونالدو إذا كانا مؤهلين للعب مع بلدنا”. وكان بينار سجل بدايته مع منتخب بلاده الأول عام 2002 ضد تركيا (2-صفر)، وهو شارك في 46 مباراة دولية سجل خلالها هدفين فقط وكان ضمن التشكيلة التي خاضت نهائيات مونديالي 2002 و2010.

اقرأ أيضا

بوروسيا دورتموند يضم ثورجان هازارد من مونشنجلادباخ