صحيفة الاتحاد

الاقتصادي

"إعمار" تربح 6,371 مليار درهم.. وسهمها يخسر بسبب المضاربين

دبي-عاطف فتحي:

أعلنت شركة إعمار العقارية عن تسجيل أرباح صافية قدرها 6,371 مليار درهم في العام 2006 بزيادة 35% عن العام ،2005 وجاءت أرباح إعمار فوق التوقعات المنطقية بقليل، حيث دارت توقعات غالبية شركات الخدمات المالية بين 6,2 و6,3 مليار درهم وآخرها تقديرات ''دويتش بنك'' الصادرة الخميس الماضي والتي توقعت أرباحا صافية قدرها 6,332 مليار درهم·
وعلى الرغم من إعلان تلك النتائج الايجابية إلا أنها لم تشف نهم المترقبين لمعلومة جوهرية تحدد لهم اتجاه الريح في المرحلة المقبلة، فعلى الرغم من جودة النتائج فإنها تظل في المجمل العام ''غير بعيدة عن التوقعات''، ناهيك عن أنها غير مدققة ، كما أن إعلان إعمار بالأمس خلا من الأهم الذي ينتظره المستثمرون وهي التوزيعات السنوية التي قالت مصادر الشركة إن مجلس الإدارة سيقدم توصياته بشأنها عندما يجتمع بمجرد الانتهاء من تدقيق البيانات·
وجاء إعلان إعمار عن نمو في أرباح الربع الأخير من 2006 بنسبة 7% ليصل إلى 1,7 مليار درهم مقابل 1,59 مليار درهم ليهدئ من مخاوف المستثمرين إزاء تباطؤ في نمو الأرباح·
وبينما كانت إعمار تتأهب لإعلان نتائجها السنوية سقط سهم الشركة ضحية المضاربات التي تركزت عليه في الأيام الأخيرة، وكانت عمليات جني الأرباح السريعة على السهم قد أطلت برأسها منذ جلسة اول أمس غير أنها تكثفت بصورة ملحوظة أمس الأمر الذي أدى إلى تدني السعر إلى ما دون 13 درهما وسط عمليات بيع كثيفة رفعت إجمالي قيمة المعاملات على سهم إعمار وحده إلى 1,416 مليار درهم من بين 1,6 مليار درهم للسوق·
وتم تداول سهم اعمار ضمن نطاق تقلب متسع نسبيا بين 13,70 أعلى سعر و12,90 أدنى سعر لليوم وكان يتداول تحت 13 درهما وتحديدا عند 12,95 درهم في آخر الصفقات، وجاء ذلك على الرغم من تفاؤل شرائح واسعة من المستثمرين بمواصلة السهم طريق الصعود مستفيدا من قوة دفع مفادها اعتقاد بحضور متزايد لمحافظ استثمارية محلية وأجنبية غير أن المحصلة أثبتت أن الغالبية العظمى من المشتريات التي تركزت على السهم في الأيام الأخيرة كانت ''أموال مضاربة'' أكثر من كونها استثمارات ذات رؤية متوسطة إلى بعيدة المدى· وقال مدير إحدى المحافظ لـ''الاتحاد'' إن بعض الجهات التي اشترت بكثافة وتحديدا يوم الخميس الماضي قد بدأت التخلص من الكميات التي لديها في جلسة تداول الأحد وأمس الاثنين، بما يدعم الاعتقاد بأن التحرك الأخير للسهم قاده مضاربون استفادوا من أجواء ايجابية بين المستثمرين ترقبا للنتائج والتوزيعات· وتراجع سهم إعمار عند الإغلاق 50 فلسا دفعة واحدة بنسبة 3,72% ليصل إلى 12,95 درهم وتم تداول ما يزيد على 106 ملايين سهم بقيمة 1,416 مليار درهم·
ويقل سعر سهم اعمار في السوق حاليا بنسبة كبيرة عن التقديرات التي قدمتها مؤسسات خدمات مالية محلية وعالمية وآخرها دويتش بنك الذي حدد السعر العادل للسهم عند 19 درهما·
وفيما يختص بالبيانات المالية فقد سجلت ''إعمار'' أرباحاً سنوية قياسية على السنة المنتهية في 31 ديسمبر 2006 بلغت 6,371 مليار درهم بزيادة في صافي الأرباح قدرها 1,640 مليار درهم أو ما يعادل 35% بالمقارنة مع 4,731 مليار درهم للسنة المالية ·2005 وتعكس النتائج النجاح الكبير الذي استطاعت إعمار تحقيقه بفضل سياسة الاستحواذ والتوسع المدروس إضافة إلى ارتفاع حجم مبيعاتها في المنطقة·
وارتفعت عائدات الشركة السنوية خلال عام 2006 إلى 14,006 مليار درهم بزيادة 5,645 مليار درهم ، أي 68%، مقارنة مع 8,361 مليار درهم في عام ·2005 وسجل العائد على السهم زيادة ملحوظة ليصل إلى 1,06 درهم مقابل 0,85 درهم في عام ·2005
كما حققت إعمار عائدات قياسية في الربع الأخير من عام 2006 وصلت إلى 5,548 مليار درهم ، أي بزيادة قدرها 64% عن عائدات الربع الثالث من عام 2006 المنتهي في 30 سبتمبر 2006 والتي بلغت 3,379 مليار درهم· كما ارتفعت أرباح إعمار الصافية في الربع الأخير من عام 2006 لتصل إلى 1,713 مليار درهم أي بزيادة قدرها 7% عن الربع الثالث من 2006 والذي سجلت فيه الشركة 1,605 مليار درهم· وتظهر أرقام الربع الأخير من 2006 نمواً في العائدات بنسبة 246% ونمواً في الأرباح الصافية بنسبة 65%، وذلك بالمقارنة مع الفترة ذاتها من عام 2005 التي حققت فيها الشركة عائدات بقيمة 1,604 مليار درهم وأرباحاً صافية بقيمة 1,041 مليار درهم·
وقال محمد علي العبار، رئيس مجلس إدارة إعمار العقارية: ''كان عام 2006 حافلاً بالإنجازات بالنسبة لشركة إعمار التي تمكنت من حصد ثمار النجاح الكبير الذي حققته استراتيجية التوسع الدولي المدروس وتنويع قطاعات الأعمال· ولقد سخرنا كافة المقومات والطاقات التي نتمتع بها وصولاً إلى تحقيق رؤيتنا الاستراتيجية للعام 2010 في أن نصبح من أكثر الشركات قيمة في العالم''·
وأشار العبار إلى أن إعمار تستمد دافعها للنمو من البيئة الاقتصادية النشطة التي تتمتع بها إمارة دبي التي احتلت المرتبة 17 بين أفضل 61 اقتصاداً على مستوى العالم من حيث الميزة التنافسية، مضيفا: ''في ظل القيادة الحكيمة والرؤية السديدة لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، شهدت دبي نهضة اقتصادية شاملة على كافة الأصعدة· ولا شك أن رؤية سموه الثاقبة كان لها دور أساسي ومحوري في تنشيط القطاع العقاري في إمارة دبي خصوصاً في أعقاب إصدار قانون الملكية العقارية في دبي وإرساء مبدأ التملك الحر في مناطق محددة في الإمارة· وفي الوقت الذي عززت فيه قرارات سموه الحكيمة الثقة في القطاع العقاري، فإن آثارها الإيجابية ستنعكس على المستثمرين الأفراد وعلى القطاع ككل''· وقال العبار: ''سوف يستمر تسليم الوحدات إلى عملائنا في مشاريع وسط مدينة برج دبي ومرسى دبي والمرابع العربية ومجمعات روعة الإمارات· كما أن العمليات الإنشائية جارية على قدم وساق في ''دبي مول'' الواقع في وسط مدينة برج دبي والذي سيصبح أكبر وجهة تسوق وترفيه في العالم عند افتتاحه في العام ·''2008
وأضاف العبار: ''تعكس خطط التوسع والتنويع القطاعات التي تنتهجها الشركة التزامها بتقديم الأفضل لعملائها، وبالطبع فإن مشاريع إعمار الجديدة والمشتركة في أكثر من 14 دولة حول العالم تساهم بشكل كبير في تعزيز ثقة المساهمين بنا ودفعنا لمواصلة التقدم والنجاح في السنوات القادمة''·
وأضاف العبار: ''نتطلع إلى عام 2007 بتفاؤل كبير لأننا واثقون من تحقيق المزيد من النمو والنجاح، إذ أن العمليات الإنشائية جارية على قدم وساق في كافة مشاريعنا في مختلف أنحاء العالم وفقاً للجدول الزمني المحدد· ومن جهة أخرى فإن مجمعاتنا السكنية في دبي تشهد ازدهارا كبيراً، كما أننا بصدد إطلاق مؤسساتنا التعليمية في كل من سنغافورة ودبي· ولاشك أن جميع هذه الإنجازات تلعب دوراً هاماً في تعزيز أواصر العلاقة القوية التي تجمعنا مع عملائنا الذين وفروا للشركة دعماً متواصلاً''·