الاتحاد

الرياضي

منتخبنا للناشئين يخسر أمام أميركا في «دولية» إسبانيا


عبدالله بني ياس (إسبانيا) - خسر منتخبنا الوطني للناشئين “مواليد 1996” أمام نظيره الأميركي بهدفين نظيفين من ضربتي جزاء في ثاني مبارياته بـ”دولية” إسبانيا التي تأتي في إطار تحضيراته للمشاركة في دوري الشباب ونهائيات كأس العالم للناشئين تحت 17 سنة التي ستقام بالإمارات أكتوبر من العام المقبل، ومع ختام الجولة الثانية اعتلى المنتخب الأميركي الصدارة بعد تحقيقه العلامة الكاملة مستغلاً خسارة الفريق المكسيكي أمام أذربيجان بهدفين نظيفين، فيما يتذيل منتخبنا جدول الترتيب من دون أي نقاط.جاءت المباراة سريعة منذ بدايتها، حيث سجل لاعبو منتخبنا أفضليتهم في الاستحواذ على الكرة والانتشار داخل الملعب والوصول لمرمى المنتخب الأميركي في عدة مناسبات أولها ركنية في الدقيقة الثالثة بعدها ضربة حرة مباشرة على مشارف منطقة الجزاء نفذها محمد العكبري إلا أن كرته ذهبت عالية، وفي الدقيقة 19 يعود نفس اللاعب لينفذ كرة ثابتة تصدى لها هذه المرة الحارس الأميركي بصعوبة لينقذ مرماه من هدف محقق لينتهي شوط المباراة الأول سلبياً.
ومع بداية الشوط الثاني، أجرى مدرب منتخبنا الوطني راشد عامر العديد من التبديلات بهدف منح الفرصة للاعبين الذين لم يشاركوا في المباراة الأولى أمام المكسيك، وبعد مرور أول 5 دقائق من الشوط الثاني احتسب حكم المباراة ركلة جزاء لمصلحة المنتخب الأميركي تمكن من خلالها افتتاح التسجيل والتقدم بهدف نظيف، ولم يفقد لاعبو منتخبنا الأمل وواصلوا ضغطهم على مرمى المنتخب الأميركي وسنحت لهم العديد من الفرص إلا أنهم لم يستغلوها بالشكل الصحيح، وكاد منتخبنا أن يدرك التعادل عند الدقيقة 37 حين سدد محمد العكبري كرة قوية جداً ارتدت من القائم، وبعدها بدقائق تمكن الفريق الأميركي من تعزيز تقدمه بهدف ثان سجله كذلك من ضربة جزاء إثر إعاقة اللاعب أحمد راشد للمهاجم داخل منطقة الجزاء لتنتهي المباراة بفوز المنتخب الأميركي بهدفين نظيفين.

اقرأ أيضا

فرنسا تتهم رئيس مجموعة "بي إن" ولامين دياك بالفساد