الاتحاد

الرياضي

بورتا من الفشل في «ترويض الفهود» إلى «الرقص مع الأسود»



علي معالي (دبي) - أعادت عودة الأوروجواني ذي الأصول الأسترالية ريتشارد بورتا إلى دورينا مجدداً اكتشافه مرة أخرى، حيث كانت تجربة اللاعب في الموسم الماضي مع الوصل غير موفقة، بدليل أنه تم الاستغناء عن خدماته في فترة الانتقالات الشتوية، وكان يقود “الفهود” وقتها مارادونا.
والفترة التي قضاها بورتا مع الوصل لعب خلالها 403 دقائق في 8 مباريات، وسجل خلال تلك الفترة هدفاً وحيداً في شباك الشباب في المباراة التي انتهت وقتها بالتعادل 2 -2، وظل بورتا جليس دكة البدلاء كثيراً، ورفض مارادونا استمراره مع “الأصفر” واستعان بالإيراني محمد رضا خلعتبري. وعندما انتقل بورتا للعب في دوري أوروجواي لعب لفريق ناسيونال، وانطلق مجدداً نحو عالم التهديف ليحرز 14 هدفاً في 11 مباراة، لعب خلالها 890 دقيقة، وهي نسبة أهداف عالية في مسيرة اللاعب، وهو ما دفع إدارة دبي إلى ضمه والاستعانة بخبراته المتنوعة بين الوصل وناسيونال وريفر بلايت مون وبيليننسيش وسيينا.
وأحرز بورتا “29 عاماً” 3 أهداف في 3 مباريات رسمية خاضها مع “الأسود” منها هدفان في شباك الشعب ضمن الجولة الثانية، وهدف في كأس “اتصالات” بشباك الشعب أيضاً”.
قال بورتا: “إن تجربتي مع الوصل مفيدة، رغم قلة المباريات، حيث ساهمت في تأقلمي السريع مع دبي في التجربة الجديدة، وأسعى خلال الفترات المقبلة لتسجيل مزيد من الأهداف”.

اقرأ أيضا